فلسطيني

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٧‏/١٢‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​وزارة الإعلام: الاحتلال يستهدف الصحفيين لمنع كشف جرائمه

أكّدت وزارة الإعلام في السلطة الفلسطينية، أن الاحتلال الإسرائيلي يُحاول تغطية جرائمه من خلال استهداف الصحفيين الفلسطينيين أثناء نقلهم للحقائق على الأرض.

واعتبرت الوزارة في بيان لها نشر اليوم، أن استهداف جيش الاحتلال للصحفيين "يأتي في سياق التغطية على إرهابه وجرائمه بحق أبناء شعبنا".

وأضافت أن إصابة عدد من الصحفيين خلال مواجهات مع الاحتلال أول من أمس "يثبت الحاجة لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي (2222)، الخاص بحماية الصحفيين.

وحثت الوزارة الاتحاد الدولي للصحافيين، على تحريك دعاوى قضائية ضد (إسرائيل) "لاستهدافها الإعلاميين الفلسطينيين ومؤسساتهم، بكل أشكال الإرهاب والعدوان، وهي جرائم لن تسقط بالتقادم".

وكانت قوات الاحتلال أصابت عدداً من الصحفيين خلال قمع التظاهرات الشعبية في الأراضي الفلسطينية، احتجاجاً على القرار الأمريكي بشأن القدس، واعتراف دونالد ترامب بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال.


كوريا الشمالية: إعلان ترامب إهانة للشرعية الدولية

نددت كوريا الشمالية، على لسان مذيعتها في التلفزيون الرسمي ري تشونهي، المعروفة بـ "ذات الرداء الوردي"، بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة (لإسرائيل) ونقل السفارة الأمريكية إليها.

وقالت ري تشونهي، في بيان أصدرته وزارة الخارجية، إن موقف ترامب "إهانة للشرعية الدولية، والإجماع الدولي، ويستحق الإدانة والاستهجان."

يذكر أن ري تشونهي تقرا البيانات الرسمية على شاشة التلفزيون منذ 40 عاما، خاصة تلك المتعلقة بإطلاق الصواريخ البالستية وإجراء التجارب النووية، وتحذير الشعب الكوري الشمالي من "شرور الغرب".


الاحتلال يعتقل 4 شبان من مجمع تجاري وسط القدس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، أربعة شبان من مجمع تجاري في شارع صلاح الدين وسط القدس المحتلة.


وارتفع بذلك عدد الذين اعتقلتهم قوات الاحتلال من شارع صلاح الدين اليوم إلى 12 مواطنا، بينهم عضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، بعد الاعتداء عليها بالضرب.


أردوغان: إسرائيل دولة احتلال وشرطتها تستهدف الشباب والأطفال

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن "(إسرائيل) دولة احتلال، وشرطتها تستهدف الشباب والأطفال، ومقاتلاتها تقصف قطاع غزة، لأنها تعتبر نفسها قوية".



جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان، اليوم السبت، خلال الاجتماع الختامي للابتكار والمستثمرين، نظمه مجلس المصدرين الأتراك في العاصمة أنقرة.



وأضاف "لا يمكن أن يترك مصير القدس منذ عام 1967 بيد دولة محتلة تغتصب الأراضي الفلسطينية دون الاعتراف بقانون أو بأخلاق".



واعتبر الرئيس التركي، "هذا (ترك القدس تحت الاحتلال) بمثابة ترك حملٍ لمصيره بين براثن ذئب متوحش".



وتابع "القدس قرّة عيوننا، وقبلتنا الأولى، وليعلم الجميع أنّ القدس خط أحمر بالنسبة لنا".



وفي معرض تعليقه على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء الماضي، القدس عاصمة لإسرائيل، قال أردوغان، إن "قرار الولايات المتحدة حول القدس لا يتوافق مع القانون الدولي والضمير والعدل وواقع المنطقة".



وشدّد على أن "الضربة الأكبر التي أنزلها هذا الإعلان (اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل) كانت موجهة إلى مجلس الأمن الذي يضم الولايات المتحدة".



وأوضح أن "الولايات المتحدة اعتبرت قرار مجلس الأمن رقم 478 الصادر في 1980 بحكم الملغي"، مؤكدا أنه "لا يمكن لبقية الدول أن تثق بأمم متحدة يتجاهلها حتى الأعضاء الدائمون بمجلس الأمن (التابع لها)".



وينص قرار مجلس الأمن رقم 478، على عدم الاعتراف بالقانون الأساسي الذي صدر عن حكومة إسرائيل بشأن ضم القدس إليها.



ولفت إلى أن "ترامب يريد فرض أمر واقع، لكن إدارة العالم ليست بهذه السهولة".



وتابع "كونك قوي فإن ذلك لا يمنحك هذا الحق (في فرض إرادتك)، فإن قادة الدول الكبرى مهمتهم صنع السلام وليس إثارة الصراع".



من جهة ثانية، أشار الرئيس التركي، إلى حملات التشويه التي تستهدف اقتصاد بلاده في الفترة الأخيرة.



واعتبر أن بلاده - وعلى عكس التوقعات - تواصل طريقها في كونها مركز لجذب المستثمرين.