دولي


​"برنت" دون 65 دولاراً بعد توقعات أمريكية بزيادة الإنتاج

تراجعت أسعار النفط في تداولات اليوم الثلاثاء، وبقي خام برنت دون 65 دولاراً للبرميل وسط مخاوف بشأن ارتفاع إنتاج الخام في الولايات المتحدة، ما يقوض جهود "أوبك" للحد من الفائض العالمي.

وبحلول الساعة (08:11 ت.غ)، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسليم مايو/ أيار بنسبة 0.25 بالمائة، أو ما يعادل 16 فلساً ليبلغ مستوى 64.79 دولارا للبرميل.

وهبطت عقود الخام الأمريكي "نايمكس" تسليم أبريل/ نيسان بنحو 0.23 بالمائة أو ما يعادل 14 فلساً، إلى 61.22 دولاراً للبرميل.

وأعلنت إدارة معلومات الطاقة، في تقريرها الشهري أمس الإثنين، أن الإنتاج الأمريكي من التكوينات الصخرية الرئيسية من المتوقع أن يرتفع بمقدار 131 ألف برميل يوميا خلال أبريل/ نيسان، مقارنة مع مارس الجاري.

وستكشف إدارة معلومات الطاقة الأمريكية غداً، عن أحدث بياناتها الأسبوعية الخاصة بالمخزونات وإنتاج النفط في الولايات المتحدة.

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية ارتفاع الإنتاج الأمريكي من النفط أعلى مستوى 11 مليون برميل يومياً بنهاية 2018 متجاوزًا روسيا، بعدما تجاوز 10 ملايين برميل يومياً في نهاية 2017.


​العراق يمدد اتفاق استيراد الكهرباء من إيران

قالت وزارة الكهرباء العراقية، الأربعاء، إنها جددت اتفاقها مع إيران لاستيراد ما يصل إلى 2000 ميغاواط من الكهرباء لعام إضافي آخر، لتغطية النقص في الطاقة بالبلاد.

وذكرت الوزارة، في بيان لها، أن وزير الكهرباء قاسم الفهداوي اتفق مع وزير الصناعة والتجارة الإيراني، محمد شريعتمداري، في مقر الوزارة ببغداد، على تجديد عقد استيراد الطاقة الكهربائية من إيران لعام إضافي من ذات الخطوط الأربعة العاملة حالياً.

ويستورد العراق الطاقة الكهربائية من إيران، عبر أربعة خطوط هي "كرمنشاه - ديالى"، و"سربيل زهاب - خانقين" و"عبدان - البصرة"، و"كرخة - عمارة".

وتزود إيران العراق بنحو 1500 - 2000 ميغاواط من الطاقة الكهربائية، بموجب اتفاق وقعه البلدان عام 2005.

ووفق أرقام معلنة من وزارة الكهرباء العراقية في أغسطس/آب الماضي، فإن البلد ينتج 15 ألفا و700 ميغاواط من الكهرباء.

ويحتاج العراق إلى أكثر من 23 ألف ميغاواط/ساعة من الطاقة الكهربائية لتلبية احتياجات السكان والمؤسسات دون انقطاع.

وتأتي الانقطاعات المتكررة في الكهرباء، على رأس شكاوى المواطنين على مدى سنوات طويلة، وخاصة في فصل الصيف، عندما تصل درجات الحرارة في بعض المناطق إلى 50 مئوية.


١١:٤٧ ص
٢‏/٣‏/٢٠١٨

الذهب يرتفع بفعل "قرار ترامب"

الذهب يرتفع بفعل "قرار ترامب"

ارتفعت أسعار الذهب قليلا، الجمعة، مع تراجع الدولار بفعل مخاوف بشأن حرب تجارية وشيكة بعد قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بفرض رسوم كبيرة على واردات الصلب والألومنيوم.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1316.84 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 04:12 بتوقيت غرينتش، لكنه يتجه إلى ثاني هبوط أسبوعي على التوالي بعدما تراجع 0.9 بالمئة إلى الآن.

وهبطت الأسعار إلى أدنى مستوى منذ الثاني من يناير عند 1302.61 دولار للأوقية في الجلسة السابقة تحت ضغط من توقعات بالمزيد من الزيادة في أسعار الفائدة في الولايات المتحدة مما هو متوقع هذا العام.

وارتفع الذهب في العقود الأميركية الآجلة بنحو واحد بالمئة إلى1317.7 دولار للأوقية، الجمعة.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.3 بالمئة إلى 16.41 دولار للأوقية بعد أن لامست أدنى مستوياتها في أكثر من شهرين عند 16.16 دولار للأوقية في الجلسة السابقة.

ونزل البلاتين 0.1 بالمئة إلى 965.40 دولار للأوقية بعد أن هبط إلى أدنى مستوى منذ الرابع من يناير عند 950.50 دولار للأوقية، الخميس.

وارتفع البلاديوم 0.2 بالمئة إلى 991 دولارا للأوقية بعدما سجل في الجلسة السابقة أكبر هبوط بالنسبة المئوية ليوم واحد منذ 25 يناير 2017، والذي بلغ 5.1 بالمئة.


زخم النتائج يعزز صعود ست بورصات عربية الأسبوع الماضي

عززت نتائج الشركات المقيدة، صعود ست بورصات عربية في تداولات الأسبوع الماضي مع عودة التفاؤل إلى أوساط المستثمرين مجدداً، بينما هبطت أسواق دبي ومسقط والكويت مع تعرضها لضغوط بيع.

وجاءت بورصة مصر في صدارة الأسواق الرابحة، مع ارتفاع مؤشرها الرئيسي "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 2.36 بالمائة إلى 15318 نقطة، بفعل مشتريات أجنبية مقابل مبيعات للمصريين والعرب.

وصعدت بورصة الأردن بنسبة 2.02 بالمائة إلى 2271 نقطة، مستفيدة من مكاسب أسهم القطاع المالي بنسبة 2.74 بالمائة والصناعي بنسبة 0.68 بالمائة والخدمي بنسبة 0.38 بالمائة.

واستمرت بورصة البحرين في صعودها للأسبوع الثاني على التوالي، وزاد مؤشرها العام بنسبة 0.9 بالمائة إلى 1351 نقطة، مع ارتفاع أسهم البنوك يقودها "البحرين والكويت" بنسبة 7.1 بالمائة و"الأهلي المتحد" بنسبة 1.4 بالمائة.

وصعدت بورصة قطر للأسبوع الثاني على التوالي وربح رأسمالها السوقي نحو 5.9 مليار ريال (1.63 مليار دولار)، مع ارتفاع مؤشرها العام بنسبة 0.76 بالمائة إلى 9096 نقطة.

وأغلقت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، على ارتفاع لمؤشرها الرئيسي "تأسي" بنسبة 0.2 بالمائة إلى 7525 نقطة، مع ارتفاع أسهم البنوك والاتصالات بنحو 0.8 بالمائة و0.76 بالمائة على التوالي.

وفي الإمارات، ارتفعت بورصة العاصمة أبوظبي بنسبة 0.05 بالمائة إلى 4579 نقطة مع ارتفاع أسهم قطاعي الطاقة والاتصالات.

في المقابل، انخفضت بورصة دبي المجاورة بنسبة 1.32 بالمائة إلى 3286 نقطة مع انخفاض سهم "أرابتك" بنسبة 5.05 بالمائة و"بنك دبي الإسلامي" بنسبة 3.02 بالمائة و"دبي للاستثمار" بنسبة 2.6 بالمائة.

وهبطت بورصة مسقط بنسبة 0.89 بالمائة إلى 4972 نقطة، مع تراجع أسهم القطاع المالي والخدمي بنحو 1.46 بالمائة و0.58 بالمائة على التوالي.

وتباين أداء مؤشرات الكويت الرئيسية الثلاثة، وهبط المؤشر السعري بنسبة 0.11 بالمائة إلى 6756 نقطة، فيما تراجع المؤشر الوزني بنحو 0.13 بالمائة إلى 410 نقطة، بينما أغلق مؤشر "كويت 15"، للأسهم الكبرى رابحاً 0.23 بالمائة إلى 948 نقطة.

فيما يلي أداء البورصات العربية، بارتفاع أسواق:

مصر: بنسبة 2.36 بالمائة إلى 15318 نقطة.

الأردن: بنسبة 2.02 بالمائة إلى 2271 نقطة.

البحرين: بنسبة 0.9 بالمائة إلى 1351 نقطة.

قطر: بنسبة 0.76 بالمائة إلى 9096 نقطة.

السعودية: بنسبة 0.2 بالمائة إلى 7525 نقطة.

أبوظبي: بنسبة 0.05 بالمائة إلى 4579 نقطة.

فيما انخفضت أسواق:

دبي: بنسبة 1.32 بالمائة إلى 3286 نقطة.

مسقط: بنسبة 0.89 بالمائة إلى 4972 نقطة.

الكويت: بنسبة 0.11 بالمائة إلى 6756 نقطة.