عربي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢١‏/٢‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


الإمارات تحتجز الشيخ القطري عبد الله آل ثاني

كشف الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني في تسجيل مصور اليوم الأحد عن أن السلطات الإماراتية في أبو ظبي احتجزته بعد أن استضافه ولي عهدها الشيخ محمد بن زايد في وقت سابق.

وحمّل الشيخ عبد الله محتجزيه المسؤولية الكاملة عن سلامته، وقال إن دولة قطر بريئة من أي مكروه قد يحدث له.

وقال "كنت ضيفا عند الشيخ محمد والآن لم أعد في وضع ضيافة إنما في وضعية احتجاز، وأخاف أن يحصل لي مكروه ويلقون باللوم على قطر، وأريد أن أبلغكم أن قطر بريئة".

وأضاف "أنا في ضيافة الشيخ محمد وأي شيء يجري فهو مسؤول عنه".

وكان الشيخ عبد الله ظهر في الأشهر الماضية إلى جانب ملك السعودية وولي عهدها، حيث قدمته الرياض على أساس أنه معارض لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وأعطت وسائل إعلام الدول المحاصرة لقطر زخما كبيرا للشيخ عبد الله ونقلت عنه تصريحات ضد الدوحة لم تتأكد صحتها من مصدر محايد.

وكانت عدة شخصيات قطرية رجحت أن يكون الشيخ عبد الله محتجزا في السعودية، وأكره على تصريحات ضد الدوحة، ومنها ما نشر في حساب باسمه في تويتر.

جدير بالذكر أن رئيس الوزراء المصري أحمد شفيق كان اتهم في تسجيل مصور في نهاية نوفمبر الماضي السلطات الإماراتية باحتجازه ومنعه من السفر، بعد ان أبدى رغبته بالترشح لانتخابات الرئاسة في مصر.

وأثار التسجيل في حينه غضب حكومة أبو ظبي واتهمت شفيق بالكذب، قبل أن تسمح له بالسفر لوحده دون أسرته.


48 حالة إصابة بالدفتيريا في اليمن

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الخميس، ارتفاع الوفيات جراء مرض الخناق" الدفتيريا" في اليمن، إلى 48 حالة، منذ بدء انتشار المرض، قبل نحو شهرين.

وقالت المنظمة في تقرير لها، إنها "رصدت هذه الحالات من الوفيات بالمرض، في 19 محافظة من أصل 23، وفي 114 مديرية من أصل 333".

وأضاف التقرير أنه "تم تسجيل 610 حالة يشتبه إصابتها بالمرض نفسه، في هذه المحافظات".

وأوضح التقريرأن محافظتي إب (وسط) والحديدة (غرب)، هما أكثر المحافظات اليمنية التي انتشر فيها هذا المرض.

ويتزامن تفشي المرض في اليمن، مع انتشار وباء الكوليرا منذ أواخر أبريل/نيسان 2017، الذي أسفر عن وفاة أكثر من ألفين و200 حالة، فيما تجاوزت الحالات التي يشتبه إصابتها بالمرض مليون حالة، وفق تقارير سابقة للصحة العالمية.



السودان يعلن الطوارئ في ولايتين

أقر البرلمان السوداني، اليوم الإثنين، بالأغلبية، إعلان حالة الطوارئ في ولايتي شمال كردفان (غرب)، وكسلا (شرق) لمدة 6 أشهر.

وأصدر الرئيس السوداني، عمر البشير، في نهاية ديسمبر/ كانون أول 2017، مراسيم جمهورية بإعلان حالة الطوارئ، في الولايتين لمدة 6 أشهر.

وقال رئيس اللجنة البرلمانية الطارئة، لدراسة المرسوم الجمهوري، أحمد محمد آدم التيجاني، إن "المرسوم الجمهوري بإعلان حالة الطوارئ في ولاية شمال كردفان، يأتي بغرض تحقيق المصالح العليا للوطن من خلال جمع السلاح وبسط سيادة القانون".

وأضاف "منع انتقال الأسلحة والمتفلتين في الولاية، يتطلب اتخاذ إجراءات استثنائية تمكن من إنفاذ قرار جمع ونزع السلاح من الجهات غير المخول لها حمله، والعربات غير المقننة".

وأوضح التيجاني، أن "المرسوم الجمهوري بإعلان حالة الطوارئ في كسلا، يأتي لدواعٍ تتعلق بمهددات أمنية أبرزها، جمع السلاح، ومكافحة الاتجار بالبشر، و تهريب المخدرات، ومنع امتداد آثارهما للمناطق المجاورة".

والسبت الماضي، أعلن السودان إغلاق حدوده مع إريتريا، لـدواعٍ أمنية، بالإضافة إلى مكافحة تهريب السلع الاستهلاكية، استنادًا على المرسوم الجمهوري الخاص بإعلان الطوارىء في كسلا الحدودية.

ونتيجة لتدهور الأوضاع الأمنية بسبب انتشار السلاح، أطلقت السلطات، في 6 أغسطس/آب الماضي، حملة لجمع الأسلحة والذخائر والسيارات غير المرخصة.


السلطات السودانية تعتقل معارضين وتصادر صحفاً

اعتقلت السلطات السودانية، اليوم الأحد، قياديين معارضين، وصادرت 6 صحف، خاصة وحزبية، إثر ارتفاع أسعار السلع بما فيها الخبز، جراء تطبيق السياسات الاقتصادية التي أقرتها الحكومة، مؤخراً.

وأعلن حزب المؤتمر السوداني (معارض)، إن جهاز الأمن، اعتقل اليوم، الرئيس السابق للحزب، إبراهيم الشيخ، وأمين حقوق الإنسان بالحزب، جلال مصطفى.

وقال رئيس الحزب، عمر الدقير، في بيان له، إن "جهاز الأمن، اعتقل قياديي الحزب من منزليهما بالخرطوم، في محاولة لممارسة قمعه المعتاد للقوى السياسية والجماهيرية لمواجهة الحراك الثائر رفضاً للزيادات الباهظة".

وأضاف، "إن التزام حزبنا وانحيازه إلى قضايا الجماهير وحقهم فى الحياة الحرة الكريمة من صميم برنامجنا".

وصادرت السلطات السودانية صحف "التيار"، و"المستقلة"، و "القرار"، و "الصحية"، (الخاصة)، وصحيفتي "أخبار الوطن"، و"الميدان" (الحزبية).

وقال سكرتير صحيفة "القرار"، لؤي عبد الرحمن " إنه تم مصادرة الصحيفة من المطبعة "، دون إبلاغه بالسبب.

من جانبها قالت رئيس تحرير صحيفة أخبار الوطن هنادي الصديق، في بيان لها ، إنها "لا تعلم أسباب المصادرة، ولم يتم إخطارها"، مرجحة أن يكون ذلك بسبب ما أسمته "التناول الأمين والشفاف لأخبار الزيادات والمتابعة المهنية لغلاء المعيشة".