محلي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٩‏/٢‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


الحايك: غزة تتجه لكارثة حقيقية

أكد علي الحايك رئيس جمعية رجال الاعمال الفلسطينيين بغزة أن استمرار العمل وفق ألية إعادة إعمار "GRM" لإدخال مواد البناء ينذر بمزيد من الانهيار الاقتصادي في قطاع غزة.


وأوضح الحايك أن عملية إعادة الاعمار وبعد مرور ما يقارب الأربعة أعوام لاتزال متعثرة وبطيئة بسبب الحصار الاسرائيلي وألية إعادة الاعمار التي تحول دون إدخال مواد البناء للقطاع الخاص بحرية كاملة مبيناً أن حجم ما تم إدخاله من مواد البناء لقطاع غزة خلال الفترة من 14/10/2014 حتى 10/2/2018 يقدر بحوالي 2,7مليون طن، وهي لا تمثل سوى 43% من احتياج القطاع في نفس الفترة.


ودعا الحايك لضرورة إلغاء العمل وفق برنامج GRM" واصفاً إياه بالألية العقيمة مشيراً إلى أن قطاع غزة يتجه لكارثة انسانية واقتصادية حقيقية ستضرب كافة قطاعات المجتمع الفلسطيني في القطاع فنسب البطالة والفقر وصلت لمعدلات غير مسبوقة.


ولفت إلى أن نسبة البطالة في قطاع غزة وصلت إلى 46.6% ،حوالي 60% منهم من فئة الشباب و80% من النساء، بواقع وجود أكثر من 250 ألف عامل و 176 ألف خريج عاطلين عن العمل، ناهيك عن ارتفاع نسبة الفقر المدقع لتتجاوز 65% ،وتحويل مليون مواطن من سكان غزة لأشخاص يتلقون مساعدات إغاثية من "أونروا" و المؤسسات الإغاثية الدولية .


وشدد الحايك على ضرورة تغليب المصلحة الوطنية وتحييد احتياجات أهالي غزة عن الخلافات السياسية لافتاً إلى شعب غزة يستحق العيش بكرامة كونه خط الدفاع الاول عن القضية والثوابت الوطنية.


الدجاج يُشعل مواقع التواصل لغلائه في غزة

لعل من الغريب أن ينجح الدجاج في إشعال مواقع التواصل الاجتماعي لتكون مثار حديث النشطاء، لكن يبدد هذه الغرابة الارتفاع الواضح في أسعاره بقطاع غزة المحاصر منذ نحو 11 سنة.

وبحسب النشطاء، وصل سعر الكيلو جرام الواحد في غزة إلى 16 شيقل، ما دفع نشطاء مواقع التواصل إلى الدعوة لمقاطعته.

وسخر "محمد النعيزي" عبر صفحته في موقع "فيسبوك"، من ارتفاع ثمن الدجاج، قائلًا: "سعر كيلو الدجاج في غزة (16 شيقلا) حوالي 4.5 دولار أمريكي! الأسعار أوروبية والواقع صومالي!".

بينما غرّد به "Ramy abdlnabi" عبر موقع "تويتر": "بعد ارتفاع أسعار الدجاج إلى 16 شيقلا للكيلو مقاطعة شراء الدجاج واجب وطني وليذهب المتكرشون المحتكرون أصحاب المزارع إلى الجحيم".

وطالب "سمير حمتو" في منشور عبر موقع "فيسبوك"، وزارة الزراعة باتخاذ خطوات سريعة ومنها إلغاء قرار منع دخول المجمدات وتحديد أسعار الدجاج بما يتناسب مع قدرة المواطن الشرائية.

ودعا "أبو عدنان الكحلوت" إلى مقاطعة شراء الدجاج، قائلا: "أنا مع مقاطعة شراء الدجاج بعد وصول الكيلو 16 شيقلا".

كما سخر "Mohammed Alamour" عبر "فيسبوك" من ارتفاع أسعار الدجاج، إذ قال: "كيلو الدجاج بـ16 شيقلا.. ضيعتوا (أضعتم) هيبة يوم الجمعة.. بكرة الغدا مناقيش (فطائر الزعتر)".

وعلَّق "Ibrahim El-dabous" بقوله: "لو يشد حيلو شوية بصير أغلى من مهر العروس"، بينما رد "خليل عبد الحميد المبحوح" على المنشور: "كويس إن لحقت المناقيش لأن الزعتر حيغلى بكرة".

"عمر عادل" من جهته، رأى أن ارتفاع أسعار الدجاج يصيب بشكل أساسي الطبقة الوسطى، إذ قال: " لا بدائل امام الطبقة الوسطى والفقيرة الا العدس.. والحكومة تمنع طعام الفقراء وتحاصرهم".

كما أبدى "Mhmed A Hajjar" سخريته عبر "فيسبوك"، وقال: "أصلاً الزيت والزعتر أزكى والعدَس أفيَد والبطاطا أطيَب ورُز الكابونة (الطرد الغذائي) ببلاش".

Mohamad Shabat"" أبدى سخطه من غلاء الدجاج، متمنيا أن يلقى المتسببون بذلك جزاءهم: "من وحى الحدث ،سعر الدجاج 4 دولار، هذه الأيام رجع المثل القديم بصورة كبيرة، ناس تأكل الدجاج وناس تقع فى السياج. إن شاء الله ،تقع الأقنعة ويسيح المكياج من وجوه الظالمين".

ولاحظ "عبد شعت" اكتساح الدجاج حديث النشطاء عبر مواقع التواصل، فقال: "الفيس اليوم برعاية الدجاج".

وتساءل Tamer W. Dalloul" ": "من المستفيد من غلاء الأسعار الخاصة بفئة الدجاج؟ ولماذا الدجاجة كبيرة ولا يوجد (حجم) وسط وصغير؟"، مردفا: "الدجاج أغلى من المواطن!".

وعبَّر ""Kareem Mohammed بطريقته عن الارتفاع الحاصل في سعر الدجاج: "الدجاج رخيص ..

الدجاج غالي .. هي القصة مزاج؟ لا توجد تسعيرة لا يوجد قانون"؛ وفق اعتقاده.

"أبو بلال الشريف" ألقى من ناحيته، باللوم على حكومة رامي الحمد الله، حيث كتب عبر "فيسبوك"، إن وضع معبر رفح الحدودي بين قطاع غزة وجمهورية مصر العربية بعد تسلمها المعابر بات أكثر سوءا، مردفا: "التجار يصرخون من رسوم (معبر) كرم ابو سالم من2500شيقل إلى 12000 شيقل.. 16% ضرائب جديدة على الاتصالات.. منع استيراد اللحوم المجمدة.. ارتفاع سعر الدجاج..".

وتسلمت حكومة الحمد الله معابر قطاع غزة في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بموجب اتفاق المصالحة الذي وقعته حركتا حماس وفتح في القاهرة في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، كما أن الحكومة تسلمت وزارات القطاع، لكنها تواجه اتهامات بالتخلي عن مسؤولياتها تجاه الغزيين، والاستمرار بفرض "إجراءات عقابية" بحقهم.

"نبيل سليمان" كتب بدوره عبر "فيسبوك": "أيتها البلدة التعيسة، يقولون بأن سعر كيلو الدجاج فيك بـ: 16 شيقلا. فماذا عن سعر الإنسان؟ أيعقل بأنه أغلى من ذلك؟! لا أظن".


أسعار العملات اليوم الخميس 8-2-2018

جاءت أسعار صرف العملات مقابل الشيقل، اليوم الخميس، على النحو التالي:

الدولار الأمريكي :3.48 شيقل

الدينار الاردني :4.91 شيقل

اليورو الاوروبي :4.30 شيقل

الجنيه المصري :0.19 شيقل


وقفة لتجار بغزة احتجاجاً على تردي الأوضاع الاقتصادية

شارك العشرات من التجّار الفلسطينيين في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، في وقفة، احتجاجاً على تردي الأوضاع الاقتصادية، واستمرار فرض الحصار الإسرائيلي للعام الثالث عشر على التوالي.

ورفع المشاركون في الوقفة، التي نظّمتها هيئات تابعة لـ"القطاع الخاص" أمام مجلس الوزراء الفلسطيني بمدينة غزة، لافتات تندد بالحصار كُتب على بعضها "نعم لمقاطعة إدخال البضائع".

وتخلل الوقفة، مسير للعشرات من شاحنات البضائع، حيث أطلق سائقوها "أبواقها" كتعبير احتجاجي على تردي الأوضاع.

وقال نبيل أبو معيلق، نائب رئيس جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين (غير حكومية):" نتوقع أن يكون معدل إدخال الشاحنات لليوم صفر شاحنة، وذلك تنفيذاً لقرار القطاع الخاص القاضي بوقف تنسيق إدخال البضائع لغزة ليوم واحد".

وأضاف أبو معيلق:" في الفترة الأخيرة، وفي ظل تردي الأوضاع الاقتصادية انخفضت أعداد الشاحنات التي تدخل قطاع غزة من ألف شاحنة إلى نحو 300 فقط".

وطالب الحكومة بـ"دعم القطاع الخاص وتوفير الرافعة له في ظل ما يمر به من أزمات اقتصادية".

وأكد أبو معيلق على ضرورة "سعي المجتمع الدولي من أجل رفع الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع".

وحذّر من ارتفاع نسبة البطالة في صفوف المواطنين الفلسطينيين خلال الفترة المقبلة، في ظل سوء الأوضاع الاقتصادية.

وبدوره، قال خليل أبو أسد:" خرجنا اليوم لنعبر عن معاناتنا ومعاناة شركات النقل الخاص بغزة في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية".

وأضاف أبو أسد:" نقول للعالم ولكل من ساهم في فرض الحصار، يكفي حصار، نحن غير قادرين على الحياة في ظل هذه الظروف الصعبة".

كما دعا الحكومةإلى "إلغاء فرض الضرائب على البضائع التي تدخل إلى قطاع غزة".

والأسبوع الماضي، أصدر القطاع الخاص بغزة قراراً بوقف التنسيق لإدخال البضائع اليوم