عربي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٧‏/٣‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​فصائل سورية مسلحة تنضم الى جبهة فتح الشام

انضم عدد من الفصائل السورية المعارضة المسلحة إلى جبهة فتح الشام، السبت 28-1-2017، بعد أيام من الاشتباكات بين الجبهة التي كانت تعرف في السابق بـ"جبهة النصرة"، وفصائل مسلحة مناوئة.

وأعلنت جبهة فتح الشام أنها شكلت مع أربعة فصائل جهادية -- من بينها فصيل نور الدين الزنكي القوي -- تحالفا جديدا أطلقت عليه اسم "تحرير الشام".

وقالت جبهة فتح الشام في بيان أنه نظرا "للمؤامرات التي تهز الثورة السورية" فإنها أعلنت الدمج الكامل لأربعة فصائل في تحالف "تحرير الشام".

والفصائل الاربعة هي "لواء الحق" و"جبهة أنصار الدين" و"جيش السنة" إضافة إلى مجموعة نور الدين الزنكي.

ويأتي تشكيل هذا التحالف بعد أيام من انضمام عدد من الفصائل المسلحة إلى حركة أحرار الشام الاسلامية في إطار المعارك غير المسبوقة بين هذه الفصائل وجبهة فتح الشام، في خطوة من شأنها أن تعزز الشرخ بين الطرفين الحليفين.

وبدت جبهة فتح الشام غاضبة من مشاركة فصائل معارضة، طالما حاربت إلى جانبها، في محادثات أستانا مع الحكومة السورية بداية الأسبوع الحالي، بل اتهمتها بالتواطوء ضدها.

وتواصل القتال السبت حيث انتزعت جبهة فتح الشام منطقة احسم وقرية ضانا في إدلب من أيدي الفصائل المناوئة لها، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

واستبعدت فتح الشام من الهدنة الهشة التي تطبق في جميع أنحاء سوريا منذ 30 كانون الاول/ديسمبر وكذلك من المحادثات التي جرت برعاية روسيا وتركيا وإيران في أستانا هذا الأسبوع.

ولم يشارك أعضاء التحالف الجديد كذلك في محادثات أستانا.

واتهمت فتح الشام الفصائل المسلحة الأخرى بالسعي لعزلها مع استهدافها بغارات جوية يعتقد أن معظمها ينفذه التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

ويقول المرصد السوري أن فتح الشام تعتقد على ما يبدو أن المسلحين المحليين يزودون التحالف بالاحداثيات التي تمكنه من شن الغارات الجوية.

وتنتقد المعارضة المسلحة فتح الشام منذ أشهر وتتهمها بتشويه صورة الثورة بسبب ارتباطها بتنظيم القاعدة حتى بعد أن أعلنت أنها قطعت صلتها بالتنظيم الدولي العام الماضي.

وتزايدت التوترات بعد سيطرة النظام السوري على مدينة حلب الشهر الماضي حيث تبادلت الفصائل المسلحة اللوم على خسارتها المدينة.

أدى النزاع في سوريا إلى مقتل أكثر من 310 ألف شخص وتشريد الملايين منذ بدايته في 2011.


٦:٤١ م
٢٧‏/١‏/٢٠١٧

القوات اليمنية تقتحم "المخا"

القوات اليمنية تقتحم "المخا"

اقتحمت القوات الحكومية اليمنية، الجمعة 27-1-2017، مدينة المخا، على ساحل البحر الأحمر، غربي البلاد، وسيطرت على عدد من المواقع الحيوية فيها، وفق قيادي بـ"المقاومة الشعبية"، الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي.


وجاءت عملية الاقتحام بعد 5 أيام من حصار جزئي فرضته القوات الحكومية على المدينة الخاضعة لسيطرة جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وقال قائد "سرية المخا" في المقاومة، عمر دوبلة، إن "القوات الحكومية شنت هجوماً واسعاً شرق المدينة، وتخوض معارك عنيفة مع الحوثيين وقوات صالح".

وأضاف دوبلة: "سيطرنا على مزارع السويدان، والتيسير وعدد من المزارع الأخرى ، ومن ثم تقدمت قواتنا إلى إدارة الأمن وحي الميزان المحوري (شرقي المدينة)".

وأشار إلى أن طلائع القوات الحكومية متواجدة الآن في منطقة "جولة النصر" (شرقي) التي وصفها بـ"الحيوية" لأنها مكان التقاء الطرق الرئيسية للمدينة، وترتبط المخا بمدينة الحديدة في الشمال، وتعز في الشرق، وعدن جنوباً.

وفي السياق ذاته، أفاد دوبلة، بأن مقاتلات التحالف العربي شنت أكثر من 20 غارة على مواقع الحوثيين وقوات صالح بمناطق المجمع الحكومي، ومدرسة السعيد، ومحيط ميناء المدينة، وجميعها مناطق شرقي المخا.

ومنذ 7 يناير/ كانون ثانٍ الجاري، تشن القوات الحكومية اليمنية، عملية عسكرية أطلقت عليها اسم "الرمح الذهبي" مستهدفة مواقع الحوثيين والقوات الموالية لصالح، في محافظة تعز بإسناد جوي من مقاتلات التحالف العربي.

وتهدف القوات من تلك العملية، إلى تحرير الشريط الساحلي الممتد من مضيق باب المندب إلى ميناء مدينة المخا، وقطع إمدادات الحوثيين من محافظة الحديدة (جنوب) إلى تعز (جنوب شرقي).


الصادق المهدي يعود إلى الخرطوم غداً

أعلن حزب الأمة السوداني المعارض أن زعيمه الصادق المهدي ورئيس الوزراء الأسبق الذي انقلب عليه الرئيس عمر البشير عام 1989 سيعود الخميس 26-1-2017 إلى الخرطوم بعد غياب استمر ثلاثين شهراً .

وقال نائب رئيس حزب الأمة فضل الله برمه ناصر "الإمام الصادق المهدي رئيس الحزب سيعود اليوم بعد غياب ثلاثين شهراً عن البلاد" مشيراً إلى أنه "أنجز مهاماً وطنية وحزبية خلال هذه الفترة".

وغادر المهدي السودان عقب إطلاق سراحه من المعتقل الذي وضع فيه لشهرين عام 2014، على إثر انتقاده لممارسات قوات شبه عسكرية تقاتل إلى جانب الحكومة في إقليم دارفور (غرب) المضطرب معروفة باسم "قوات الدعم السريع".

واستكمل حزب الأمة القومي كافة الترتيبات لاستقبال المهدي بدءاً من مطار الخرطوم وصولاً إلى ميدان الهجرة بمدينة أم درمان الذي يمثل رمزية للحزب، حيث سيلقي خطاباً أمام حشد جماهيري من أنصاره وأنصار القوى المعارضة.

ووجه الحزب دعوة لاستقبال المهدي ظهر اليوم "وإلى حضور البرنامج الاحتفالي الذي يخاطبه الإمام الصادق المهدي" بعد الظهر.

ويتزعم المهدي أكبر الأحزاب السودانية المعارضة وخرج من السودان مطلع التسعينيات عقب وصول البشير للسلطة ولكنه عاد في عام 2002.

وظل المهدي مقيماً في القاهرة وتنقل منها إلى عدد من البلدان لكنها ظلت مكان إقامته.

وخلال وجوده في الخارج دخل المهدي في تحالف "نداء السودان "والذي ضم الحركات المسلحة التي تقاتل حكومة البشير في إقليم دارفور المضطرب منذ عام 2003 والحركة الشعبية التي تقاتل حكومة البشير في ولايتي جنوب كردفان والنيل منذ عام 2011 .

وكان المهدي السياسي المخضرم اعتقل عام 2014 بعدما اتهم وحدة شبه عسكرية بارتكاب انتهاكات وأعمال عنف بحق المدنيين في دارفور، وأثار توقيفه موجة احتجاجات كبرى في الخارج.

وينشط المهدي في السياسة السودانية منذ عام 1960 وكان رئيساً للوزراء عندما وصل الرئيس عمر البشير إلى السلطة إثر انقلاب عسكري عام 1989.


١٢:٣٠ م
٢٥‏/١‏/٢٠١٧

وزير خارجية الكويت يصل طهران

وزير خارجية الكويت يصل طهران

وصل وزير خارجية الكويت صباح خالد الحمد الصباح، اليوم الأربعاء 25-1-2017، إلى العاصمة الإيرانية طهران، في زيارة تستغرق يوماً واحداً، تحمل رسالة تتعلق بالعلاقات الخليجية الإيرانية.

ومن المقرر أن يلتقي الصُباح خلال زيارته نظيره الايراني محمد جواد ظريف وعدداً من المسؤولين في هذا البلد، وفق ما ذكرته وكالة أنباء "فارس" الإيرانية.

وأمس الثلاثاء، أعلن الوزير الكويتي عن زيارته هذه، التي قال إنه سيسلم خلالها الرئيس الإيراني حسن روحاني، رسالة من أمير بلاده صباح الأحمد الجابر الصباح، رسالة تتعلق بالعلاقات الخليجية الإيرانية.

رسالةٌ أوضح وزير خارجية الكويت خلال مؤتمر صحفي مشترك مع أمين عام حلف شمال الأطلسي (ناتو)، بنس ستلتنبيرغ، أنها “تتعلق بأسس الحوار بين دول مجلس التعاون الخليجي وإيران، والتي يجب أن تكون مبنية على ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي الخاص في العلاقة بين الدول".

يُذكر أن قمة مجلس التعاون لدول الخليج العربي التي عُقدت في البحرين الشهر الماضي، كلفت الكويت بإجراء حوار مع إيران، ممثلة لدول الخليج الست، وهي: الكويت، السعودية، الإمارات، قطر، البحرين وسلطنة عمان.

وتتهم معظم دول الخليج، وفي مقدمتها السعودية، إيران بالتدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، ولاسيما البحرين، وهو ما تنفيه طهران التي تمتلك سياسات متصارعة مع السياسات الخليجية في ملفات إقليمية، أبرزها الأزمتين السورية واليمنية.

وكثيرا ما واجهت إيران اتهامات خليجية بأن برنامجها النووي يشكل تهديداً لأمن المنطقة، بينما تقول طهران إن برنامجها مخصص للأغراض السلمية، مثل إنتاج الكهرباء، ولم يهدف يوما إلى إنتاج أسلحة نووية.