عربي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٤‏/٢‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​عشرات القتلى بقصف النظام السوري على غوطة دمشق

قُتل عشرات المدنيين، اليوم، جراء القصف المتواصل الذي تنفذه قوات النظام السوري على الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، لليوم السادس على التوالي.

ومنذ الأحد الماضي، قتل 462 مدنياً في غارات جوية وقصف صاروخي ومدفعي طال مدن وبلدات الغوطة الشرقية، معقل الفصائل المعارضة قرب دمشق، في أسبوع من بين الأكثر دموية في هذه المنطقة منذ بدء النزاع في العام 2011.

وبالإضافة إلى القتلى الذين وثقهم المرصد السوري لحقوق الإنسان، لا يزال كثيرون عالقين تحت أنقاض الأبنية المدمرة فضلاً عن جرحى منتشرين في المرافق الطبية التي لم تسلم من القصف.

وتشارك الطائرات الروسية، وفق المرصد السوري، في قصف الغوطة.

وأسفر القصف المتواصل الجمعة عن مقتل 32 مدنياً بينهم ستة أطفال، وأصيب أكثر من 200 آخرين بجروح، وفق المرصد الذي كان أفاد صباحا عن مقتل تسعة مدنيين، لكن الحصيلة تواصل الارتفاع مع استمرار القصف.

وبلغت حصيلة القتلى منذ الأحد 462 مدنياً، بينهم 103 أطفال مع انتشال المزيد من الضحايا الذي قتلوا الخميس من تحت الأنقاض. كما أصيب أكثر من ألفين آخرين بجروح.

في مستشفى في مدينة دوما، وفور وصوله بعد اصابته بإحدى عينيه، سارع الطفل قاسم الكردي الى سؤال الطبيب "هل سأرى مجددا"؟، وقد غطت الدماء وجهه.

وفي مدينتي دوما وحمورية، أفاد مراسلا لوكالة الصحافة الفرنسية، عن اندلاع حرائق ناتجة من القصف. وفي أحد أحياء دوما، بادر سكان إلى استخدام أواني الطبخ لنقل الماء واخماد أحدها.

وفي مستشفى في دوما، قال أبو مصطفى "ما يحدث معنا يُبكي الحجر، لا يوجد أحد لا يفقد يومياً شخصاً او اثنين من عائلته".

ومنذ سنوات، تشكل الغوطة الشرقية الخاصرة الرخوة للنظام السوري، مع صمود الفصائل المعارضة فيها وقدرتها رغم الحصار المحكم منذ العام 2013 على استهداف العاصمة بالقذائف.

وقتل شخص وأصيب 15 آخرون اليوم بعد استهداف حي ركن الدين في دمشق بـ"قذيفة صاروخية"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

كما أوردت أن قذيفة صاروخية استهدفت "مشفى الطب الجراحي في شارع بغداد بدمشق"، ما أسفر عن "أضرار كبيرة في قسم العناية المشددة".

ومنذ بدء التصعيد الأخير، قتل نحو 20 شخصاً وأصيب العشرات بجروح في دمشق نتيجة قصف الفصائل المسلحة في الغوطة لأحياء مجاورة في العاصمة.

"حلب أخرى"

ويُذّكر ما يحصل في الغوطة الشرقية بمعركة مدينة حلب في العام 2016، التي انتهت بإجلاء آلاف المقاتلين المعارضين والمدنيين من الأحياء الشرقية التي حوصرت لأشهر عدة، وذلك بعد هجوم بري وتصعيد عنيف للقصف.

وأعلنت موسكو أمس، أنها عرضت على الفصائل إجلاء مقاتليها مع عائلاتهم من الغوطة على غرار حلب، إلا أن "جبهة النصرة وحلفاءها رفضوا".

وأكدت أبرز الفصائل المعارضة في الغوطة الشرقية، وبينها جيش الاسلام وفيلق الرحمن، في رسالة إلى الأمم المتحدة رفض أي "تهجير للمدنيين أو ترحيلهم".

وقال المتحدث باسم فيلق الرحمن وائل علوان أن الفصائل ترفض أيضاً إجلاء مقاتليها.

وخلال اجتماع مجلس الأمن الخميس، وفي مداخلة استمرت عشرين دقيقة، قال المبعوث السوري لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري "نعم، ستصبح الغوطة الشرقية حلباً أخرى".

ويتفق محللون على أن النظام السوري يتجه نحو الحسم في المنطقة التي تُعد إحدى بوابات دمشق.

ويتزامن التصعيد حالياً مع تعزيزات عسكرية في محيط الغوطة الشرقية تُنذر بهجوم بري وشيك لقوات النظام.

وقال الباحث في مؤسسة سنتشوري للأبحاث آرون لوند لوكالة الصحافة الفرنسية، إن "استعادة السيطرة على الغوطة أو أجزاء منها يُعد انتصاراً رمزياً كبيراً للحكومة السورية"، مضيفاً "شكل هذا المعقل شوكة في حلق الأسد لسنوات".

وتابع: "مع تساقط القذائف عشوائياً على وسط دمشق بين الحين والأخر (...) إنهم بالطبع يريدون إزالة هذا المعقل".


​عودة 350 أسرة نازحة لمنازلها شرقي العراق

أشرفت السلطات العراقية، الخميس، على عودة 350 أسرة نازحة لمنازلها في محافظة ديالى، بحسب مصدر أمني.

وقال النقيب في شرطة ديالى حبيب الشمري ، إن "قوات الجيش في قيادة عمليات ديالى أشرفت على عودة 350 أسرة إلى منازلها في قرى بناحية جبارة التابعة لقضاء خانقين بمحافظة ديالى، شمال شرقي البلاد".

وأضاف الشمري أن "القوات الأمنية دققت أسماء العائدين للتحقق من عدم وجود متسللين من "تنظيم الدولة"".

وأوضح الضابط أن "عودة السكان تأتي بعد تأمين المنطقة من خطر "تنظيم الدولة" ورفع مخلفات الحرب".



أمريكا تتهم 3 أشخاص بتصدير أجزاء طائرات دون طيار لحزب الله

قالت وزارة العدل الأميركية يوم أمس إن السلطات الاتحادية وجهت اتهامات لثلاثة أشخاص بتصدير أجزاء طائرات دون طيار ومواد أخرى بشكل غير قانوني من الولايات المتحدة إلى جماعة «حزب الله» اللبنانية.



وأضافت في بيان، أن المشتبه بهما أسامة درويش حماد وعصام درويش حماد احتجزا في جنوب إفريقيا في حين مازال سمير أحمد بيرو هارباً.



وجاء في لائحة الاتهام إن الثلاثة تآمروا وحاولوا تصدير مواد لـ«حزب الله» في لبنان خلال الفترة من 2009 إلى 2013، من بينها وحدات قياس القصور الذاتي الملائمة للاستخدام في الطائرات بلا طيار، ومحرك نفاث ومحركات احتراق داخلي، ومناظير مكبرة يمكنها تسجيل ما يتم رصده.


​إطلاق نار قرب مقر وكالة الأمن القومي الأميركية

قع إطلاق نار، اليوم، عند مقر وكالة الأمن القومي الأميركية في ماريلاند على الساحل الشرقي للولايات المتحدة، في حادث يسلط الضوء مجددا على تواتر أعمال العنف المسلح هناك.

وأفادت وسائل إعلام أميركية بأن ثلاثة أشخاص أصيبوا في حين اعتقل رجل يشتبه في أنه مطلق النار الذي وقع صباحا بالتوقيت المحلي في منطقة "آن آرونديل" التي يوجد فيها مجمع يضم وكالة الأمن القومي.

من جهتها، نقلت الجزيرة عن متحدثة باسم حماية المقار في المجمع أن شخصا أصيب واعتقل آخر. وأشارت إلى أنه في عام 2015 وصلت سيارة إلى مقر الوكالة وجرى تنبيه رجلين كانا داخلها بالتوقف لكنهما لم يستجيبا، مما اضطر قوات الأمن إلى إطلاق النار وقتل أحدهما.

وأظهرت صور بثتها محطة "أن بي سي نيوز" سيارة سوداء اصطدمت بالحواجز التي تحمي هذا المجمع الشديد الحراسة، في حين شوهد شخص مقيد اليدين يجلس على حافة الرصيف، ويرجح أنه مطلق النار.

وقال متحدث باسم وكالة الأمن القومي إن الوضع تحت السيطرة، في حين قالت مصادر في الشرطة إنه جرى القبض على مسلح يشتبه في تورطه بالحادث. أما البيت الأبيض فقال إنه أطلع الرئيس دونالد ترمب على ملابسات الحادث.