فلسطيني

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٧‏/١‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


الاحتلال يطالب عائلة شهيد بدفع تعويضات لتعرض جيب دهس ابنهم

رفعت سلطات الاحتلال الاسرائيلي، دعوى قضائية ضد اهالي قرية كفر مالك شرقي رام الله، وعائلة الشهيد عبد الله غنيمات، للمطالبة بدفع تعويضات.


وطالبت سلطات الاحتلال عائلة الشهيد واهالي قرية كفر مالك بدفع مبلغ ٩٥ الف شيقل، كتعويض عن الجيب العسكري الذي انقلب على الشهيد عبد الله، وأدى إلى استشهاده.


يذُكر ان الشهيد عبد الله استشهد في العام ٢٠١٥ أثناء اقتحام قوات الاحتلال لكفرمالك، حيث قامت قوات الاحتلال بدهسه بشكل متعمد ما أدى الى انقلاب الجيب عليه ليبقى أسفله لأكثر من ٣ ساعات ينزف دون اسعاف، ليرتقي شهيدا.


"اليونيسف" تسعي لإدراج جيش الاحتلال في قائمة المنظمات الإرهابية

قالت تقارير إسرائيلية، اليوم الاثنين، إن وكالة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف" تعمل لضم الجيش الإسرائيلي إلى قائمة بأسماء منظمات إرهابية مثل "داعش" وبوكو حرام ترتكب انتهاكات خطيرة بحق الأطفال.


ونقلت صحيفة "إسرائيل هيوم" عن شبكة فوكس نيوز الأميركية، أن كبار المسؤولين في منظمة اليونيسف إلى جانب منظمات غير حكومية تهتم بحقوق الأطفال يشاركون في حملة لضم الجيش الإسرائيلي ضمن قائمة تلك المنظمات لارتكابه انتهاكات خطيرة بحق الأطفال الفلسطينيين.


وأوضحت الصحيفة أنه على إثر تلك المحاولات التي كشفت عنها الشبكة الأميركية، اتهمت الصحيفة الإسرائيلية أولئك المسؤولين بالعمل على نزع الشرعية عن "إسرائيل" وتجاهل الانتهاكات الفلسطينية الداخلية للأطفال.


​"أونروا": خدماتنا مستمرة حتى حل قضية اللاجئين الفلسطينيين

أكّدت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، عزمها مواصلة تقديم خدماتها في مناطق عملياتها (الأردن، لبنان، سوريا، الضفة الغربية وقطاع غزة)، إلى حين إيجاد حل نهائي لقضية اللاجئين.

وقال الناطق باسم الوكالة الأممية في الأراضي الفلسطينية، سامي مشعشع، "إن الأونروا مكلفة من الجمعية العامة للأمم المتحدة بمواصلة خدماتها حتى يتم التوصل إلى حل عادل ودائم لقضية لاجئي فلسطين".

وأضاف مشعشع في تصريح صحفي مكتوب، الاثنين، تعقيباً على اتهام رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لـ "أونروا" بإطالة أمد قضية اللاجئين الفلسطينيين "من يعمل على إدامة أزمة اللاجئين هو فشل الأطراف في التعامل مع القضية، وهذا بحاجة لأن يتم حله من قبل أطراف الصراع في سياق محادثات السلام، استناداً إلى قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي".

وأكدمشعشع على أن مهام "أونروا" تحددها الجمعية العامة للأمم المتحدة "التي يقدم أعضاؤها دعماً قوياً وواسعاً لمهمتها في مجالات التنمية البشرية والمجالات الإنسانية".



أبو يوسف: المركزي سيطالب بعقد مؤتمر لتنفيذ القرارات الدولية

أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، أن المجلس المركزي المقرر عقده في 14 يناير/ كانون الثاني الجاري، سيطالب بعقد مؤتمر دولي لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الصادرة عن مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة.

وشدد أبو يوسف لصحيفة "فلسطين"، أمس، على أن هذه القرارات تضمن حقوق شعبنا الفلسطيني بحدها الأدنى لعودة اللاجئين، حسب قرار 194، وحق تقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس.

ولفت إلى أن المطالبة بعقد المؤتمر الدولي، هو مسار منظمة التحرير البديل عن خيار التفاوض مع الاحتلال "كما كان يجري سابقًا".

وبين أن الولايات المتحدة الأمريكية تشن حربا ضد الشعب الفلسطيني، باعتبارها القدس عاصمة للاحتلال، وتقليص المساعدات.

وردًا على ذلك، تنوي السلطة الفلسطينية التوجه إلى مجلس الأمن الدولي ومطالبته بترقية مكانتها من عضو مراقب إلى دولة كاملة العضوية وتملك حق التصويت في الأمم المتحدة.

وقال أبو يوسف، إن هذه الخطوة جاءت ضمن آليات اتخذت بعد قرار رئيس الإدارة الأمريكية بشأن القدس والصادر في 6 ديسمبر/ كانون الثاني الماضي.

وأشار إلى أن آليات جديدة سيتم اعتمادها خلال اجتماع المركزي للمتابعة مع مجلس الأمن، والجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان، والمحكمة الجنائية الدولية، وهذا ضمن منظومة آليات لها علاقة بالاعتراف بدولة فلسطين بعضوية كاملة.

وبين أن المركزي سيبحث مجموعة متكاملة لاتخاذ آليات وقرارات واضحة لتعزيز الصمود الشعب الفلسطيني، لمواجهة عدوان وجرائم الاحتلال والموقف الأمريكي الذي يشكل شراكة في العدوان مع الاحتلال.

وقال: إن الوضع الراهن يستلزم اتخاذ جملة من القرارات تتعلق بالوضع السياسي والدبلوماسي مع المجتمع الدولي، وأيضًا على صعيد استعادة الوحدة الفلسطينية وإنهاء الانقسام، وتجسيد وحدة وطنية فلسطينية تحمي المشروع الوطني، وتمضي قدمًا بنضال وكفاح ومقاومة شعبنا نحو الحرية والاستقلال.

وأشار أبو يوسف إلى أن الحالة الفلسطينية تتطلب استدامة المقاومة الشعبية ضد الاحتلال وحواجزه، وكل ما من شأنه أن يكرس الاحتلال على حساب حرية الشعب، ورفض أي إمكانية لمشاركة أمريكا في أي مسار سياسي كونها شريكة في العدوان على الشعب الفلسطيني.

وقال "لا يمكن قبول بدور لها (الولايات المتحدة الأمريكية) نتيجة انحيازها الدائم مع الاحتلال وشراكتها في الجرائم المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني".