محلي


مهنا: معبر كرم أبو سالم يفتح أبوابه غداً الأحد كالمعتاد

أعلن نظمي مهنا رئيس الهيئة العامة للمعابر والحدود الفلسطينية، أن معبر كرم أبو سالم التجاري الواقع شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة، سيفتح أبوابه يوم غد الأحد، كالمعتاد للاستيراد والتصدير.


وقال مهنا، "إن المعبر سيعمل كالمعتاد غداً بعد صيانته وتركيب ما تم إحراقه وإتلافه يوم أمس الجمعة داخل المعبر.


وقام مئات الشبان باقتحام معبر كرم أبو سالم جنوب شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة، أمس الجمعة، وأشعلوا النيران في مرافقه.


"آيبك" ترفع رأسمالها إلى 100 مليون دولار

وافق حَملة أسهم الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار "آيبك"، اليوم الاربعاء، على رفع رأسمال الشركة المصرح به الى 100 مليون دولار، من 70 مليون دولار رأس المال المصرح به والمدفوع حاليا.


جاء ذلك في اجتماع غير عادي عقدته الشركة لجمعيتها العمومية رام الله، بحضور مراقب الشركات حاتم سرحان، ومدير عام هيئة سوق راس المال براق النابلسي، والرئيس التنفيذي لبورصة فلسطين احمد عويضة، قررت ايضا رفع الحد الاقصى لأعضاء مجلس الادارة من عشرة اعضاء الى اثني عشر عضواً.


وتلا الجمعية العمومية غير العادية اجتماع اخر عادي، صادقت خلاله على توصية مجلس الادارة بتوزيع ارابح على المساهمين، بواقع خمسة ملايين دولار نقدا، ورسملة خمسة ملايين دولار اخرى، ليرتفع بذلك رأس المال المدفوع للشركة الى 75 مليون دولار، كما انتخبت مجلسا جديدا للإدارة للسنوات الاربع القادمة.


وفي كلمته الى المساهمين، استعرض رئيس مجلس الادارة طارق العقاد، الاداء المالي للشركة عام 2017، والذي اعتبره "عاما مميزا، اذ نما صافي ارباح الشركة بعد الضريبة بنسبة 46% ليرتفع الى 17.46 مليون دولار في العام 2017 من 11.93 مليون دولار في العام 2016، كما نمت المبيعات بنسبة 13% لتصل الى 684 مليون دولار".


وقال العقاد ان "النتائج المميزة لآيبك خلال السنوات الماضية انعكست على قيمتها السوقية في بورصة فلسطين، التي شهدت نمواً منذ إدراج اسهمها للتداول في العام 2014، حيث ارتفعت تدريجيا من 64 مليون دولار لتصل في نهاية العام 2017 الى 138.6 مليون دولار، بزيادة 116% عنها عند الادراج".


واضاف: لقد عملت الشركات التابعة لآيبك في ظل تحديات عديدة في العام 2017، لكن بالرغم من ذلك تمكنت من تحقيق انجازات جديرة بالذكر، حيث تم اعتماد مصنع الماسة لتصنيع اللحوم في دبي، التابع لشركة سنيورة للصناعات الغذائية، ضمن قائمة المنشآت المعتمدة لدى هيئة الغذاء والدواء السعودية لتصدير منتجاتها من اللحوم الى المملكة، وذلك في اطار التوجه الاستراتيجي للتوسع اقليميا، اضافة الى محافظة مصانع سنيورة في فلسطين والاردن على اعلى شهادة دولية في سلامة الغذاء، ما يعد تأكيدا على ان الشركة تعمل وفق اعلى معايير الجودة والسلامة الغذائية العالمية، كما قامت سنيورة بشراء مستودعات جديدة في الرياض بمساحة 3500 متر مربع، وبكلفة مليوني دولار، ضمن خطتها التوسعية في الاسواق الاقليمية، وخصوصا الخليجية، اضافة الى شراء ارض مساحتها 11.6 الف متر مربع في المنطقة الصناعية في سحاب بعمان، بكلفة 1.55 مليون دولار، كخطوة اولى باتجاه توسيع مصنع الشركة في الاردن.


وتعد "آيبك" ثاني أكبر مجموعة استثمارية في فلسطين، وتضم اضافة الى سنيورة للصناعات الغذائية، عدة شركات في قطاعات: الصناعة، والتجارة التوزيع، والخدمات، وهي وكيل حصري لعشرات العلامات التجارية العالمية.


27.7 % نسبة البطالة في الضفة وغزة

أظهر تقرير رسمي، عشية يوم العمال العالمي، الذي يوافق غداً الثلاثاء، أن نسبة البطالة في فلسطين بلغت 27.7 بالمائة، نهاية 2017.

وجاء في تقرير عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني (حكومي)، اليوم الإثنين، أن عدد الفلسطينيين العاطلين عن العمل بلغ 364 ألف فرد، بواقع 146 ألفاً في الضفة الغربية و218 ألفاً في قطاع غزة.

ورقم البطالة المنشور اليوم، عن "الإحصاء الفلسطيني"، معدلاً عن بيانات سابقة لسوق العمل المحلي لنفس الفترة، صدرت في فبراير/ شباط 2018، بلغت حينها نسبة البطالة 27.4 بالمائة.

وأظهر تقرير الإحصاء، اليوم، فجوة في نسبة البطالة بين الضفة الغربية وغزة، بواقع 43.9 بالمائة في القطاع، مقابل 17.9 بالمائة في الضفة.

وبلغت نسبة بطالة الإناث في السوق الفلسطينية، حتى نهاية العام الماضي، 47.8 بالمائة.

يقدر عدد الفلسطينيين العاملين في السوق المحلية، 666 ألف عامل، بواقع 333 ألفاً في الضفة الغربية و221 ألفاً في قطاع غزة، و92 ألف عامل يعملون في (إسرائيل) و20 ألفاً يعملون في المستوطنات.

التقرير أظهر أن 36 بالمائة من العاملين بأجر في القطاع الخاص الفلسطيني، يتقاضون رواتب أقل من الحد الأدنى للأجر البالغ 1450 شيكل (402 دولار)، بواقع 16.2 بالمائة في الضفة الغربية، و74 بالمائة في غزة.



٩:١٠ ص
٢٤‏/٤‏/٢٠١٨

بدء قطف محصول العسل في غزة

بدء قطف محصول العسل في غزة


بدأ مربو النحل في قطاع غزة، قطف محصول العسل، وسط توقعات بانخفاض الإنتاج عن الموسم الماضي، لانحباس المطر ورش الاحتلال المبيدات الكيماوية.

ويوجد في قطاع غزة أكثر من 320 نحّالًا يملكون 16 ألف خلية موزعة على مختلف محافظات القطاع غالبيتها في المناطق الشرقية.

ويبدأ جني العسل عادة في العشرين من أبريل/ نيسان من كل عام ويمتد لعشرة أو خمسة عشر يومًا.

وتوقع مدير دائرة الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة م. طاهر أبو حمد إنتاج كلي الموسم الحالي ما بين 150-170 طنًا، وهو أقل عن العام الماضي، مبينًا أن القطاع كان ينتج في الوضع الطبيعي من 200-220 طنًا.

وعزا أسباب انخفاض الإنتاج إلى تراجع المساحات التي تصلح لأن تكون مراعي للنحل، ونفوق كميات كبيرة من النحل بسبب مبيدات الاحتلال التي يرشها بالقرب من مناطق التماس.

وأشار أبو حمد لصحيفة "فلسطين" إلى أن إنتاج الخلية الواحدة يقدر ما بين 4-8 كيلو عسل.

ويتراوح بيع سعر الكيلو من العسل ما بين 50-90 شيقلًا، حسب جودة الإنتاج.

وذكر أبو حمد أن استهلاك قطاع غزة من العسل تضاءل أيضًا إلى النصف بسبب الأوضاع الاقتصادية العامة، مشيرًا إلى أن حجم الاستهلاك في الوقت الطبيعي كان 500 طنّ سنويًا.

وأشار إلى أن 90% من العسل المنتج في قطاع غزة "عسل الحمضيات، والنباتات البرية"، يتسم باللون الفاتح، والنسبة المتبقية من الإنتاج من "عسل الكينيا" يتسم بلون داكن.

ويُعد مرض "حشرة الفارة"، من أبرز الأمراض التي تصيب خلية النحل، وقد نجحت وزارة الزراعة بالتعاون مع منظمة الأغذية العالمية "الفاو" بوضع حد لها.

وشدد أبو حمد على أن الوزارة تمنع استيراد العسل خلال فترة إنتاجه المحلي، مبينًا أن الاستيراد عادة من الدول الأوروبية ومن الاحتلال ومصر.

وأكد أهمية إيجاد مراعي للنحل لتطوير وزيادة إنتاج العسل، داعيًا إلى تكثيف البقع الخضراء في الشوارع والطرقات، وداخل المدارس والمؤسسات والجمعيات.

وتتفق الجمعية التعاونية لمربي النحل بغزة مع توقعات وزارة الزراعة بأن يكون الإنتاج الموسم الحالي أقل من العام الماضي بل السنوات السابقة.

وأضاف رئيس الجمعية عماد غزال إلى الأسباب التي ذكرتها الوزارة آنفًا، انحباس الأمطار في أشهر فبراير ومارس وأبريل، ما جعل الغطاء النباتي جافًا حرم النحل الحصول على الحريق اللازمة لإنتاج العسل، إضافة إلى برودة الطقس.

"ظاهرة المعاومة" أو "تبادل الحمل" التي أصابت أشجار الحمضيات العام الحالي، كانت سببًا آخر في منع الكثير من النحل الحصول على رحيق الزهور يقول غزال لصحيفة "فلسطين".

وتضم الجمعية التعاونية التي تأسست قبل 15 عامًا، 25 شخصًا من النحالين، توفر لهم أدوية مجانية، وتلحقهم بدورات محلية وخارجية.

وطالب النحال الجهات المختصة بمساعدة النحالين الحصول على تعويض لأضرار تسببتها حروب الاحتلال.

وينظر مربي النحل، م.راتب سمور، إلى النحلة على أنها مصنع طبيعي مهمّ لست منتجات، تُستخدم في العلاج والتجميل.

وقال سمور لصحيفة فلسطين: "لقد نجحت بفضل الله أن استخدم منتجات النحل: العسل، الشمع، وحبوب اللقاء، وغذاء الملكات، وصمغ النحل، وسم النحل في إعداد مستحضرات طبية لعلاج كثير من الأمراض مثل البواسير، حب الشباب، إزالة الدهون الثلاثية، علاج الكوليسترول، تقرحات الفم والمعدة، التوحد، الشلل عند الأطفال، الصداع النفسي، الذئبة الحمراء وغيرها، وأيضًا في انتاج مستحضرات تجميلية لتفتيح البشرة، وإزالة التجاعيد وتنعيم الشعر".