دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
أجندة الأحداث

اليوم/ ١٧‏/١‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


القبض على منفذ هجوم النادي الليلي باسطنبول

قالت مصادر أمنية تركية،إنه تم إلقاء القبض على امرأة مصرية وأخرى من السنغال وثالثة من الصومال، في المنزل الذي ألقي القبض فيه الليلة الماضية على عبد القادر ماشاربيوف، المتهم بتنفيذ الهجوم على نادٍ ليلي بإسطنبول ليلة رأس السنة.

وكانت مصادر أمنية قالت في وقت سابق إنه تم إلقاء القبض على ماشاربيوف في منزل بمنطقة آسنيورت بإسطنبول، وألقي القبض معه في المنزل على رجل من أصل قرغيزي وثلاثة نساء.

وتحدثت مصادر أمنية صباح الثلاثاء 17-1-2017 عن تفاصيل العملية، قائلة إن ماشاربيوف كان قد تمكن من الهرب في اللحظة الأخيرة، من 4 عمليات أمنية سابقة، ومن ثم خصصت مديرية أمن إسطنبول فريقاً خاصاً من ألف شخص لملاحقته، إلى أن تلقوا بلاغاً بوجوده في منزل في آسنيورت؛ حيث تمت عملية الليلة الماضية أسفرت عن القبض عليه.

ونُقل ماشاربيوف والأربعة الذين تم إلقاء القبض عليهم معه إلى مديرية أمن اسطنبول للتحقيق معهم.

ووفقاً لما صرحت به المصادر الأمنية، كان المشتبه بهم يقيمون منذ فترة في المنزل الذي تم إلقاء القبض عليهم فيه، وكانوا يستخدمون سيدات ذوي أصول إفريقية لشراء احتياجاتهم حتى لا يلفتوا النظر إليهم.

وشنت قوات الأمن كذلك عملية أمنية في 5 مناطق من إسطنبول ضد الجناح الأوزبكي من "تنظيم الدولة الإسلامية" الذي ينتمي إليه ماشاربيوف، وأسفرت عن إلقاء القبض عن عدد كبير من الأشخاص.

وتعرض ناد ليلي في منطقة "أورطه كوي" باسطنبول، كان مكتظًا بالمحتفلين بقدوم العام الجديد، لهجوم مسلح ليلة رأس السنة؛ ما أسفر عن مقتل 39 شخصًا، وإصابة 65 آخرين، حسب أرقام رسمية تركية.


​أوكسفام: ثروات 8 رجال تعادل ما بحوزة فقراء العالم

كشفت معطيات تقرير صادر عن منظمة خيرية دولية، الاثنين 16-1-2017 ، أن 8 رجال فقط حول العالم يملكون ثروة تعادل ما بحوزة النصف الأفقر من سكان الكرة الأرضية، مشيراً إلى أن الفجوة بين الفقراء والأغنياء أكبر من التوقعات.

وتزامناً مع بدء توافد زعماء من دول العالم وأثرياء ورجال أعمال لحضور الاجتماع السنوى للمنتدى الاقتصادى العالمي (منتدى دافوس 2017)، طالبت منظمة أوكسفام، عبر تقريرها، بضرورة تنفيذ رزمة إصلاحات للارتقاء بأوضاع الأكثر فقراً حول العالم.

وأشار التقرير إلى أن "أغنى 8 رجال حول العالم تعادل ثروتهم ما يملكه 3.6 مليار نسمة الذين يشكلون النصف الأفقر على مستوى العالم، وغالبيتهم من النساء".

وحسب التقرير، فإن الأثرياء الثمانية الذين يمتلكون ثورة تعادل ثروة نصف البشرية هم: بيل جيتس، ووارين بافيت، وكارلوس سليم، ومارك زوكربيرج، ولاري اليسون، وأمانسيو أورتيجا، وجيف بيزوس، ومايكل بلومبرج.

ودعت المنظمة إلى إحداث تغيير جوهري في السياسات الاقتصادية؛ "للقضاء على التهرب الضريبي ومحاربة دعوات رؤوس الأموال لخفض الأجور، والحد من استخدام الأثرياء لسلطتهم لتغيير السياسات".

ووصف المدير التنفيذي لمنظمة أوكسفام، ويني بيانيمي، ثروة عديد الشخصيات حول العالم بـ "الفاحشة".
وقال إن معطيات التقرير تؤكد محاصرة مئات الملايين من السكان في دائرة الفقر.

وأضاف: "ما يجري الآن هو كسر لمجتمعاتنا وتقويض لها على حساب فئة قليلة".

ونوه التقرير إلى أن نمو ثروة فئة قليلة جداً من الأشخاص، سيمهد لظهور أول تريليونير (يملك تريليون دولار) خلال 25 عاماً مقبلة.

وقدّر أن النساء اللاتي يعتبرن الفئة الأكثر تضرراً وظلماً بالنسبة للأجور، يحتجن إلى 170 سنة مقبلة حتى تتساوى أجورهن مع الرجال، بالنظر إلى نسب النمو الحالية في مرتباتهن.

وأجرت أوكسفام مقابلات مع عاملات في مصانع ماركات ملابس عالمية في فيتنام، واللاتي أشرن إلى أنهن يعملن 12 ساعة يومياً لمدة 6 أيام أسبوعياً، للحصول على دولار واحد عن كل ساعة عمل.

وتبدأ غداً وحتى 20 من الشهر الجاري، أعمال الدورة 47 لمنتدى دافوس في سويسرا، ومن المتوقع أن يركز في أعماله على التقلبات التي شهدها الاقتصاد العالمي خلال العامين الماضيين.

و"أوكسفام"، منظمة دولية تعمل في أكثر من 90 دولة حول العالم، وتعد في الوقت الحالي واحدة من أكبر المنظمات الخيرية الدولية المستقلة في مجالي الإغاثة والتنمية.


الكونغرس يقر الخطوة الأولى لإلغاء نظام "أوباما كير"

انضم مجلس النواب الأميركي الجمعة 13-1-2017 الى مجلس الشيوخ في إقرار إجراء يعتبر خطوة أولى أساسية نحو إلغاء قانون إصلاح نظام التأمين الصحي الذي يعد أحد أهم إنجازات الرئيس المنتهية ولايته باراك اوباما.

وأقر المجلس اقتراحا للموازنة بأكثرية 227 صوتا مقابل 198، ما يؤمن للجمهوريين الذين يسيطرون على مجلسي النواب والشيوخ إطار عمل يمكنهم من إلغاء نظام الرعاية الصحية المعروف باسم "أوباماكير".

وقبل أسبوع واحد فقط من تولي الرئيس الجمهوري المنتخب دونالد ترامب مهامه، يبدو من الملح الآن أن يقدم حزبه بديلا لهذا النظام بينما تحذر الديموقراطيون من نتائج كارثية في حال تسرع الجمهوريون في قراراتهم.

وقبيل بدء التصويت، قال النائب الجمهوري عن أوهايو بيل جونسون "هذا القرار يشكل (...) طلقة البداية لإلغاء أوباماكير".

أما رئيس مجلس النواب بول راين فقد قال لزملائه النواب أن "هذه خطوة أولى حاسمة للتخفيف عن الأميركيين الذين يعانون من تأثير هذا القانون". ووصف الجهود الأخيرة لإلغاء أوباماكير "بالمهمة الإنقاذية" .

وأضاف أن "هذه التجربة فشلت وعلينا أن نتدخل قبل أن تزداد الأمور سوءا".

وكان مجلس الشيوخ أقر الخميس اقتراح الموازنة بدون أن يحظى بدعم من قبل الديموقراطيين كما حدث تماما عند التصويت عليه في مجلس النواب، في مؤشر إلى النزاع الحاد المقبل بين الحزبين.

ويؤمن القرار للجمهوريين أداة قوية تسمى "التسوية" وهي عملية تشريعية تسمح بتمرير إلغاء القانون في مجلس الشيوخ المكون من مئة عضو بأغلبية بسيطة بدلا من ستين صوتا، وتمنع إجراءات تعطيل من قبل الديموقراطيين.

وكان إلغاء النظام الصحي "أوباماكير" أحد العناوين الأساسية لحملة ترامب الانتخابية. وقال الرئيس المنتخب في تغريدة الجمعة إن "نظام الرعاية الصحية الباهظ الكلفة سيصبح قريبا جزءا من التاريخ".

وأعلن الجمهوريون قبل أيام أنهم سيعملون على إلغاء نظام "أوباماكير" وطرح نظام بديل بسرعة و"بتزامن".

- الديموقراطيون يحذرون -

بما أن إلغاء "اوباماكير" يتطلب عملا هائلا، تتحرك القيادة الجمهورية بحذر مشددة على أنها لا تنوي "سحب البساط من تحت أحد" يمكن أن يخسر تأمينه الصحي في حال عدم وجود بديل في متناول اليد. وجرى جدل بين الجمهوريين حول كيفية وسرعة العملية.

وصوت تسعة نواب جمهوريين ضد القرار بمن فيهم المعتدل تشارلي دنت الذي عبر عن "تحفظاته" حول إلغاء أجزاء من "أوباماكير" بسرعة بدون وجود بديل موثوق وجاهز. وقال لشبكة "سي ان ان" إنه يعتقد أن "خطة الإلغاء تحتاج إلى تطوير بشكل كامل وتعرض بوضوح قبل التقدم بأي خطوة إلى الأمام".

ويعتبر البيت الابيض نظام التأمين الصحي الذي عرضه أوباما برنامجا ناجحا، مؤكدا أن أكثر من عشرين مليون أميركي حصلوا على تأمين صحي من خلاله.

وهذا القانون يمنع شركات التأمين من رفض منح التغطية بسبب حالات صحية سابقة. وهو يلغي السقف الذي تحدده الشركات للإنفاق الصحي خلال مدة التأمين. كما يسمح للأبناء بالبقاء ضمن تغطية آبائهم حتى سن 26 عاما.

وهذه النقاط الثلاث لقيت شعبية كبيرة في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

ويحذر الديموقراطيون من أن إلغاء القانون قد يؤدي إلى خسارة ملايين الأميركيين للتغطية الصحية. ووصفت زعيمة الأقلية الديموقراطية نانسي بيلوسي الجمهوريين بأنهم "يريدون إلغاء المكاسب والهرب"، متهمة راين بترويج "لأساطير" حول القانون.


سيول:"كوريا الشمالية تستطيع إنتاج عشرة قنابل نووية"

حذرت كوريا الجنوبية الأربعاء11-1-2017 من أن جارتها الشمالية تملك ما يكفي من مادة البلوتونيوم المشعة لصناعة عشرة قنابل نووية، وذلك بعد عشرة أيام من إعلان بيونغ يانغ نيتها اختبار صاروخٍ بالستيٍ عابرٍ للقارات قريباً.

وأفادت وزارة الدفاع في سيول أن بيونغ يانغ قد تكون تملك نحو 50 كيلوغراماًمن البلوتونيوم القابل للاستخدام عسكرياً حتى أواخر العام 2016 وهو ما يكفي لصناعة حوالي عشرة أسلحة، مقابل 40 كيلوغراماً قبل ثمانية أعوام.

وأضافت الوزارة في تقرير يصدر كل عامين أن كوريا الشمالية تملك قدرة "كبيرة" على إنتاج أسلحة تعتمد على اليورانيوم عالي التخصيب إلا أنها لم تتمكن من تقدير مخزون اليورانيوم العسكري لدى جارتها بسبب السرية الشديدة التي تحيط ببرنامج بيونغ يانغ لليورانيوم.

وقدَّر معهد العلوم والأمن الدولي الأميركي في حزيران/يونيو أنَّ ترسانة كوريا الشمالية فاقت 21 قنبلة نووية، مقارنة بحوالي 10 إلى 16 في 2014، بعد تقييم كمية البلوتونيوم العسكري واليورانيوم العالي التخصيب التي قد تكون أنتجتها في مجمع يونغبيون النووي شمال بيونغ يانغ، وفق تقديره.

وقالت سيول أنَّ جارتها الشمالية تمكنت من زيادة كميات البلوتونيوم التي تملكها عبر إعادة تشغيل مفاعل يونغبيون الذي كانت أوقفته عام 2007.

وكان كيم جونغ أون قال في خطاب بمناسبة العام الجديد "نحن في المراحل الأخيرة قبل اختبار إطلاق صاروخ بالستي عابر للقارات"، مؤكداً أن بيونغ يانغ اكتسبت في 2016 "صفة القوة النووية" وباتت بذلك "قوة عسكرية لا يستطيع أقوى الأعداء المساس بها".

ولقي خطابه رداً سريعاً من الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب الذي توعَّد في تغريدات عبر موقع تويتر بمنع كوريا الشمالية من تطوير سلاح نووي قادر على بلوغ الأراضي الأميركية.