عربي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٥‏/٣‏/٢٠١٧

1555 -تأسيس مدينة بلنسية (فنزويلا) والتي تعرف في الوقت الحاضر فنزويلا.

1968 –إبرام أول عملية تبادل للأسرى بين المقاومة الفلسطينية ممثلة بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين و(إسرائيل).

1975-اغتيال ملك السعودية فيصل بن عبد العزيز آل سعود في مكتبه على يد ابن أخيه الأمير فيصل بن مساعد.

2009 -منظمة هيومان رايتس ووتش تؤكد أن (إسرائيل) استخدمت قذائف الفسفور الأبيض بصورة غير مشروعة في حربها العدوانية على غزة نهاية عام 2008.

2011 -تنصيب البطريرك الماروني المنتخب بشارة بطرس الراعي بطرياركًا على كرسي أنطاكية وسائر المشرق.

2015 -عالما الرياضيَّات جون فوربس ناش الابن ولويس نبيرغ يفوزان بجائزة أبيل مُناصفةً لعملهما على المُعادلات التفاضُليَّة الجُزئيَّة.

2015 –الإفراج عن حبيب العادلي آخر وزير للداخلية في عهد الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك من منطقة سجون طرة.

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


"​رايتس ووتش" : الحشد الشعبي يحتجز فارين من الموصل

اتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الدولية، الخميس 2-2-2017، قوات الحشد الشعبي (فصائل مسلحة موالية للحكومة) باحتجاز أشخاص فارين من مناطق القتال مع "تنظيم الدولة الإسلامية" في مدينة الموصل بينهم صبية في مراكز سرية للتحقيق معهم.

وأضافت المنظمة في تقرير لها إن "جماعات من الحشد الشعبي يبدو أنها تفحص أمنياً الرجال المشتبه بتورطهم مع "تنظيم الدولة"، ونظراً لافتقار هذه الجماعات للتدريب على الفحص، والطبيعة الاستثنائية لأعمال الفحص والاحتجاز هذه، وعدم تواصل المحتجزين بالعالم الخارجي؛ أصبح الرجال المحتجزون عرضة لخطر كبير بالتعرض للانتهاكات، التي تشمل الاحتجاز التعسفي والإخفاء القسري".

وتعقيباً على التقرير، قالت نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في المنظمة لمى فقيه أن "الأهالي قالوا لنا في حالة تلو الأخرى إن مقاتلي الحشد الشعبي أوقفوا أقاربهم وأخفوهم، في حين لا يمكننا أن نعرف تحديداً طبيعة ما حدث للرجال المحتجزين، فإن الافتقار إلى الشفافية، لا سيما عدم معرفة الأهالي مكان ومصير أقاربهم، هي مدعاة لقلق بالغ".

ودعت فقيه "السلطات العراقية أن تسمح فقط للجهات المكلفة بالفحص الأمني أن تفحص الأفراد وتضمن إيداع أي مُحتجز في مركز معروف ومُتاح للمراقبين الخارجيين دخوله، وأن تمنحهم حقوقهم الخاصة بالإجراءات القانونية السليمة المكفولة بموجب القانونين الدولي والعراقي".

وتابعت "يجب أن تستند كل عملية احتجاز إلى نص قانوني وطني صريح، وأن يمثل كل محتجز فوراً أمام قاضٍ لمراجعة قانونية احتجازه. القانون العراقي يطالب السلطات بإحالة المحتجزين إلى قاضي تحقيق في ظرف 48 ساعة من توقيفهم".

ودعت فقيه الحكومة العراقية إلى "ضمان معرفة أهالي المحتجزين بأماكنهم وأن تكشف علناً المعلومات الخاصة بعدد المحتجزين، كجزء من عملية استرداد الموصل من "تنظيم الدولة"".

وينفي الحشد الشعبي احتجازه مدنيين فارين من الموصل، ويؤكد عدم امتلاكه مراكز احتجاز سرية.

وقال محمد المرسومي قيادي في الحشد الشعبي اليوم، إن "هناك قوات من وزارة الدفاع في أماكن عمل الحشد الشعبي وهي تتولى التنسيق في إدارة المعارك، وفي حال أي اعتقال لعناصر يعتقد أنهم ينتمون إلى "تنظيم الدولة" يسلمون إلى قوات الجيش التي تتولى عملية نقلهم إلى مراكز احتجاز رسمية لغرض إكمال التحقيقات".

وأوضح المرسومي "قد تكون هناك حالات فردية للإساءة لبعض المعتقلين، لكنها على المستوى العام ممنوعة من جميع قادة الحشد الشعبي، والذي يثبت قيامه بأعمال مخالفة للتعليمات يتعرض للمساءلة القانونية".

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش اتهمت قبل يومين قوات البيشمركة (حرس الإقليم الكردي في شمال العراق) باحتجاز أطفال للاشتباه بانتمائهم إلى "تنظيم الدولة" وتعرضهم للتعذيب وسوء المعاملة.


منشورات حكومية تمهد لمعركة غربي الموصل

ألقت طائرات عراقية، فجر الثلاثاء 31-1-2017 ، منشورات على مناطق الجانب الغربي لمدينة الموصل (شمال)، تدعو الأهالي للاستعداد لمعركة "تحريره" من "تنظيم الدولة الإسلامية".

وجاء في المنشورات، "لقد اندحر عدوكم (تنظيم الدولة" في الجانب الشرقي للموصل. مات من مات، وهرب من هرب، وتاب من تاب".

وتابع المنشور "قواتكم المسلحة حسمت أمرها، تتقدم صوب الجانب الغربي، عازمة على تطهير كل مناطقكم من رجز الغدر والردة".

ودعى الأهالي إلى الاستعداد لـ"استقبال أبناء قواتكم المسلحة، والتعاون معهم، كما فعل إخوانكم في الجانب الشرقي، لتقليل الخسائر وتسريع الحسم".

وفي السياق، أكد النقيب قاسم الربيعي، الضابط في قوة مكافحة الإرهاب، اليوم، أن "جميع المهام الأمنية خلال معركة الجانب الغربي المرتقبة، وزعت على القطعات (الوحدات) العسكرية، إلا أن إعلان موعد بدء العملية وتفاصيلها سيبقى سرياً ومفاجئاً لـ"تنظيم الدولة"".

ولفت إلى أن "جميع القطعات العسكرية التي شاركت في معارك الجانب الشرقي للموصل، ستشارك في معارك الجانب الغربي".

وأعلنت القيادة العسكرية العراقية، الثلاثاء الماضي، رسمياً "تحرير" الجانب الشرقي لمدينة الموصل من "تنظيم الدولة" بعد أكثر من 3 أشهر من القتال المتواصل.

ويشارك في الحملة العسكرية، التي انطلقت في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ائتلاف يسانده التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة يضم 100 ألف من جنود الجيش والقوات الخاصة والشرطة الاتحادية والمقاتلين الأكراد ومليشيا "الحشد الشعبي" ، إلى جانب "حرس نينوى".


40 قتيلاً في إنزال جوي أمريكي وسط "البيضاء" اليمنية

قالت مصادر محلية في محافظة البيضاء، وسط اليمن، إن قوات يعتقد أنها أمريكية شنت فجر اليوم الأحد 29-1-2017، غارات جوية أعقبها عمليات إنزال مظلي، في منطقة "قيفة" بالمحافظة، مستهدفة أحد القيادات في تنظيم "القاعدة"، تسبب -بحسبها- في مقتل 40 شخصاً.

ووفق ما تحدثت به المصادر التي كانت متواجدة في المكان بالإضافة إلى سكان محليين، فإن مقاتلات أمريكية نفذت عملية إنزال جوي وهاجمت منزل القيادي في القاعدة "عبدالرؤوف الذهب" بقرية يكلا بمنطقة قيفة، ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة تخللها سماع دوي انفجارات قوية، على مدار ساعة كاملة.

وأضافت المصادر التي فضلت عدم ذكر هويتها لدواع أمنية إن المعارك أسفرت عن مقتل الذهب وشقيقه سلطان، وقيادي آخر في التنظيم يُدعى "سيف النمس الجوفي" وآخرين.

في هذه الأثناء، تحدث سكان محليون عن غارات جوية سبقت عملية الإنزال المظلي، استهدفت عدداً من المواقع التي يعتقد أن عناصر القاعدة يتحصنون فيها بالمنطقة، بينها مدرسة وسجناً تابعين للقاعدة.

وبحسب المصادر أسفرت العملية العسكرية الأمريكية عن مقتل 40 شخصاً أغلبهم من مسلحي القاعدة، وستة نساء، وثلاثة أطفال، دون أن يتضح على الفور ما إذا سقط هؤلاء جراء القصف أو الاشتباكات التي دارت على الأرض.

من جهته، ذكر مصدر محلي أن عناصر تنظيم القاعدة الذين اشتبكوا مع القوات خلال عملية الإنزال "أسقطوا طائرة أباتشي في جبل سهوم بالقرية"، قبل "إنقاذ" قائدها من قبل القوات.

كما تحدث المصدر الذي فضل عدم ذكر هويته، عن سقوط جرحى وقتلى في صفوف القوات الأمريكية، دون إعطاء رقم بعينه.

وبحسب سكان محليين، حلقت الليلة الماضية، مقاتلات أمريكية بشكل مكثف في أجواء مديريات السوادية وردمان ونعمان وناطع وأطراف مدينة البيضاء، استباقاً لعملية الإنزال الجوي.

وحتى الساعة 11.30 تغ، لم تؤكد أو تنفي واشنطن هذه الأنباء.

وهذه العملية- إن تأكدت هويتها- تعتبر الأولى من نوعها منذ تولي الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب منصبه رسميا في العشرين من الشهر الجاري.

وفي ديسمبر/كانون أول 2014، نفذت قوات خاصة أمريكية عملية إنزال مماثلة، حاولت من خلالها إنقاذ رهينة أمريكي وآخر من جنوب إفريقيا احتجزهما تنظيم القاعدة بمحافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، لكن الرهينتين قتلا في تبادل إطلاق النار الذي اندلع بعد ذلك.‎

وتعتمد القوات الأمريكية خلال السنوات الأخيرة بشكل رئيسي على الطائرات بدون طيار لتنفيذ ضربات جوية في اليمن.


السيسي : نقل السفارة الأمريكية سيزيد الأمور تعقيداً‎

حذر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الجمعة 27-1-2017 ، من مغبة نقل السفارة الأمريكية من "تل أبيب" إلى للقدس المحتلة، معتبراً أن ذلك "يزيد الأمور تعقيداً".

كلام السيسي جاء خلال حوار مفتوح، نقله التلفزيون الحكومي، على هامش مؤتمر شبابي منعقد لمدة يومين في "أسوان" جنوبي البلاد، في أول تعليق له حول قضية نقل السفارة الأمريكية من "تل أبيب" للقدس.

وقال "في موضوع السفارة (الأمريكية) هناك كلام يقال وكلام لا يقال".

وأضاف "نحن منتبهون لهذا الأمر منذ وقت مبكر، ولا نريد أن تتعقد الأمور بخصوص السلام في الشرق الأوسط (...) وتحقيق السلام للفلسطنيين نقطة فاصلة في المنطقة".

وتابع السيسي "نود أن نوصل هذه الرسالة لكل العالم، وللمسؤوليين الإسرائيلين والأمريكيين، أنه من المهم جدا إتاحة فرصة لإيجاد حل لهذه القضية دون تعقيد".

وأردف: "لن أقول أكثر من ذلك في موضوع السفارة، لكن نحن نبذل جهوداَ (لم يحددها) حتى لا يزداد هذا الأمر تعقيدا ًخلال الفترة المقبلة، ونتمنى أن نوفق في ذلك".

وخلال حملته الانتخابية، وعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بنقل السفارة للقدس، ما سيعني اعترافاً أمريكياً بالقدس "عاصمة موحدة وأبدية لدولة (إسرائيل)"، وهو ما ترفضه الأمم المتحدة، وهيئات وجماعات ومؤسسات إسلامية وعربية، ويرحب به الاحتلال الإسرائيلي.

والأحد الماضي، قال المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سيايسر، لوسائل إعلام محلية إن الإدارة الأمريكية في المراحل الأولية من مناقشة نقل السفارة.