محلي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٨‏/٤‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​المزين يتمسك بأمل المنافسة على اللقب


تمسك محمود المزين مدرب فريق خدمات رفح بأمل المنافسة على لقب الدوري الممتاز, رافضاً اعتبار خروج فريقه من أجواء المنافسة بعد التعادل الثالث على التوالي.

وقال المزين إن فريقه لعب في آخر ثلاث مباريات بشكل مميز وغاب عنه التوفيق بشكل كبير، الأمر الذي أثر سلباً على النتائج ما أفقده (6) نقاط ثمينة كانت كفيلة بتقدمه للمركز الثاني على جول الترتيب.

وكان خدمات رفح تعادل مع فرق الشجاعية والأهلي والتفاح في الجولات الثلاثة الماضية, على الرغم من أنه كان متقدماً في مواجهتين، إلا أنه لم ينجح في الحفاظ على تقدمه.

وأوضح المزين أن البطولة لا زالت في الملعب وأن فريقه يمتلك مقومات المنافسة على اللقب في ظل اشتداد الصراع بين فرق المقدمة, وأنه سيعمل خلال المرحلة المقبلة على معالجة مشكلة الفرص المهدرة لتفادي خسارة المزيد من النقاط.

وشدد المزين على أن كرة القدم في غزة تختلف معاييرها ومقاييسها، مؤكداً أنه لم تعد الأفضلية شرطاً للفوز, في إشارة منه إلى أداء فريقه القوي داخل الملعب وعدم قدرته على تحقيق الانتصار في آخر ثلاث مباريات نال فيها الإشادة من المتابعين على قدمه الفريق من أداء.


فرحة عارمة في غزة بتأهل مصر لنهائي أمم أفريقيا

فرحة عارمة عاشتها غزة بعد إنهاء حكم مباراة مصر وبوركينا فاسو في المربع الذهبي لبطولة أمم إفريقيا المقامة بالغابون، والتي انتهت بفوز الفراعنة بضربات الترجيح وتأهلهم للمباراة النهائية.

ولم يمنع الطقس شديد البرودة الجماهير من الخروج ليلًا، والالتفاف حول شاشات عرض كبيرة لمتابعة مباراة المنتخب المصري أمام نظيره البوركيني.

وعلى أرض واسعة تُعرف محلياً باسم "السرايا"، بدا المشهد كرويًا صاخبًا، وهو يبدد ساعات الهدوء المعتادة في شوارع القطاع المحاصر.

ورفع المشجعون العلمين المصري والفلسطيني، ولافتات تؤازر اللاعبين، من أبرزها "قلوبنا مع مصر الشقيقة" و"الكأس مصرية".

وعرضت مؤسسة أمواج الإعلامية الرياضية (غير حكومية) والتي يديرها عبد السلام هنية عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة شاشات العرض في مبادرة حملت اسم "في حب مصر".

وقال هنية في تصريح مكتوب إن "هذه اللفتة لمؤازرة وتشجيع المنتخب المصري الشقيق، المنتخب العربي الوحيد المنافس في البطولة الإفريقية"، بعد خروج المغرب وتونس والجزائر.

وأكد هنية، أنه تم ترتيب كافة الأمور الفنية بمساعدة رايطتي مشجعي نادى الزمالك والأهلي بفلسطين من أجل خروج هذا التجمع بصورة مشرقة وجميلة والتي تؤكد عمق العلاقات بين الشعبين المصري والفلسطيني.

وتوافدت الجماهير على ساحة السرايا من أجل مؤازرة المنتخب وتشجيعه، وتعبيرًا عما يكنه الفلسطينيون خاصة سكان قطاع غزة من مشاعر حب وتقدير لمصر كما يقول رمزي رجب .

ويضيف رجب (42 عامًا) الذي اصطحب ثلاثة من أبنائه: "تربطنا بمصر علاقة وثيقة، لا تتعلق بالجغرافيا وحسب، إنما في كل تفاصيل الحياة، وجئنا هنا كي نهتف باسمها، (..) لقد غمرتنا الفرحة بهذا الفوز الكبير".

الشاب العشريني أحمد عبد الرحمن قال إنه جاء رفقة أصدقائه لمتابعة المباراة ومؤازرة المنتخب المصري.

وأضاف: "رغم برودة الطقس، جئنا كي نصفق لمنتخب الفراعنة، نحن قلبًا وقالبًا مع مصر".

وحتى آخر دقيقة من عمر المباراة توافد الغزيّون على المقاهي التي تتنافس في خطب ود عشاق كرة القدم، وجذب جماهيرها، من خلال توفير شاشات عرض ضخمة لمتابعة مباريات كأس أمم إفريقيا.

واهتمت الصحف الفلسطينية والمواقع الإلكترونية بتغطية أخبار المنتخب المصري خلال البطولة.

وعقب انتهاء المباراة قامت الإذاعات المحلية التي نقلت المباراة ببث أغاني في حب مصر ومنتخبها.

الإعلامي الرياضي وائل عويضة رأى في تشجيع سكان قطاع غزة لمنتخب مصر، امتدادًا لما وصفه بحالة الارتباط الوثيقة بين الطرفين.

وقال عويضة : "فلسطين وخاصة غزة عرفت كرة القدم من مصر، ونشأت على حب الأهلي والزمالك، أول كرة قدم شجعتها هي مصر، فليس من الغريب وحتى في أحلك الظروف أن يشجع الفلسطينيون مصر".

وكانت مشاعر التضامن مـع مصر قد وصلت لقمتها في بطولة كأس أمم أفريقيا لعام 2008 (توّجت بها مصر) بعد أن أظهر اللاعب المصري محمد أبو تريكة قميصًا ارتداه تحت قميص اللعب مكتوبًا عليه "تعاطفًا مع غزة" بالعربية والإنجليزية، بعد تسجيله هدفًا خلال مباراة منتخب بلاده أمام نظيره السوداني.

ويقول عويضة: "تعاطف أبو تريكة مع غزة المحاصرة جعل من الكرة المصرية أيقونة بالنسبة لسكان القطاع".

وإضافة للتاريخ والجغرافيا والقرب بين غزة ومصر، رأى الإعلامي الرياضي في هذه الخطوة محاولة استثمار من المسؤولين الرياضيين بغزة للعلاقة الجيدة التي تشهدها المستويات الرسمية بين حماس ومسؤولين مصريين.

وتابع:" الرياضة وجه للسياسة، ولا أحد ينكر أن الحديث عن التقارب بين حماس ومصر، الذي من شأنه أن ينعكس إيجاباً على غزة له دور كبير في هذا التشجيع والالتفاف".

وغادر وفد من الأجهزة الأمنية التابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مساء الثلاثاء، قطاع غزة، عبر معبر رفح البري إلى مصر، في إطار استمرار اللقاءات والتشاور المشترك بين الطرفين.

كما توجه إسماعيل هنية، في 23 يناير/ كانون ثاني الماضي إلى القاهرة، للقاء مسؤولين مصريين، وأكد عقب عودته إلى غزة في تصريحات للصحفيين، أن العلاقة مع مصر تشهد "نقلات نوعية" و"إيجابية"، ستظهر نتائجها في الأيام القادمة.

وأوضح أنه جرى الاتفاق مع المسؤولين المصريين على استمرار اللقاءات والتشاور المشترك بين الجانبين.



بلدية خان يونس تنظم لقاءً لجماهير أندية المدينة

نظمت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة لقاءً أخوياً رياضياً لجماهير أندية المدينة بحضور رئيس البلدية المهندس يحيى الأسطل، ونائب الرئيس المهندس صلاح الدين أبو عبدو، وعضو المجلس البلدي الدكتور أمين وافي ، ومدير دائرة العلاقات العامة الأستاذ عماد الأغا، ومسئول الأنشطة الرياضية في البلدية الدكتور مروان المصري ، ورئيس اللجنة الرياضية الاستشارية للبلدية الأستاذ سليم أبو زيد ، وبحضور ضيف اللقاء الإعلامي الرياضي الأستاذ خالد أبو زاهر ، وعضو لجنة الاستئناف باتحاد الكرة الفلسطيني الأستاذ على أبو كاشف ، وحشد غفير من الشخصيات الرياضية وأعضاء مجالس إدارات الأندية والحكام واللاعبين وروابط المشجعين.

وفي بداية اللقاء بين الأغا هدف اللقاء المتمثل في زيادة أواصر المحبة بين أندية المدينة التي سوف تستقبل النصف الثاني لدوري الدرجة الممتازة بلقاءات دربي بين فرق أندية المدينة الثلاث، مؤكداً على أن الجماهير تمثل عصب اللعبة ونكهة الملاعب، وأن الدور المحوري للروابط يتمثل في عملية حشد الجمهور وضبطه وتشجيع فريقه لتقديم أقوى العروض مما سينعكس بالإيجاب على أداء اللاعبين وكذلك على كافة سكان مدينة خان يونس لأن فوز أي من أندية المدينة يعد فوز لمدينة خان يونس.

وفي كلمته أكد الأسطل حرص البلدية على تقديم كل ما من شأنه دعم الرياضة في المدينة، مطالباً الجميع التحلي بالأخلاق الرياضية العالية واللعب النظيف، ونبذ العنف، بحيث تكون مباريات الدربي في المدينة بمثابة مهرجانات ممتعة لأهالي المدينة داعياً الجميع إلى التعاون لتهيئة الجو الإيجابي لضمان تحقيق ذلك.

من جانبه أكد أبو زيد على أن الجمهور هو العمود الفقري للعبة حيث تزداد متعة اللعبة وترتفع الروح المعنوية للاعبين بهتافاته وتغيب المتعة وترتجف أقدام اللاعبين على وقع اعتراضاته وتجاوزاته، داعياً الجماهير التحلي بالروح الرياضية والالتزام بالهتافات اللائقة والمحفزة، وحث الجميع على عدم محاولة إثارة الجماهير ضد بعضها.

وأكد أبو كاشف على أن سلوك الجماهير ينعكس على أداء اللاعبين وأن خروج الجماهير عن ضوابط التشجيع يؤدي إلى تبعات غير مرغوبة على اللاعبين والأندية، مؤكداً على أن الشغب في الملاعب يعود لأسباب متعددة غير أنه لا يعتبر ظاهرة في ملاعب خان يونس.

من جانبه خالد أبو زاهر أكد على أن مدينة خان يونس تحتضن قاعدة جماهيرية متميزة وتضم قيادات رياضية كبيرة وأندية عريقة، مؤكداً على أن فرق أندية المدينة مؤهله للفوز باللقب اذا وجدت المساندة الجماهيرية، وقد اختتم اللقاء بمداخلات واستفسارات للحضور، وأخذ الصور التذكارية.


​نعمان يتلقى ثلاثة عروض من أندية أردنية

كشفت وسائل إعلام أردنية رغبة بعض أندية دوري "المناصير" للمحترفين الأردني رغبتها في التعاقد مع مهاجم شباب الخليل والمنتخب الوطني الفلسطيني أشرف نعمان للانضمام لصفوف أحدها.

وقالت صحيفة "الدستور" الأردنية على موقعها الإلكتروني إن ثلاثة أندية أردنية أبدت رغبتها في التعاقد مع نعمان وهي أندية شباب الأردن والبقعة والفيصلي, مشيرة إلى أن الأخير قد يكون صاحب العرض المقنع لمهاجم الفدائي.

وسبق لنعمان اللعب في صفوف الفيصلي موسم 2012/2013 وقدم معه مستويات رائعة جعلته واحد من أبرز المحترفين الذين لعبوا في صفوف الأزرق.

من جانبه أكد نعمان وجود العروض من الأندية الأردنية إلا أنه فضل الحديث فيها عقب الانتهاء من مواجهتي فريق شباب الخليل أمام العهد اللبناني في بطولة الأندية العربية الأبطال.

وسبق لنعمان اللعب في الدوري الأردني لأندية الفيصلي والوحدات إلى جانب أندية هجر والتعاون السعوديين.