علوم وتكنولوجيا

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٤‏/٧‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​Hello تتيح إجراء محادثة فيديو جماعية عبر الويب مباشرة

أصبح بإمكان مستخدمي الحاسب الشخصي إنشاء محادثة فيديو جماعية مع زملائهم وأصدقائهم بسهولة، وذلك عبر خدمة جديدة تسمى Hello، حيث تتيح للمستخدمين إنشاء محادثة فيديو جماعية عبر الويب مباشرة ودون الحاجة إلى استخدام تطبيقات متخصصة للهواتف الذكية.

وبمجرد الولوج إلى موقع الخدمة، ستلاحظ ظهور مربعات ملونة تشير إلى عدد الأشخاص المنضمين للمحادثة الجماعية لكن في البداية يجب عليك منح الخدمة الصلاحيات اللازمة لاستخدام الكاميرا والميكروفون على حاسبك الشخصي.

وبعد منح الخدمة صلاحية الوصول، ستلاحظ ظهور فيديو خاص بك على أحد المربعات ولضم شخص آخر للمحادثة فإن كل ما عليك فعله هو نسخ الرابط الخاص بها ومن ثم مشاركته مع الأشخاص الذين ترغب بضمهم إلى المحادثة المرئية.

وتعتبر الخدمة إحدى الحلول البديلة لاستخدام تطبيقات الهواتف الذكية المتخصصة في هذا المجال أشهرها تطبيق Houseparty الذي انطلق العام الماضي وحقق شعبية واسعة بين المستخدمين.


كيف تتحكم بحاسبك الشخصي عن طريق الهاتف الذكي؟

يحتاج الكثير من المستخدمين إلى ربط هواتفهم الذكية عبر الحاسب الشخصي للتحكم به عن بعد أو العكس وذلك لعدة أغراض مختلفة كعرض الشاشة مباشرة من جهاز لآخر أو نقل الملفات وغيرها.

وتتوفر العديد من الطرق التي تتيح للمستخدم القيام بذلك، واليوم سنتعرف على طريقة معينة باستخدام تطبيق Lazy Mouse 2 المطور بأيدي عربية.

بداية يجب على المستخدم تنزيل الخادم الخاص بالتطبيق عبر الحاسب الشخصي إلى جانب التطبيق المتوفر على نظام "أندرويد".

وبمجرد ربط التطبيق بالحاسب الشخصي عبر الشبكة اللاسلكية من خلال كود خاص Pin Code، سيكون بوسعك تحويل هاتفك الذكي أو حاسبك اللوحي إلى أداة تحكم عن بعد بالحاسب الشخصي.

ويوفر Lazy Mouse 2 العديد من المميزات التي تتيح للمستخدم العمل على الحاسب بطريقة فعالة للغاية، إذ يتيح التطبيق القدرة على عمل الهاتف كماوس بعيد المدى، والتحكم عن بعد في سطح المكتب وتشغيل الوسائط والكاميرا وغلق الجهاز وغيرها.

فمثلاً يُمكن للمستخدم الاستفادة من التطبيق لمشاهدة فيلم قمت بتشغيله على الحاسب الشخصي عبر شاشة الهاتف، وكذلك تشغيل كاميرا الحاسب والتقاط الصور وتخزينها على الهاتف الذكي.

كما يدعم التطبيق إمكانية نقل الملفات بين الحاسب الشخصي والهاتف الذكي مباشرة، وذلك لتصفحها على الهاتف أو الحاسب بحسب رغبتك.

ويُمكن للمستخدمين الاستفادة أيضاً من التطبيق للتحكم بالحاسب عبر الهاتف الذكي أثناء القيام ببعض المهام مثل تصفح الإنترنت وغيرها.


الصين تطلق قمرا صناعيا لاختبار تقنيات الاتصال

أطلقت الصين بنجاح قمرا صناعيا من الجيل الجديد؛ لاختبار تقنيات الاتصالات في وقت متأخر من ليلة أمس الخميس.

وذكرت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا"، في خبر نشرته الجمعة 6-1-2017، أن القمر أُطلق من مركز إطلاق الأقمار الصناعية في مدينة شيتشانغ، بمقاطعة "سيتشوان" جنوب غربي البلاد.

وسيستخدم القمر الذي أُطلق بواسطة الصاروخ الحامل "تشانغ تشنغ 3 بي"؛ لإختبار منظومة نقل سريع للبيانات بتردد عال.

وأعلنت شركة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية (حكومية)، في وقت سابق، أن بكين تهدف إلى تحطيم رقم قياسي جديد، من خلال إطلاق 30 مركبة فضائية في العام الجاري.


​من يتنصت على هاتفك الذكي وهل من سبيلٍ للحماية؟

ما أعلنه إدوارد سنودن (أن وكالة الأمن القومي الأمريكية تتنصت على مكالمات الهواتف عامة، والخلوية خاصة) يدل أن مكالماتنا الصوتية، ورسائلنا النصية التي نتبادلها على مدار الساعة ليست في أمان.

فقد أكد سنودن (وهو موظف سابق في وكالة الأمن القومي) أن الوكالة الأمريكية اخترقت 50 ألف شبكة اتصالات بأنحاء العالم، بعضها يحتوي على برمجيات خبيثة يمكنها أن تعمل بهدوء سنوات دون اكتشافها.

ولعل انتشار وتطور الهواتف الذكية هو مصدر الخوف؛ فهي تحتوي على مكبرات صوت قوية قادرة على نقل الصوت بدقة عالية عن بعد إلى مسافة تصل إلى عدة مترات، وتحتوي على كاميرات تستطيع التقاط صور عالية الدقة بنسبة تقريب مذهلة، فضلًا عن أجهزة (جي بي إس) التي تحدد المكان بدقة متناهية، مع شبكات (واي فاي) لا سلكية تغطي حياتنا، مع سعة تخزين عالية لا تمنحنا فرصة مراجعة ما عليها.

تلك "المميزات" التقنية هي ما يجعل (الهاكرز) قادرين على مراقبة ضحيتهم بسهولة، باختراق جهازه الذكي أو اعتراض شبكته غير السلكية؛ ولا يلزم ذلك بالضرورة تقنيات عالية.

وهم يعتمدون على أن وجود الأجهزة الذكية (أون لاين) بصورة شبه دائمة يقدم لهم الفرصة المناسبة: سهولة الوصول إلى المعلومات، والمرونة في التواصل، وزيادة الإنتاجية لاختراق الأجهزة والتنصت عليها بحرية.

كيف يتنصت على الهواتف الذكية؟

لابد من وجود ضحية أو هدف لتوجيه التركيز إلى جمع المعلومات عن طريقة استخدامه للاتصالات، وهنا توظف الهندسة الاجتماعية بدرجة كبيرة.

إن وجود شبكة اتصالات قابلة للاختراق هو أهم نقاط الضعف التي يبحث عنها (الهاكرز)، صحيح أنه لا توجد شبكة آمنة 100%، لكن أيضًا لا يوجد قدرة على الاختراق تصل إلى 100% ما وجدت منظومة متكاملة من الدوائر الأمنية التقنية والبشرية.

ما الذي يجب فعله لتأمين اتصالاتنا؟

1.استخدام برامج اتصال آمنة كتلك التي تقدم تشفيرًا تامًّا، ومعلوم أن برامج الاتصال التي تنصب افتراضيًّا مع أنظمة تشغيل الهواتف الذكية لا تقدم تشفيرًا تامًّا.

2.استخدام إضافات آمنة، مثل: الذاكرة الخارجية (SD)، وحاويات حماية الأجهزة، وأية أجهزة مضافة، وهذا يمنح الجهاز فرصة إضافية لحماية البيانات الخاصة.

3.استخدام أجهزة اتصال ذكية آمنة، تعتمد على أجهزة مصممة لأغراض أمنية وعسكرية، بحيث تحتوي على أجهزة آمنة وأنظمة تشغيل آمنة معًا، وهذا هو الحل الأكثر كلفة مادية والأقل مرونة، دون شك.


يعد نظام الاتصال آمنًا بدرجة شبه تامة، إذا كان قادرًا على أن ينقل حزم بيانات المكالمات الصوتية الرقمية المشفرة خلال شبكات الاتصال، بحيث يكون الأمن مكفولًا من جهاز الإرسال إلى جهاز الاستقبال، وفي كل مراحل التوصيل.