علوم وتكنولوجيا


القمر عملاقًا مع غروب شمس الغد

قال باحث فلكي مصري، إن سكان كوكب الأرض على موعد استثنائي لرؤية ظاهرة "السوبر مون" أو القمر العملاق، ابتداءً من ليل غد الأحد، وحتى فجر الاثنين.

وأوضح الدكتور أشرف الطيب تادرس، رئيس قسم الفلك، بالمعد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أن القمر العملاق هو بدر القمر لشهر ربيع الأول الجاري، حيث يضئ وجهه بنسبة 99.9% ويشرق مع غروب شمس الغد.

وأضاف ، أن "السوبر مون" سيكون في أقرب نقطة له بالنسبة للأرض (أقل من 360 ألف كيلومتر) فيبدو أكبر قليلاً بــ 7 % وأكثر إشراقاً بـ 16% من البدر المعتاد.

وأشار إلى أن هذا البدر هو الأخير لعام 2017، ويطلق عليه أيضًا بدر الليالي الباردة الطويلة.

ونوه إلى أن ديسمبر هو الشهر الذي يبلغ فيه الشتاء أقصاه فلكياً فيكون يوم 23 ديسمبر أطول ليل وأقصر نهار على مدار العام.

وكشفت الجمعية الفلكية بجدة فى بيان لها اليوم، أن أقمار البدر العملاقة التي تحدث خلال أشهر الشتاء فى النصف الشمالي للكرة الأرضية تبدو أكبر من أقمار البدر العملاقة الأخرى التي تحدث بقية السنة.

وأوضحت أنه فى هذا الوقت من السنة تكون الأرض قريبة إلى الشمس، ونتيجة لذلك فإن جاذبية الشمس تدفع القمر أقرب إلى الأرض، ما يجعل أي بدر عملاق يحدث خلال فصل الشتاء يبدو أكبر من أقمار البدر العملاقة التي تحدث فى الصيف.

وأكدت الجمعية، أن ما يميز البدر العملاق يوم الأحد أنه سيكون الأول من ثلاثة أقمار بدر عملاقة ستحدث بشكل متتالي مع بدور عملاقة فى 2 و31 يناير 2018.


تطبيقات أندرويد تستعمل أدوات تتبع للمستخدمين

أظهرت دراسة جديدة أجراها مختبر الخصوصية في جامعة ييل بالإشتراك مع المنظمة الفرنسية للبحث Exodus Privacy استعمال العديد من تطبيقات نظام التشغيل أندرويد مثل تيندر وأوبر وتويتر وسكايب وسبوتيفاي لبرمجيات مراقبة سرية غير معروفة لمستخدمي النظام في وقت تثبيت التطبيق، وبحسب الدراسة التي قامت بتحليل جديد لمئات التطبيقات فإن ثلاثة أرباع تطبيقات أندرويد الخاضة للدراسة تحتوي على أدوات طرف ثالث للتبع.

وتستعمل برمجيات التتبع الموجودة ضمن تطبيقات مثل أوبر وتيندر تقنيات مختلفة لتتبع وجمع المعلومات الشخصية عن المستخدمين مثل الموقع الجغرافي والبيانات المتعلقة بتحليل سلوكيات المستخدم، وتستعمل تلك المعلومات لاستهداف المستخدمين بشكل أفضل عبر الإعلانات، وتم العثور على نحو 25 برمجية تعقب من أصل 44 برمجية معروفة من قبل المنظمة الفرنسية للبحث Exodus Privacy ضمن التطبيقات الـ 300 التي جرى تحليلها.

وأشار الباحثون إلى أنه قد تكون هناك تطبيقات ينظر إليها على أنها نظيفة وخالية من برمجيات التعقب لكنها تحتوي ببساطة على مثل هذه البرمجيات التي قد تكون غير معروفة بعد لمجتمع الامن والخصوصية، وتحتوي العديد من التطبيقات الشائعة على خدمة Crashlytics المملوكة لجوجل والعاملة بشكل أساسي على تحليل وتعقب تقارير تعطل التطبيقات، كما أنها توفر إمكانية التعرف على المستخدمين وما يفعلونه وحقن المحتوى الإجتماعي بشكل مباشر.

ويمكن لبرمجيات التعقب الأخرى الأقل استخداماً على نطاق واسع الذهاب أبعد من ذلك بكثير، واستشهدت الدراسة بمزود التتبع الفرنسي FidZup الذي يوفر تكنولوجيا قادرة على الكشف عن وجود الهواتف المحمولة وبالتالي مكان وجود أصحابها باستعمال نغمات الموجات فوق الصوتية، ويشير المزود الفرنسي إلى أنه لم يعد يستعمل هذه التكنولوجيا منذ نجاحه بتتبع المستخدمين من خلال شبكات واي فاي البسيطة.

وقال الباحثون في مختبر الخصوصية في جامعة ييل “تشبه ممارسات FidZup إلى حد بعيد الممارسات الخاصة بشركة التعقب Teemo المعروفة سابقاً باسم Databerries والتي تورطت في وقت سابق من هذا العام بفضيحة تتعلق بتحديدها الموقع الجغرافي لأكثر من 10 مليون مواطن فرنسي، وشركة SafeGraph التي جمعت 17 علامة موقع جغرافي مختلفة لما يصل إلى 10 مليون هاتف ذكي خلال عيد الشكر في العام الماضي.

واستعمل مختبر الخصوصية في جامعة ييل أبحاثه للطلب من مطوري البرمجيات فضلاً عن شركة جوجل زيادة الشفافية فيما يتعلق بالخصوصية وممارسات الأمان، وأضاف الباحثون “يستحق مستخدمي أندرويد ومستخدمي جميع متاجر التطبيقات سلسلة موثوقة من عمليات تطوير البرمجيات وتوزيعها وتثبيتها دون وجود برمجيات طرف ثالث غير معروفة أو مخفية”.


أبو كشك يفتتح مؤتمرا دوليا تنظمه جامعة القدس بإيطاليا

افتتح رئيس جامعة القدس عماد أبو كشك، وانزو سيفيرو رئيس جامعة ايكامبس E-campus الايطالية، والشيخة الكويتية فادية الصباح اليوم الخميس المؤتمر الدولي "دور المرأة في بناء الجسور نحو المستقبل".

وأدار أبو كشك الجلسة الاولى للمؤتمر حول المرأة والمجتمع، والتي اشتركت فيها وزيرة التنمية الاجتماعية السابقة في الأردن ريم أبو حسان.

ويأتي هذا المؤتمر المشترك بين جامعة القدس وجامعة E-campus، باكورة لنتائج الاتفاقية التي وقعها رؤساء الجامعتين قبل أشهر عدة.

ودعا أبو كشك إلى عقد المؤتمر الدولي العام المقبل في حرم جامعة القدس في فلسطين، شاكرا جهود اللجنة التحضيرية للمؤتمر ممثلة بعلي خشان عن جامعة القدس، وباولا ريتتي عن جامعة E-campus الايطالية.

وضم المؤتمر مشاركة وفود من دول فلسطين والسعودية والإمارات والكويت ومصر والأردن والمغرب ولبنان وإيطاليا واليونان وتونس.


واتساب يحل أكبر مشكلة بميزة الرسائل الصوتية

وجد تطبيق واتساب للتراسل الفوري عبر الإنترنت حلا لأكبر مشكلة يعاني منها مستخدموه عند إرسال رسائل صوتية.


ويعاني مستخدمو تطبيق واتساب عند تسجيل رسائل صوتية، من وجوب استمرار الضغط بالإصبع بشكل متواصل على رمز المايكروفون حتى انتهاء التسجيل.


وأحيانا تنزلق إصبع المستخدم أثناء التسجيل فيقوم بحذف كل ما تم تسجيله، وهو أمر يحدث بشكل متكرر مع عدد كبير من المستخدمين.


وقالت مدونة "WABETAINFO" إن الميزة الجديدة في تطبيق واتساب ستتيح ضغطة واحدة على رمز المايكروفون لبدء التسجيل الصوتي مع إمكانية إلغائه في أي لحظة، ثم الضغط على زر الإرسال عن الانتهاء من التسجيل.


ورغم أن هذه الطريقة قد تسبب مشكلة إرسال تسجيلات صوتية بالخطأ، فإنها قد تلقى ترحيبا بسبب حل قضية الضغط المتواصل لإرسال تسجيل صوتي.


ويعد تطبيق واتساب من الأكثر شعبية حول العالم في مجال التراسل الفوري، وقد أضافت له الشركة مؤخرا العديد من المزايا الجديدة.