صحتك

٣:٤١ م
٣٠‏/٨‏/٢٠١٩

معكرونة بالخضراوات المشوية

معكرونة بالخضراوات المشوية

معكرونة بالخضراوات المشوية

مقادير الوصفة:

1 باكيت مكرونة سباغيتي.

2 حبة باذنجان.

2 حبة كوسا.

1 حبة متوسطة، فلفل أحمر حلو، مقطع بالطول.

1 حبة متوسطة، فلفل أصفر حلو، مقطع بالطول.

1 حبة متوسطة، فلفل أخضر حلو، مقطع بالطول.

1/4 كوب، زيت زيتون.

4 فصوص ثوم مهروسة.

2 عود، بصل أخضر مفروم مع الأوراق.

3 ملعقة كبيرة، معجون طماطم.

1 كوب، طماطم شيري، أنصافًا.

1 ملعقة كبيرة، بهار مشكل.

1 ملعقة كبيرة، ملح.

1/2 ملعقة صغيرة، فلفل أسود.

1 كوب، زيتون أسود منزوع النوى.

1 باكيت، جبن موزاريلا طازج.

طريقة التحضير:

قطعي الباذنجان، والكوسا، إلى شرائح دائرة رقيقة، امسحيها بالزيت.

سخني الشواية، ضعي قطع الخضراوات على الشواية مع تقليبها من وقت لآخر لتتحمص، يمكنك استعمال مقلاة الشوي، كما يمكنك وضع الخضراوات في صينية وخبزها في الفرن على درجة حرارة ٢٠٠ إلى أن تتحمص، كما يمكنك شي الخضراوات على شواية الفحم.

باستعمال السكين قطعي الخضراوات المشوية إلى قطع صغيرة، اتركيها جانبًا.

في قدر ضعي كمية وفيرة من الماء، أضيفي ملعقة كبيرة من الزيت، وملعقة كبيرة من الملح، ثم أضيفي المكرونة ودعيها بضع دقائق لتنضج.

في قدر واسع سخني بقية الزيت، أضيفي الثوم، والبهار، والملح والفلفل، قلبي ليذبل ثم أضيفي البصل وقلبي ليذبل.

أضيفي معجون الطماطم ونحو كوب من ماء سلق المعكرونة، أضيفي الخضراوات، والطماطم، قلبي لتختلط جيدًا، اتركيها بضع دقائق لتتسبك.

أخرجي المعكرونة من ماء السلق ثم مباشرة ضعيها على خليط الخضراوات، قلبيها لتختلط، أضيفي نصف كمية الجبن.

ضعي المعكرونة في طبق التقديم، أضيفي مزيدًا من الجبن، قلبيها ثم قدميها ساخنة.

كبدة بالثوم والخل

مقادير الوصفة:

500 جرامكبدة مكعبات صغيرة.

10 فصوص ثوم كبيرة مهروسة.

1/4 كوبخل.

1 قرن صغير فلفل حار مفروم ناعمًا.

1 ملعقة صغيرة ملح.

1/4 ملعقة صغيرة كمون.

1/4 ملعقة صغيرة فلفل أسود.

1/4 ملعقة صغيرة بهار مشكل.

1/4 كوب زيت ذرة.

3 ملعقة كبيرة عصير ليمون.

1 ملعقة كبيرة كزبرة مفرومة.

طريقة التحضير:

في طبق زجاجي عميق ضعي الكبدة، والثوم، والخل، والفلفل، والملح، والكمون، والفلفل الأسود والبهار، قلبي الكبدة لتختلط جيدًا، غطي الطبق بقطعة من النايلون وضعي في البراد مدة ساعة على الأقل.

في مقلاة واسعة ضعي الزيت، ضعي المقلاة على نار متوسطة ليسخن الزيت.

باستعمال ملعقة ذات ثقوب أخرجي الكبدة من خليط الثوم والخل، ضعي الكبدة في الزيت، باستعمال ملعقة خشبية قلبي الكبدة عدة دقائق ثم أضيفي خليط الثوم والخل. خففي النار وغطي المقلاة، دعي الكبدة تطهي مدة ٥ دقائق.

ارفعي الغطاء عن المقلاة، قلبي الكبدة على نار قوية إلى أن يجف ماؤها وتتحمص. أضيفي عصير الليمون.

في طبق تقديم أو أطباق تقديم فردية اسكبي الكبدة، انثري الكزبرة على الكبدة وقدميها ساخنة.

غريبة الفستق الحلبي

مقادير الوصفة:

3/4 كوب سمن مذاب.

1/4 كوب زيت ذرة.

1 كوب سكر ناعم بودرة.

1/2 2 كوب دقيق.

1/2 كوب فستق حلبي ناعم جدًّا.

للتزيين:

فستق حلبي صحيح.

طريقة التحضير:

ثبتي الرف الشبكي في وسط الفرن، سخني الفرن إلى درجة حرارة ١٨٠م.

أحضري صواني قصيرة الحافة، بطنيها بقطعة من ورق الزبدة.

في وعاء الخلاط ضعي السمن، والزيت والسكر، ثبتي مضرب التقليب وشغلي على سرعة متوسطة مدة ٣ إلى ٤ دقائق إلى أن يصبح الخليط فاتح اللون، أضيفي الدقيق والفستق، شغلي على سرعة متوسطة إلى أن تتكون لديك عجينة ناعمة ولينة بعض الشيء.

خذي مقدارًا من العجينة بحجم حبة الجوز وشكليها إلى كرة ملساء، اغمسي طرف الكرة بالفستق الحلبي، ضعي الكرة في الصينية، كرري الخطوة مع بقية العجينة وضعي الكرات في الصواني مع ترك مسافة صغيرة بينها.

اخبزي الغريبة مدة ٨ إلى ١٠ دقائق إلى أن يصبح القاع ذهبي اللون، دعي الغريبة تبرد تمامًا قبل التقديم.

​دراسة: لقاح جديد يحمي من عدوى مرض السل القاتل

قال باحثون أستراليون، إنهم طوروا لقاحًا جديدًا نجح في استهداف مرض السل، ووفر حماية كبيرة ضد أكبر قاتل بين الأمراض المعدية في العالم.

اللقاح طوره باحثون بمعهد "سينشري" لبحوث السل وجامعة سيدني في أستراليا، ونشروا نتائج تجاربهم في دورية (Journal of Medicinal Chemistry) العلمية.

واستغرق البرنامج البحثي الأسترالي الذي يستهدف هذا المرض الفتاك أكثر من 5 سنوات من الجهد، وخلال هذه الفترة، نجح فريق البحث في تطوير لقاح جديد للسل.

وأظهرت التجارب التي أجراها الفريق على الفئران، أن اللقاح الجديد، يوفر حماية كبيرة ضد السل، حيث أظهر فاعليته في مكافحة المرض.

وقالت الدكتورة آنيليز آشهورست، الباحثة المشاركة في الفريق "إن السل يمثل مشكلة صحية ضخمة في جميع أنحاء العالم، إنه ناجم عن بكتيريا معدية تصيب الرئتين بعد استنشاقها".

وأضافت أن اللقاح الجديد اعتمد على اثنين من الببتيدات (البروتينات الصغيرة) التي توجد عادة في بكتيريا السل، ثم تم ربطها بإحكام مع مادة مساعدة "منبه" كانت قادرة على بدء الاستجابة المناعية في الرئتين ضد السل".

وتابعت: "أظهرت نتائج أبحاثنا أن اللقاح الجديد نجح في تحفيز خلايا جهاز المناعية التائية المعروفة بأنها تحمي من السل، وذلك لمقاومة العدوى".

فيما أكد البروفيسور وارويك بريتون، رئيس معهد "سينشري" لبحوث السل، الباحث المشارك في الفريق: "يوجد حاليًا لقاح وحيد لمرض السل يُعرف باسم (BCG)، وهذا فعال فقط في الحد من خطر الإصابة بالسل بين الأطفال".

وأضاف أن لقاح (BCG) فشل في منع العدوى أو توفير حماية طويلة الأجل للأفراد الأكبر سنًا، ولا يعتبر مناسبًا للأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي، لذلك كانت هناك حاجة ماسة لتطوير لقاحات أكثر فعالية لإنقاذ الأرواح".

وعن اللقاح الجديد، أشار إلى أن "الشيء المهم هو أن اللقاح الجديد يصل بالفعل إلى الرئتين، باعتبارهما المكان الذي نشاهد فيه السل للمرة الأولى، في النهاية، نود أن نرى شكلاً من أشكال هذا اللقاح متاحًا للاستخدام على هيئة بخاخ للأنف يتم استنشاقه بسهولة ليوفر حماية من مرض السل مدى الحياة".

وأنهى البروفيسور بريتون حديثه قائلا: "على الرغم من أن هذه النتيجة لا تزال بعيدة وربما تستغرق عدة سنوات، إلا أننا نسير بالتأكيد في الاتجاه الصحيح، وستكون خطواتنا التالية هي تحديد ما إذا كان يمكن تطوير لقاحنا الجديد إلى شكل مناسب للاستخدام لدى البشر".

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن حوالي ثلث سكان العالم لديهم ما يسمى عدوى السل الكامنة، ما يعني أنهم أصيبوا ببكتيريا السل، لكنهم ليسوا مصابين بالمرض ولا ينقلونه.

ويتعرض الأشخاص المصابون ببكتيريا السل لخطر الإصابة بمرض السل بنسبة 10%، ويمكن أن يصيب الشخص المصاب ما بين 10 إلى 15 شخصا آخرين سنويا.

ويصاب 10.4 ملايين شخص سنويا بالسل، يتوفى منهم 1.8 مليون شخص حول العالم، وتحدث 95% من الوفيات الناجمة عن المرض في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، وفقا للمنظمة.

وينتقل المرض عن طريق الرذاذ المتطاير الذي يحمل البكتيريا، إضافة إلى اللمس واستعمال أشياء شخص مصاب، خاصة الملابس وفرشاة الأسنان ومناشف الغسيل، وغيرها.

​أمراض رئوية "نادرة".. بسبب السيجارة الإلكترونية

يلجأ الناس في العادة إلى السيجارة الإلكترونية لأنهم يرونها أخف ضررا، لكنهم قد لا يدرون أن هذا "البديل" سيوقعهم في شراك أمراض فتاكة على مستوى الرئة.

وبحسب ما نقلت صحيفة "واشنطن بوست"، فإن مسؤولين في الصحة الأميركية يجرون تحقيقات بشأن ما يقارب 120 من حالات المرض الغامضة التي نجمت عن تدخين السجائر الإلكترونية.

وأضاف المصدر أن الحالات المرضية، التي تخضع للتحقيق، تضم أشخاصا بالغين وعددا من اليافعين، الذين تكبدُوا فاتورة صحية باهظة بعدما اعتقدوا أن السيجارة الإلكترونية قد تكون حلا.

وبحلول يوم الجمعة الماضي، تأكدت إصابة 31 شخصا بهذه الأمراض الرئوية، فيما يتواصل التحقيق بشأن العشرات.

ويبدي المسؤولون الصحيون شكوكا في قدرة المرضى الحاليين على التعافي بشكل تام من اضطراباتهم الرئوية في المستقبل، وهذا يعني أنهم سيتعايشون مع الأمراض الزمنة.

وتنجم هذه الأمراض عن جرح في الرئة، وتظهر الأعراض من خلال صعوبات في عملية التنفس، إلى جانب آلام في منطقة الصدر.

فضلا عن ذلك، أبلغ مرضى آخرون عن حالات من الغثيان والإسهال والسعال وارتفاع درجة حرارة الجسم.

ويعمل المركز الأميركي لمراقبة الأمراض والوقاية منها، في إطار تعاون مع وزارة الصحة، داخل 5 ولايات على الأقل تأكدت فيها حالات المرض الرئوي.

والولايات الأميركية الخمس، التي تأكدت فيها حالات الإصابة بالأمراض الرئوية الغامضة هي مينيسوتا وإلينوي وكاليفورنيا وإنديانا وويسكنسن.

وأوضحت المتحدثة باسم المركز الأميركي لمراقبة الأمراض والوقاية منها، كاثي هيربن، أنه لا يوجد أي دليل في الوقت الحالي على وجود مرض معد.

وتقول السلطات الصحية، إنها لم تحسم بعد ما إذا كانت هذه الأمراض الرئوية ناجمة عن السجائر الإلكترونية نفسها، أم إن الاضطرابات نشأت بسبب مكونات تسربت إلى أدوات التدخين.

فوائد "مذهلة" للبصل.. يحارب السرطان ويكافح السكري

يظن البعض أن دور البصل يقتصر على إضفاء نكهة لذيذة على الطعام، إلا أن خبراء التغذية يؤكدون أن لهذا النبات العشبي فوائد كثيرة في مكالحة العديد من أمراض هذا العصر.

وتحتوي حبة متوسطة الحجم من البصل على حوالي 90 بالمئة من الماء، و40 سعرة حرارية، و9 غرامات من الكربوهيدرات، أمام الدهون فلا تتجاوز 0.10 غرام.

ويلعب البصل دورا في تقليل نسبة الكولسترول السيئ في الدم، الأمر الذي يعزز صحة القلب، كما أنه يحتوي على فيتامين C ومركبات من شأنها تقوية مناعة الجسم.

ويقول الخبراء إن مادة الكيرسيتين الموجودة في البصل تحمي الإنسان من الإصابة بمرض السرطان، لا سيما سرطان القولون وسرطان المعدة.

أما مادة الكروم التي يحتويها البصل في جذوره، فتساهم في تنظيم معدل السكر في الدم، كما أن البصل يعد أحد أهم مضادات الالتهابات والبكتيريا التي تصيب اللثة.

ويساعد البصل في وقف النزيف الأنفي، من خلال وضع شريحة أسفل الأنف واستنشاقها. وفي هذا الإطار، ينصح الخبراء بتناول مزيج من العسل والبصل لمعالجة الحمى ونزلات البرد.

بقي أن نشير إلى أن البصل يحتوي على حمض الفوليك، الذي يساعد الإنسان على النوم، وفق ما يؤكد خبراء التغذية، كما أنه يقلل من الشعور بالاكتئاب ويحسن المزاج.