فلسطيني

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٨‏/٨‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


الاحتلال يعتقل صيادين ببحر بيت لاهيا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح الجمعة، صيادين قبالة بحر بيت لاهيا شمال قطاع غزة، وصادرت مركبهما.


وهاجمت زوارق بحرية إسرائيلية مركب الصيادين صدام وعدي عبد الباري السلطان أثناء ابحارهم في مسافة 6 أميال بحرية، فيما اعتقلتهم وصادرت مركبهم.


وتتعرض مراكب الصيادين لاستهداف متواصل من الزوارق الإسرائيلية، التي تحرمهم من الصيد بحرية، في خرقٍ لتفاهمات التهدئة المبرمة بين الفصائل و"إسرائيل" برعايةٍ مصرية صيف عام 2014


وقفة تضامنية مع الصحفيين المعتقلين بسجون السلطة بالضفة

شارك عشرات الصحفيين اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية للتنديد باعتقال الصحفيين من قبل أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية المحتلة .

وطالب الصحفيون خلال الوقفة التي نظمها منتدى الاعلامين الفلسطينيين بالإفراج الفوري عن زملائهم من سجون السلطة.

وكانت أجهزة السلطة قد اعتقلت كلا من عامر أبو عرفة، مراسل وكالة شهاب من منزله في الخليل، وممدوح حمامرة مراسل فضائية القدس من بيت لحم، وطارق أبو زيد مراسل فضائية الأقصى من نابلس، وأحمد حلايقة مراسل فضائية القدس في بيت لحم.

كما اعتقلت أجهزة السلطة في بيت لحم الصحفي الحر قتيبة قاسم، واستدعت الصحفي إسلام زعل سالم.

وأكد شادي أبو صبحة مسؤول العلاقات العامة والاعلام في منتدى الإعلاميين الفلسطينيين أن اعتقال الصحفيين الستة من منازلهم ومصادرة معداتهم يؤكد على مسلسل جديد من الانتهاكات بحق الصحفيين والإعلاميين في الضفة ومصادرة الحريات والتهديد المباشر للعمل الصحفي.

وعبر عن صدمة المجموع الصحفي لتسويق الأجهزة الأمنية بالضفة ووكالاتها المشبوهة مبررات ومزاعم أن هؤلاء الصحفيين الذين نقلوا معركة القدس بأقلامهم قد قاموا بتسريب معلومات لجهات معادية.

وقال أبو صبحة : "لا عدو لنا إلا الاحتلال الإسرائيلي؛ وإنما أرادت السلطة بحجتها الواهية تضليل الراي العام".

وأكد على أن ما أقدمت عليه أجهزة السلطة يمثل إهانه للمجموع الصحفي، مضيفا : "ندعو لوقف اعتداءات السلطة على الصحفيين، ونرفض حالة استمرار التخويف لمنع ممارسة عملهم المهني".

وطالب أبو صبحة المؤسسات الدولية والحقوقية للقيام بدورها لحماية الصحفيين من انتهاكات السلطة في رام الله والاحتلال الاسرائيلي، مشيرا الى حالة الصمت من بعض القوى الصحفية عما يجري في الضفة.

وأكد أنه آن الأوان ليتحمل الجميع واجباته الأخلاقية والخروج عن مؤامرة الصمت لوقف إجراءات السلطة.

بدوره شدد التجمع الاعلامي الديمقراطي على ضرورة عقد اجتماع لكل الأطر الصحفية لبلورة موقف موحد حول اعتقال الصحفيين.

وقال التجمع في كلمة له "نقترح مقاطعة أخبار السلطة ودوائرها المختلفة حتى الافراج عن الزملاء"، مؤكدا على أن تهمة تسريب المعلومات هي تهمة باطلة".

وأضاف التجمع ان الحاجة باتت ملحة وضرورية لممارسة العمل الصحفي على أسس ديمفراطية ووطنية وانهاء حالة الاعتداء على الصحفيين واعتقالهم.

من جهته، قال التجمع الإعلامي الفلسطيني ان الصحفيين في الضفة الغربية يتعرضون الى قمع مزدوج من الاحتلال والسلطة على حد سواء مؤكدا على أن جريمة اعتقال ستة من الإعلاميين بالضفة هو استخفاف بالمجموع الصحفي الفلسطيني.

وأشار التجمع الإعلامي الفلسطيني في كلمته خلال الوقفة إلى أن حملة الاعتقالات التي قامت بها أجهزة المخابرات بالضفة تحمل طابعا سياسيا، ولذلك نطالب السلطة في رام الله بضرورة إطلاق الحريات العامة.


​الاحتلال هدم وأغلق 41 منزلًا فلسطينياً خلال انتفاضة القدس

أفاد مركز "عبد الله الحوراني" للدراسات، بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت منذ تشرين أول/ أكتوبر 2015؛ بداية "انتفاضة القدس"، 36 منزلاً لمنفذي عمليات ضد الاحتلال.

وأوضح المركز في تقرير له الخميس 10-8-2017 ، أن سلطات الاحتلال أغلقت 4 منازل عبر "صب الباطون الجاهز بداخلها، بالإضافة لإغلاق منزل واحد عن طريق "لحام الأبواب والشبابيك لتعذر هدمه".

واعتبر مدر مركز "عبد الله الحوراني"، سليمان الوعري، أن سلطات الاحتلال تمارس من خلال عمليات هدم المنازل سياسية العقاب الجماعي ضد الفلسطينيين.

وبين، أن هدم بيوت عائلات منفذي العمليات ضد أهداف إسرائيلية "مخالفة واضحة للقانونين الدولية وميثاق جنيف الدولي، وتأتي ضمن مزاعم الاحتلال خلق حالة ردع لوقف عمليات المقاومة".

ولفت النظر إلى أن هدم منازل الشهداء والأسرى في رام الله فجر اليوم "أول عمليات هدم منازل لمقاومين فلسطينيين في 2017"، موضحًا أن وتيرة عمليات الهدم ارتفعت منذ 2015 في محاولة من الاحتلال لإنهاء الانتفاضة واسترضاءً للمستوطنين اليهود، وفق قوله.

وتطرق الوعري لدراسة اسرائيلية أعدتها لجنة شكلها وزير جيش الاحتلال السابق شاؤول موفاز عام 2005، والتي أوصت بالامتناع عن هدم منازل منفذي العمليات لـ "عدم جدواها في خلق حالة ردع ضد المقاومين"، لافتًا إلى أن نتنياهو عاد لتطبيق القرار مرة أخرى مع مطلع "انتفاضة القدس".



الأوقاف تنهي إجراءات سفر حجاج غزة للديار الحجازية

أعلنت وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة عن فتح معبر رفح البري، منتصف الأسبوع القادم، لسفر الحجاج، فيما قالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية: إنها أنهت جميع الإجراءات اللازمة لسفر حجاج غزة إلى الديار الحجازية.

وقال المتحدث باسم هيئة المعابر والحدود، هشام عدوان في تصريح صحفي: "أبلغتنا السلطات المصرية بتشغيل معبر رفح البري من يوم الاثنين المقبل إلى الخميس المقبل لسفر حجاج القطاع".

من جانبه، قال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، حسن الصيفي: إن وزارته أنهت جميع الإجراءات اللازمة لسفر حجاج قطاع غزة إلى الديار الحجازية.

وأشار إلى أن جوازات سفر الحجاج ستكون جاهزة بعد وضع التأشيرات المطلوبة "الفيزة" يوم الجمعة القادم على أبعد تقدير.

وأضاف الصيفي لصحيفة "فلسطين": "جوازات الحجاج وصلت إلى القنصلية السعودية في مصر، ومنذ ليلة أول من أمس فتح المسار الإلكتروني لإتمام عملية التفييز، على أن تعود الجوازات جاهزة عبر معبر رفح البري خلال اليومين القادمين حتى نتمكن من إتمام باقي إجراءات السفر".

وأوضح الصيفي أن السلطات المصرية أبدت استعدادها لتسهيل سفر الحجاج عبر معبر رفح البري، على أن يغادر الفوج الأول في 14 من الشهر الجاري وأن تقلع أولى الطائرات في اليوم التالي عبر مطار القاهرة الدولي إلى الديار الحجازية، مشيدًا بالوقت ذاته بالدور المصري الإيجابي.

وأشار إلى أن وزارة الأوقاف على تواصل دائما مع السفارتين الفلسطينية والسعودية في القاهرة من أجل تسيير سفر حجاج بيت لله الحرام بسهولة ويسر، مبينا أن عملية سفر الحجاج الغزيين ستستمر على مدار أربعة أيام بمعدل ثلاث طائرات في اليوم الواحد.

وسبق أن أعلنت الأوقاف أسماء حجاج غزة المقبولين والمعتمدين للحج هذا العام 1438ه/2017م والبالغ عددهم 2401 حاج وحاجة، وذلك وفقاً للكشف المسلسل ضمن القرعة العامة التي تم إجراؤها عام 2013م.