دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٤‏/١١‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


إيرادات قناة السويس تصعد منذ مطلع 2017

أعلن مسؤول ملاحي مصري، الثلاثاء 3-10-2017، عن ارتفاع طرأ على إيرادات قناة السويس، بنسبة 2.2 بالمائة خلال الشهور التسعة الأولى من 2017، وذلك على أساس سنوي.

وقال مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، في تصريحات صحفية، إن عائدات قناة السويس بلغت 3.869 مليار دولار في الشهور التسعة الأولى من 2017، مقارنة مع الفترة المناظرة من 2016.

كانت عائدات القناة بلغت 3.783 مليار دولار في الشهور التسعة الأولى من 2016.

واعتبر مميش أن قناة السويس تشهد حالياً تطورا ملحوظا في حجم العائدات تزامناً مع تحسن حركة التجارة العالمية.

وأعلنت الهيئة، خلال العامين الجاري والماضي، عن عروضات وخصومات للسفن والناقلات العابرة من القناة، في محاولة لتحسين عائدات القناة المتراجعة.

ووفق بيانات رسمية سابقة، تراجعت إيرادات قناة السويس في مصر، بنسبة 3.2 بالمائة، إلى 5.005 مليارات دولار في 2016، مقابل 5.175 مليار في 2015.


ا​لقطرية تستحوذ على 49% من شركة طيران إيطالية

قالت الخطوط الجوية القطرية، الأحد 1-10-2017، إنها استحوذت على 49% من شركة "إيه. كيو. إيه هولدنغ"، وهي الشركة الأم الجديدة لشركة الطيران الإيطالية "ميريديانا".

وأضاف "أكبر الباكر"، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، في بيان، أنه يتطلع للعمل جنباً إلى جنب مع "ميريديانا"، لتعزيز موقعها في السوق وتقوية شبكة وجهاتها في إيطاليا وأوروبا والولايات المتحدة، وغيرها من المناطق.

وتسير الخطوط الجوية القطرية، 42 رحلة أسبوعياً إلى أربعة وجهات في إيطاليا، وهي روما والبندقية وبيزا وميلانو.

وبحسب البيان فإنه بتوقيع الاتفاقية الجديدة، ستعزز القطرية من خدماتها في السوق الإيطالية.

و"ميريديانا"، هي ثاني أكبر شركة طيران في إيطاليا، وتملك شبكة وجهات قوية في أوروبا، وتوفر فرص الربط مع المطارات الرئيسية في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وإفريقيا.

ويتألف أسطول ميريديانا من طائرات بوينغ 737 و767 وMD-82.

والقطرية، واحدة من أسرع شركات الطيران نمواً في العالم، إذ تسيّر أسطولاً حديثاً يضم 200 طائرة تتجه إلى أكثر من 150 وجهة عالمية.


ارتفاع قيمة صادرات السعودية النفطية

ارتفعت قيمة الصادرات النفطية للسعودية خلال الشهور السبعة الأولى من العام الجاري 30 بالمائة‏، إلى 354.2 مليار ريال (94.5 مليار دولار).

كانت الصادرات السعودية النفطية، بلغت 272.6 مليار ريال (72.7 مليار دولار) في الفترة المناظرة من 2016.

ووفق بيانات صادرة عن الهيئة العامة للإحصاء في السعودية (حكومي)، السبت 30-9-2017، ارتفعت قيمة الصادرات النفطية للسعودية خلال يوليو/تموز الماضي 6.3 بالمائة‏، إلى 48 مليار ريال (12.8 مليار دولار).

وأعلنت السعودية رسمياً للمرة الأولى، عن قيمة صادراتها النفطية بشكل شهري في سبتمبر/ أيلول الماضي، بقيمة 43.5 مليار ريال (11.6 مليار دولار).

ويأتي صعود صادرات المملكة النفطية، تزامناً مع ارتفاع سعر برميل نفطها الخام (العربي الخفيف).

وبدأ الأعضاء في (أوبك) ومنتجون مستقلون، مطلع العام الجاري، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميًا، لمدة 6 شهور، وتم تمديده في مايو/ أيار الفائت 9 شهور أخرى تنتهي في مارس/ آذار 2018، في محاولة لإعادة الاستقرار لأسواق النفط.

وسجلت الإيرادات النفطية السعودية خلال 2016، ما قيمته 329 مليار ريال (87.7 مليار دولار)، تُشكل 62 بالمئة من إجمالي الإيردات.

وقدرت الحكومة السعودية إيراداتها النفطية خلال 2017 بقيمة 480 مليار ريال (128 مليار دولار)، تُشكل 69% من إجمالي الإيردات.

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم، في الوقت الراهن من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014.

الدولار الأمريكي = 3.75 ريال سعودي


​بنوك الإمارات ترفع استثماراتها في سندات الدين الشهر الماضي

أظهرت بيانات رسمية أن البنوك الإماراتية رفعت استثماراتها في سندات الدين على أساس سنوي، بنسبة 11.2 بالمائة في أغسطس/آب الماضي.

وأشارت البيانات المنشورة على موقع مصرف الإمارات المركزي، الأربعاء 27-9-2017 ، إلى ارتفاع استثمارات البنوك في سندات الدين لنحو 191.2 مليار درهم (52.05 مليار دولار) في الشهر الماضي، مقابل 171.9 مليار درهم (46.8 مليار دولار) خلال الشهر نفسه من 2016.

وعلى أساس شهري، ارتفعت استثمارات البنوك في سندات الدين بنسبة 1 بالمائة مقابل 189.3 مليار درهم (51.5 مليار دولار)، في نهاية يوليو/تموز الماضي.

واستخدمت دول الشرق الأوسط، وغالبية دول مجلس التعاون الخليجي، السندات والصكوك، كأداتي دين، لتغطية العجز في مصروفاتها الجارية خلال العامين الماضيين، مع هبوط أسعار النفط الخام.

ويعمل في الإمارات 49 مصرفاً، بينها 23 مصرفاً محلياً و26 أجنبياً، فيما يصل إجمالي عدد الفروع المنتشرة على مستوى الدولة 948 فرعاً، من بينها 862 لبنوك وطنية، و86 لبنوك أجنبية.