محلي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٧‏/٣‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​البطالة في (إسرائيل) عند 4.3% في يناير

استقرت البطالة في (إسرائيل) خلال يناير/كانون ثاني الماضي عند 4.3%، وهي ذات النسبة المسجلة في ديسمبر/كانون أول السابق عليه، وفق مكتب الإحصاءات الإسرائيلية.

وجاء في البيانات، الصادرة اليوم الخميس 23-2-2017 ، أن معدل البطالة بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و64 عاماً من القوى العاملة، بلغت 3.7% الشهر الماضي، مقارنة مع 3.8% في الشهر السابق عليه.

وتحصي (إسرائيل) القوى العاملة لديها وفق تعليمات منظمة العمل الدولية، التي تنص على تسجيل نسب البطالة للأشخاص الذي بلغوا من العمر 15 عاماً فأكثر.

وبلغ عدد القوى العاملة في (إسرائيل) حتى نهاية يناير/كانون ثاني الماضي 3.967 مليون شخص، منهم 3.797 على رأس عملهم، وعاطلون عن العمل يبلغ عددهم 170 ألف فرد.

وتشمل أرقام البطالة والقوى العاملة في (إسرائيل)، فلسطينيي الداخل، إضافة إلى أي وافد إلى (إسرائيل) أمضى أكثر من عام على أراضيها، حسب الإحصاء الإسرائيلي.

كان الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني (حكومي)، أصدر تقريراً الأسبوع الماضي، أظهر فيه أن البطالة في فلسطين (الضفة الغربية وقطاع غزة) سجلت نسبة 26.9% خلال العام الماضي 2016، ارتفاعاً من 25.9% للعام السابق عليه.

وجاء في التقرير، أن عدد العاطلين عن العمل بلغ حتى نهاية العام الماضي 360.5 ألف شخص، بواقع 206.8 ألف شخص في قطاع غزة و153.7 ألفاً في الضفة الغربية.


الجدار العنصري يغرق مئات الدونمات غرب قلقيلية

تكبد المزارعون في مدينة قلقيلية خسائر فادحة نتيجة حجز جدار الفصل العنصري الإسرائيلي غرب المدينة لمياه الأمطار وتجميعها في الأراضي المزروعة بالخضروات على أعماق مختلفة، واختلاطها بمياه المجاري القادمة من مستوطنات "ايال وسوريجال وكوخاف يائير".

المزارعون في المنطقة تحدثوا عن معاناتهم التي تتكرر كل عام مع تدفق مياه الأمطار من جهة الشرق إلى الغرب، وعدم فتح سلطات الاحتلال الفتحات المخصصة لتصريف المياه من تحت الجدار العنصري أو فتح بعضها وإغلاق أخرى.

المزارع أحمد سلمي الذي يمتلك عشرات الدونمات المزروعة بالخضروات، يقول: "كل المزارعين في العالم ينتظرون هطول نعمة المطر، بينما نحن نخاف منه، لأن الجدار سيجعل منه نقمة بدلا من أن تكون نعمة علينا وعلى مزروعاتنا، فاحتجاز المياه على امتداد الجدار غرب قلقيلية للمياه يحولها إلى مستنقع تغرق فيها الخضروات، ويلوثها بالمياه العادمة القادمة من المستوطنات القريبة".

وأضاف سلمي لـ"فلسطين": "خسارتنا في المنخفض الأخير تزيد عن المليون ونصف المليون شيقل، والاحتلال يجب أن يتحمل الخسائر، فعدم فتح البوابات المخصصة لتدفق مياه الأمطار أدى إلى هذه الخسائر، مع أن فتحها يكون الكترونيا وسهلا جدا من خلال كبسة زر، ولكن تأخر هذه الكبسة أدى إلى هذه الخسارة، التي نعاني منها كمزارعين" حسب تعبيره.

المزارع السبعيني عبد الكريم العدل قال لـ"فلسطين": "في كل منخفض تتجدد المأساة والخسارة والنكد والتنغيص، ولولا أننا لا نريد أن نترك أرضنا فارغة، لما قمنا بالزراعة في فصل الشتاء، فالزراعة مغامرة في ظل وجود الجدار وتجمع المياه، والذي يزيد من الخسارة تدفق مياه المجاري التي تمر من المكان في واد مكشوف، فيما أن ارتفاع منسوب المياه يؤدي إلى تدفقها على مزارعنا وبيوتنا".

أما حسن السمان، والد الشهيد محمد السمان، الذي يقع منزله مع عشرات المنازل بالقرب من الجدار يصف حياته مع جيرانه في كل منخفض بغير المستقرة، حيث يترقبون الغرق كما حدث في السنوات السابقة.

ويقول السمان لـ"فلسطين": "نحن في أخفض نقطة في مدينة قلقيلية ووجود الجدار العنصري يمنع مرور مياه الأمطار بشكل طبيعي، وتتشكل بحيرة صغيرة إذا زادت حدة هطول الأمطار، وفي السنوات القليلة السابقة اضطررنا إلى استخدام القوارب لإنقاذ العالقين، فالمياه ارتفعت ثلاثة أمتار، وغرقت الطوابق الأولى من المنازل".

المهندس أحمد عيد مدير دائرة الزراعة في قلقيلية، قال لـ"فلسطين": "نحن نتحدث عن مساحات كبيرة من الأراضي تتعرض للغرق والتلوث معا غرب المدينة، والمزارعون منكوبون في هذه المنطقة بفعل الجدار واحتجاز مياه الأمطار بشكل كبير جدا".

وأكد عيد أن الاحتلال يتعمد هذا الأمر حتى يهجر المزارع الفلسطيني من أرضه القريبة من الجدار العنصري، وتدفيعه فاتورة باهظة، فالأراضي التي لم يعزلها الجدار خلفه يقتلها باحتجاز مياه الأمطار، والمجاري القادمة من المستوطنات.


فتح "أبوسالم" غدًا الجمعة استثنائيًا لإدخال وقود للكهرباء

أكدت الهيئة العامة للمعابر، أن سلطات الاحتلال قررت فتح معبر كرم أبو سالم التجاري غداً الجمعة استثنائيًا، لضخ كميات من المحروقات لقطاع غزة .

وقال مدير معبر كرم أبوسالم منير الغلبان في تصريح مقتضب مساء اليوم الخميس 16-2-2017": " إنه سيتم فتح المعبر بشكل استثنائي لتزويد محطة توليد الكهرباء بكميات من السولار الصناعي، وذلك بالإضافة لكميات من غاز الطهي" .

يشار إلى أن سلطة الطاقة بغزة أكدت أن محطة الكهرباء تعمل منذ أيام بمولدين اثنين فقط نتيجة مماطلة الهيئة العامة للبترول برام الله في إدخال منحة الوقود التركية.


١:٤٥ م
١٥‏/٢‏/٢٠١٧

عباس يصادق على موازنة 2017

عباس يصادق على موازنة 2017

صادق الرئيس الفلسطيني محمود عباس،الأربعاء15-2-2017 ، على الموازنة العامة لسنة 2017، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، لتصبح قانوناً معمولاًبه رسمياً.

وأقرت الحكومة الفلسطينية في 31 من الشهر الماضي، موازنة العام الجاري 2017، بعجز 765 مليون دولار (منها متأخرات يتوجب على الحكومة دفعها بقيمة 300 مليون دولار للقطاع الخاص)، بعد المنح التي قدرتها الحكومة بنحو 500 مليون دولار لهذا العام.

وتبدأ السنة المالية في فلسطين، مطلع يناير/ كانون ثاني من كل عام، حتى نهاية ديسمبر/ كانون أول من ذات العام، وفق قانون الموازنة الفلسطينية.

ويبلغ إجمالي قيمة الموازنة العامة 4.1 مليار دولار، و 350 مليون دولار للموازنة التطويرية (الاستثمارية)، و 300 مليون دولار متأخرات على الحكومة ستدفعها للقطاع الخاص (الدائن) العام الجاري.

وكان وزير المالية الفلسطيني شكري بشارة، قال خلال وقت سابق الشهر الماضي، إن تنفيذ موازنة العام الجاري 2017، يبدو صعباً بالنظر إلى المعطيات الخارجية والتغيرات السياسية، ذات الارتباط بفلسطين وقضيتها.