فلسطيني


الاحتلال يستهدف الفرق الطبية والإعلامية بـ"مليونية القدس"

استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الجمعة، بشكل مباشر الطواقم الصحفية والطبية في مليونية القدس ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى.

وأكدت وزارة الصحة في تغريدات متلاحقة عبر موقع "فيسبوك" أن الاحتلال استهدف بشكل مباشر الطواقم الطبية شرق مدينة غزة.

كما استهدفت قوات الاحتلال سيارات الإسعاف شرق مدينة خانيونس، ما اسفر عن تهشم زجاج إحدى السيارات.

في حين، استهدفت قوات الاحتلال الطواقم الصحفية في مخيمات العودة شرق القطاع، ما أسفر عن إصابة مراسل صوت الأقصى إسماعيل أبو عمر شرق خانيونس، ومصور الوكالة الفرنسية محمد البابا أصيب برصاصة في ساقه شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة.


حماس تشيد بحشود "مليونية القدس" وتؤكد: المسيرات مستمرة

اعتبرت حركة حماس، اليوم الجمعة، الاحتشاد شرقي قطاع غزة في يوم "القدس العالمي" تأكيدًا أن مسيرات العودة مستمرة وبكل قوة.

وقال الناطق باسم حماس فوزي برهوم في تغريدة عبر حسابه بـ"تويتر" إن تلك "الحشود الكبيرة تؤكد استمرارية مسيرة العودة مهما بلغت التضحيات حتى تحقيق مطالب الشعب الفلسطيني وعلى رأسها إنهاء حصار غزة".

وأشار إلى أن "كلمة الفصل هي للشعب الفلسطيني الأبي الذي لن يسمح بتمرير أي مشاريع أو مخططات تمس كرامته وحقوقه وثوابته".

وأصيب أكثر من 386 مواطنًا بالرصاص والاختناق منها 5 خطيرة بقمع قوات الاحتلال "مليونية القدس" شرقي غزة، وذلك في الجمعة الـ11 لمسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار التي انطلقت بـ30مارس/اذار الماضي.


عشرات الآلاف يتوافدون إلى الأقصى في الجمعة الأخيرة من رمضان

توافد الآلاف من المواطنين الفلسطينيين منذ ساعات مبكرة من فجر اليوم الجمعة إلى باحات المسجد الأقصى المبارك لأداء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك.

وتستعد الطواقم تابعة للأوقاف الإسلامية، بالتحضيرات والاستعدادات المبكرة لصلاة الجمعة، والتي يتوقع أن يشارك فيها أكثر من ربع مليون فلسطيني رغم الحظر الذي تفرضه قوات الاحتلال على دخول المصلين من محافظات قطاع غزة إلى القدس، وبتقييد دخول المصلين من محافظات الضفة الغربية.

وشملت الاستعدادات تنظيف وتوضيب الساحات والمُصليات واللواوين، وصيانة العرائش والمظلات الضخمة الواقية من الشمس والمنتشرة في معظم ساحات المسجد الواسعة، بالإضافة الى وضع اللمسات الأخيرة على استعدادات اللجان الصحية والطبية والاغاثية وإنشاء المزيد من العيادات الميدانية داخل الأقصى، فضلا عن التنسيق مع الفرق الكشفية المقدسية لتوفير النظام وإرشاد المصلين الى أماكن الصلاة.

من جانبها، لجأت قوات الاحتلال إلى إغلاق محيط البلدة القديمة أمام المركبات، وتعزيز الانتشار العسكري والشرطي وسط المدينة وبمحيط بلدتها القديمة، وعلى الحواجز العسكرية الثابتة على المداخل الرئيسية لمدينة القدس، ونصب حواجز ومتاريس عسكرية، وتسيير دوريات راجلة ومحمولة وخيالة في شوارع المدينة خشية من اندلاع مواجهات في الجمعة الأخيرة من رمضان.


غزة تتجهز لـ "مليونية القدس" على الحدود الشرقية

يشارك عشرات الالاف من سكان قطاع غزة، لمليونية القدس، اليوم الجمعة، ضمن فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار التي تنظم منذ الثلاثين من آذار على طول السياج الحدودي لقطاع غزة المحاصر.

وبحسب تقديرات جيش الاحتلال، فمن المتوقع أن يتوجه آلاف الفلسطينيين في قطاع غزة إلى منطقة السياج الحدودي، في ساعات الظهر، في إطار فعالية "مليونية القدس" في ذكرى النكسة.

وبحسب موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" على الشبكة، فقد نشر جيش الاحتلال مئات القناصة خلال ساعات الليل على حدود قطاع غزة، إضافة إلى كتائب القوات البرية من الألوية "401" و"غولاني".

وكانت قد نشرت في السابق، في منطقة الجنوب، بطاريات "القبة الحديدية"، وذلك لمواجهة إمكانية صواريخ أو قذائف هاون.

وألقت طائرات الاحتلال الحربية، يوم أمس الخميس، منشورات في كافة أنحاء قطاع غزة، تحذر فيها من الاقتراب من السياج الحدودي، أو المس به، أو محاولة تنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية.

وكان قد أنهى طيران الاحتلال الحربي، يوم أمس، مناورة جوية كانت تحاكي قتالا على الجبهتي الشمالية والجنوبية، وبضمنها رفع مستوى الاستعداد والجاهزية لمواجهة سيناريوهات قتالية على عدة جبهات.

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار كافة جماهير الشعب الفلسطيني لأكبر مشاركة جماهيرية في "مليونية القدس"، اليوم الجمعة، والانتفاض في وجه الاحتلال.

وناشدت الهيئة الفلسطينيين في قطاع غزة بالتوجه إلى مخيّمات العودة شرق القطاع من بعد صلاة الجمعة، حيث ستقلهم الباصات من أمام المساجد إلى نقاط التجمهر والاحتشاد.

وتأتي هذه الدعوات إحياء ليوم القدس العالمي الذي يوافق الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك، والذي يتزامن هذه الأيام مع ذكرى احتلال الجيش الإسرائيلي لمدينة القدس بشكل كامل في "نكسة" حزيران عام 1967.

وفي ذات السياق، دعت حركة حماس في الضفة الغربية المحتلة الجماهير إلى الزحف نحو القدس المحتلّة، الجمعة، والاعتكاف في المسجد الأقصى طيلة الأيام الأخيرة من شهر رمضان المبارك.