دولي


عُمان تخصص 260 مليون دولار لمتضرري غلاء الوقود

خصصت سلطنة عمان، أكثر من 260 مليون دولار أمريكي، لدعم المتضررين من ارتفاع أسعار الوقود.

وأكد بيان لمجلس الوزراء العماني، الأحد 12-11-2017 ، تخصيص بند في الموازنة العامة يقدر بمبلغ 100 مليون ريال عماني (260.22 مليون دولار)، لدعم الفئات المستحقة والتخفيف من آثار تحرير أسعار الوقود.

وذكر البيان الذي نشرته وكالة الأنباء العمانية، أن تطبيق هذا القرار سيكون ابتداء من يناير/ كانون ثاني 2018.

وأضاف أنه تم تكليف لجنة معنية بالإعلان عن تفاصيل الإجراءات والآليات التي سيتم اتخاذها لاستحقاق هذا الدعم.

كان مجلس الشورى العماني، شكل لجنة باسم "تداعيات الأزمة الاقتصادية وآثارها على المجتمع"، أوصت بدعم كل من أصحاب الشاحنات، ومركبات الأجرة، وطلبة الجامعات والكليات، وذوي الدخل المحدود.

وبدأت عمان بتحرير أسعار المحروقات، اعتماداً على أسعار السوق العالمية العام الماضي، بعد هبوط أسعار النفط الخام، وتأثير تبعات الانخفاض على مالية البلاد.


دعوة لإغلاق كافة محلات الصرافة بـ3 ثلاث محافظات يمنية اليوم

دعت نقابة الصرّافين(غير حكومية) بالعاصمة اليمنية المؤقتة، عدن، لإغلاق كافة محلات الصرافة بثلاث محافظات، لأربع ساعات، الخميس 9-11-2017؛ بسبب "تدهور" العملة المحلية، أمام نظيراتها الأجنبية، لا سيما الدولار.

وجاء في وثيقة الإعلان التي صدرت مساء أمس، عن النقابة "ندعو لإغلاق كافة محلات الصرافة؛ احتجاجًا على التدهور السريع للعملة المحلية مقابل نظيرتها الأجنبية(الدولار)".

وطالبت النقابة في بيانها جميع محلات الصرافة في عدن، والمحافظتين المجاورتين لها، أبين، ولحج، بإغلاق أبوابها من الساعة 8 صباح الخميس(05.00 تغ)، حتى الـ 12 ظهر اليوم ذاته.

وعزت، أسباب الإغلاق إلى "تدهور صرف العملة المحلية، مقابل العملة الأجنبية"، ولإخلاء مسؤوليتها عن أي مساءلة قانونية، في ظل الارتفاع الكبير للأسعار.

وحثت جميع أصحاب محلات الصرافة كذلك إلى التقيد بالإعلان، ومحاسبة المخالفين له، دون الإشارة إلى إذا ما كان هذا الإجراء سيعقبه إغلاق تام لمحلات الصرافة أم لا.

يذكر أن سعر الدولار الأمريكي وصل أعلى مستوياته، أمام الريال اليمني خلال الآونة الأخيرة.

وبلغ سعر الدولار الأمريكي الواحد " 440" ريالاً يمنياً، وهي أعلى نسبة له منذ بدء المعارك في البلاد في مارس/ اذار 2015، والذي لم يكن حينها يتجاوز 210 ريالات يمنية.


​القطرية تستحوذ على 9.6 بالمائة من أسهم كاثي باسيفيك

أعلنت الخطوط الجوية القطرية، عن استحواذها على 9.61 بالمائة من خطوط كاثي باسيفيك الجوية المحدودة (كاثي باسيفيك)، وهي شركة الطيران الوطنية في هونغ كونغ.

وذكر بيان صحفي صادر عن القطرية، الإثنين 6-11-2017 ، أنها أبرمت اتفاقية استحواذ على 378.2 مليون سهم في الشركة، التي تتخذ مطار هونغ كونغ مقراً لها.

ولم يشر البيان لقيمة الصفقة المنفذة.

وتقدم "كاثي باسيفيك" خدماتها لأكثر من 46 وجهة عالمية، وتعد واحدة من ست شركات طيران في العالم، حاصلة على تصنيف خمسة نجوم.

يأتي الاستثمار الجديد في "كاثي باسيفيك"، ضمن استراتيجية الاستثمار الخارجي التي تنتهجها الخطوط الجوية القطرية، بحسب البيان.

وتستحوذ القطرية حالياً على 20 بالمائة من مجموعة الخطوط الجوية الدولية (IAG)، و10 بالمائة من مجموعة خطوط طيران لاتام الجوية، و49 بالمائة من شركة طيران مريديانا.

وتسير القطرية أسطولاً حديثاً، يضم 200 طائرة تتجه إلى أكثر من 150 وجهة عالمية.


"​ السيادي السعودي" يعتزم رفع أصوله إلى 400 مليار دولار

أعلن صندوق الاستثمارات العامة السعودي (بمثابة الصندوق السيادي للبلاد)، الأربعاء 25-10-2017 ، عن إطلاق برنامجه حتى 2020، الهادف لرفع أصوله إلى 1.5 تريليون ريال (400 مليار دولار).

وحسب بيان صادر عن الصندوق، يتضمن البرنامج في الأعوام الثلاثة المقبلة 30 مبادرة تهدف إلى توليد 20 ألف وظيفة محلية مباشرة - أكثر من نصفها يتطلب مهارات عالية - و256 ألف وظيفة بناء.

ويهدف الصندوق إلى زيادة مساهمته في إجمالي الناتج المحلي الحقيقي، من 4.4 بالمائة إلى 6.3 بالمائة.

وصندوق الاستثمارات العامة في المرتبة 13 بين صناديق الثروة السيادية، بأصول تبلغ 183 مليار دولار، بحسب معهد الثروات السيادية (SWF Institute)، المتخصص في دراسة استثمارات الحكومات والصناديق السيادية العالمية.

وتتضمن خطط تعظيم الأصول الحالية للصندوق، رفع إجمالي العائد على المساهمين من 3 بالمائة إلى حدود 4 - 5 بالمائة.

ويهدف الصندوق لتنويع الأصول العالمية والاستثمار في الدخل الثابت، والأسهم العامة والأسهم الخاصة، والدين والعقارات والبنية التحتية.

وعزز صندوق الاستثمارات العامة، منذ مطلع العام الجاري أنشطته الاستثمارية محلياً وخارجياً، وأسس عدة شركات محلية في قطاعات مختلفة، بهدف تنويع الدخل.