محلي


المنتخب العراقي يقسو على الوطني وديًا

تعرض المنتخب الوطني الفلسطيني الأول لكرة القدم لخسارة ثقيلة أمام ضيفه العراقي مساء السبت، في المباراة الدولية الودية التي جمعتهما على ملعب الشهيد فيصل الحسيني في ضاحية الرام شمالي مدينة القدس المحتلة.

وأنهى المنتخب العراقي الشوط الأول متقدماً بهدفين سجلهما رعد فنر، ومصطفى ناظم جاري في الدقيقتين الخامسة، و34 على التوالي، قبل أن يسجل الهدف الثالث في الوقت المحتسب بدل من الضائع في الشوط الثاني عبر محمد جبار شوكان، علماً أن سامح مراعبة أهدر ركلة جزاء للوطني بالدقيقة 63.

وتأتي المباراة في ظل استعدادات المنتخبين للمشاركة في نهائيات بطولة كأس أمم آسيا 2019 المُقررة خلال شهري يناير وفبراير من العام القادم في دولة الإمارات العربية المتحدة.


14 حصيلة جماعي رفح بحثًا عن العودة للدرجة الأولى

أعلن نادي جماعي رفح ضم 14 لاعبًا خلال فترة الانتقالات الصيفية, في ظل رغبته في العودة لمنافسات دوري الدرجة الأولى التي هبط منها في موسم 2013/2014.

وشهدت التعاقدات التي أبرمها النادي الجماعي استعادة عدد من أبرز لاعبيه القدامى أمثال الحارس محمد أبو نقيرة والمهاجم رائد غنام وأسعد العنابي, فيما ضم المدافع أحمد أبو حبيب من الاستقلال وخالد النجار من اتحاد خانيونس ومحمد عبد السلام جربوع قادمًا من شباب رفح.

وضم الجماعي في قائمته عدد من اللاعبين الجدد أمثال إياد حماد وفايز أبو طه وأحمد أبو جاموس وأسامة جربوع وأحمد النمس ومحمد العديني وأحمد العقاد ويحيى أبو حيش.

ويتطلع الفريق الرفحي لترتيب أوراقه مع بداية الموسم الجديد في ظل رغبته الكبيرة بالمنافسة على بطاقة الصعود لدوري الدرجة الأولى, حيث كان منافسًا قويًا في الموسم الماضي بدوري الدرجة الثانية لفرع الوسطى والجنوب إلا أنه فقد حظوظه في الجولات الأخيرة.


​الفدائي يواصل تحضيراته لوديّة العراق

يواصل المنتخب الوطني استعداداته لاستقبال ضيفه المنتخب العراقي في اللقاء الدولي الودي الذي سيجمعهما على ملعب الشهيد فيصل الحسيني في الرابع من الشهر القادم.

ودخل "الفدائي" في معسكر تدريبي داخلي تحت قيادة المدرب نور الدين ولد علي الذي وصل إلى الضفة الغربية قبل ثلاثة أيام برفقة الكابتن مكرم دبدوب مدرب حراس الوطني.

وشهد المعسكر مشاركة واسعة للاعبين، على عكس المعسكر السابق الذي لم يحظى بمشاركة جميع اللاعبين في ظل غياب المدرب وانشغال عدد من اللاعبين عقب نهاية الموسم.

ويشارك في المعسكر العناصر الأساسية للفدائي, بالإضافة إلى عودة عبد الحميد أبو حبيب بعد غياب دام عامين, فيما يشارك أيمن خربط وأنس أبو سيف ومؤمن إغبارية للمرة الأولى في تدريبات الوطني.

ويسعى ولد علي، للوقوف على مستوى جميع اللاعبين قبل المباراة التي ستكون باكورة استعدادات الوطني لبطولة كأس آسيا 2019, حيث من المنتظر أن يخوض بعدها المنتخب أربعة مباريات ستكون بمثابة التحضير النهائي للبطولة التي ستقام في الامارات في يناير القادم.

واستبعد ولد علي من حساباته لاعبي المنتخب الأولمبي نظراً لاستعداداتهم للمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية, حيث كان من المفترض أن يضم لقائمة المنتخب الحالية عدي دباغ وموسى فيراوي ومحمود يوسف ومحمود أبو وردة.


فرنسا تتأهل إلى نهائي المونديال بفوز على بلجيكا بهدف نظيف

تأهل المنتخب الفرنسي، اليوم الثلاثاء، إلى المباراة النهائية لبطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

وتغلبت فرنسا على بلجيكا بهدف نظيف في المربع الذهبي للبطولة العالمية، لتنتظر الفائز من لقاء غد الأربعاء بين إنجلترا وكرواتيا.

جاءت بداية الشوط الأول سريعة من جانب المنتخب البلجيكي حيث بحث لاعبوه عن فرصة تسجيل هدف التقدم، قابله ميل فرنسا للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة.

وفي الدقيقة الرابعة، مرر ناصر شاذلي كرة عرضية أبعدها برأسية صامويل أومتيتي لتصل إلى كيفين دي بروين على حدود منطقة الجزاء لكن تمريرته غير متقنة أبعدها الدفاع بنجاح.

وردّ المنتخب الفرنسي بهجمة خطيرة في الدقيقة 13 عندما انطلق بول بوغبا بالكرة وأرسل كرة بينية سريعة في اتجاه كيليان مبابي لكن أمسك الحارس البلجيكي ثيو كورتوا الكرة ببراعة.

وبعدها بثلاث دقائق تمريرة من دي بروين وصلت إلى إدين هازارد داخل منطقة الجزاء في الجهة اليسرى الذي بدوره سدد كرة قوية لكن افتقدت الدقة ومرت بجوار القائم الأيسر.

ومع حلول الدقيقة 19 حاول هازارد أن يجرب حظه عندما راوغ أكثر من لاعب وتوغل بها داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية اصطدمت برأس أحد المدافعين إلى خارج المرمى.

وفي الدقيقة 21 سدد دي بروين كرة قوية تصدى لها الحارس الفرنسي هوغو لوريس ببراعة.

وجاءت الدقيقة 40 لتشهد معها أخطر الفرص الفرنسية عندما مرر مبابي كرة بينية رائعة وصلت إلى بنجامين بافار داخل منطقة الجزاء في الجهة اليمنى ليسدد كرة قوية لكن تصدى لها كورتوا ببراعة.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبي الفريقين في الدقائق المتبقية من اللقاء لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، وأحكم لاعبو فرنسا سيطرتهم على الدقائق الأولى إلى أن جاءت الدقيقة 51 لتشهد معها هدف التقدم عندما تلقى صامويل أومتيتي كرة عرضية انقض عليها برأسه في الشباك.

تلاها تمريرة بينية عن طريق مبابي بكعب القدم وصلت إلى أوليفييه جيرو داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية إلا أنها اصطدمت بموسي ديمبيلي ومرت بعيدًا عن منطقة الخطورة.

بحث لاعبو بلجيكا بشتى الطرق عن فرصة إدراك التعادل، ففي الدقيقة 65 تلقى مروان فيلاني كرة عرضية انقض عليها برأسه مرت لخارج المرمى، ردّ عليه جيرو بتسديدة قوية مرت أعلى المرمى.

وواصل الحارس الفرنسي هوغو لوريس تألقه ففي الدقيقة 81 سدد أكسيل فيتسل كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء تصدى لها ببراعة.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب فرنسا في محاولة لتسجيل هدف ثانٍ إلا أن الحارس كورتوا تصدى لها ببراعة، ليطلق على إثرها حكم صافرة النهاية معلنًا عن تأهل فرنسا للنهائي.