علوم وتكنولوجيا

خدمات مجانية من غوغل تستنزف بطارية هاتفك وتهدد خصوصيتك

يستغرب كثيرون من أن بطاريات هواتفهم الذكية تنفد بسرعة، على الرغم من عدم استخدم الجهاز لفترات طويلة طوال اليوم، دون أن يدركوا أن بعض التطبيقات تستنزف البطارية، كما أنها تهدد الخصوصية.

واستعرضت "البوابة العربية للأخبار التقنية" 3 خدمات مجانية موجودة في 3 تطبيقات تعمل على استهلاك بطاريات الهواتف التي تعمل بنظام آندرويد، وهذه التطبيقات هي:

غوغل بلاي

يعمل هذا التطبيق بشكل كامل حتى في حال عدم فتح الهاتف بشكل مباشر، ويوفر الاتصال بغوغل من أجل تحديث التطبيقات الأخرى وضمان عملها بشكل صحيح.

وبإمكانك تعطيل عمله بخطوات بسيطة عن طريق اختيار الإعدادات، التطبيقات، والضغط على Google Play services، واختيار إيقاف، بالضغط على رمز قائمة الخيارات الموجود في الجزء العلوي من الشاشة.

تطبيق غوغل

يعد تطبيق غوغ محرك البحث على هاتفك، لذلك فإنه يعرف الكثير عنك من خلاله، لكن يمكن تعطيله في بعض الأجهزة عبر الانتقال إلى إعدادات، والضغط على خيار التطبيقات، واختيار Google App، ثم النقر على خيار إيقاف التشغيل إذا كان متاحا.

خرائط غوغل

تخزن العديد من خدمات غوغل على أجهزة آندرويد وآيفون بيانات موقعك، حتى إذا قمت بإيقاف تشغيل خدمات الموقع الجغرافي باستخدام إعدادات الخصوصية.

وإذا كنت لا تريد حدوث ذلك فهناك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها:

توجه إلى لوحة التحكم في الأنشطة، ستجد في قسم أنشطة الويب والتطبيق زر تمرير مفعل، قم بإيقافه. ستظهر لك شاشة منبثقة بها تحذير يقول قد يؤدي الإيقاف المؤقت لنشاط التطبيق والويب إلى تقييد أو تعطيل المزيد من الميزات المخصصة عبر خدمات غوغل، اضغط على خيار إيقاف مؤقت في أسفل اليمين للتأكيد.

وتستخدم خرائط غوغل نظام تحديد المواقع العالمي بشكل متعمد، مما يؤدي إلى استنزاف البطارية بسرعة أكبر، ويمكنك تفعيل وضع توفير البطارية لخرائط غوغل من خلال الخطوات التالية: انتقل إلى إعدادات، واضغط على خيار الموقع، ومن ثم خيار الوضع، وحدد وضع توفير البطارية

هواوي تكشف عن سلسلة هواتفها الجديدة وتتحدى الجميع

كشفت شركة هواوي الصينية في حدث خاص أقامته في لندن عن هاتفها الرائد مايت 20 برو وشقيقه الأصغر مايت 20، إلى جانب هاتفين آخرين وساعة جديدة وسوار لياقة بدنية، وكان واضحا أن الشركة تتحدى بقوة شركتي آبل وسامسونغ، لما يتمتع به هاتفها الرائد من مواصفات فريدة.

مايت 20 برو

بشكل مطابق للتسريبات، جاء مايت 20 برو بثلاث كاميرات خلفية مرتبة -مع ضوء الفلاش- بشكل مربع في أعلى وسط الجهة الخلفية للهاتف، وجاءت الكاميرا الرئيسية بدقة 40 ميغابكسلا، تليها كاميرا بدقة 20 ميغابكسلا ذات زاوية عريضة، وأخرى بدقة ثمانية ميغابكسلات للتصوير البعيد، بقوة تقريب بمقدار ثلاثة أضعاف.

أما شاشة الهاتف فهي من نوع أوليد بقياس 6.39 بوصات بدقة 3120×1440 بكسلا، وتتضمن مستشعرا لبصمة الأصبع مدمجا تحتها، ويستخدم الهاتف معالج كيرين 980، وتشغله بطارية بسعة 4200 ميلي أمبير تدوم طوال اليوم، بحسب الشركة.

وأعلنت هواوي تقنية الشحن السريع الجديدة "لايتننغ سبيد"، التي تعد بشحن 70% من سعة البطارية في غضون نصف ساعة، كما يدعم الهاتف الشحن اللاسلكي، ويستطيع أيضا شحن الأجهزة الأخرى لاسلكيا عند وضعها فوق جهته الخلفية.

ويتضمن الهاتف نمطا للتصوير تحت الماء يعمل على تعديل الصور لمثل هذا النوع من التصوير، كما يتضمن نمط ألوان الذكاء الاصطناعي (AI Colour) الذي يحافظ على اللون في هدف الصورة (الشخص مثلا) مع جعل الخلفية باللونين الأبيض والأسود.

ويدعم الهاتف تقنية استشعار العمق ثلاثي الأبعاد في الكاميرا الأمامية التي تبلغ دقتها 24 ميغابكسلا من أجل فك قفل الهاتف بهوية الوجه على غرار هواتف آيفون إكس، وتقول هواوي إن سرعة المستشعر في التعرف على الوجه تبلغ 0.6 ثانية.

يعمل الهاتف الجديد بنظام التشغيل أندرويد الإصدار 9 باي الذي أعلنته غوغل في أغسطس/آب الماضي، ولم يُطرح بعد سوى في هواتف بكسل الجديدة وهاتف إسينتشيال فون.

على صعيد مكبرات الصوت، فإن مايت 20 برو يتمتع بنظام صوتي فريد؛ حيث لا توجد في أسفله مكبرات صوت تقليدية، وإنما يخرج الصوت من منفذ يو إس بي-سي، وفقا لهواوي.

هواوي مايت 20

جاء الهاتف بنفس مصفوفة الكاميرات الثلاث، لكن اختلفت دقة مستشعر التصوير، حيث جاءت الكاميرا الرئيسية بدقة 16 ميغابكسلا ذات زاوية عريضة جدا (ألترا)، والثانية بدقة 12 ميغابكسلا ذات زاوية عريضة، والأخيرة بدقة ثمانية ميغابكسلات للتصوير البعيد (تيليفوتو) ذات قوة تقريب بمقدار ضعفين.

ويأتي الهاتف ببطارية سعتها 4000 ميلي أمبير، وبخيارات ألوان متعددة، هي: الأخضر الزمردي والأزرق الداكن، والأسود، والوردي الذهبي، وألوان الشفق، وهي نفس خيارات هاتف مايت 20 برو.

مايت 20 آر إس

وإلى جانب مايت 20 برو، كشفت الشركة عن نسخة "بورش" التي تدعى "مايت 20 آر إس"، حيث تأتي بتصميم مختلف عن تصميم مايت 20 برو، لكنها تتضمن مصفوفة الكاميرات الخلفية ذاتها.

وفي حين لم تعلن الشركة مواصفات هذا الهاتف؛ فيتوقع أن تكون أعلى من مايت 20 برو، كما أن جهته الخلفية مصممة من مزيج من الجلد والزجاج.

مايت 20 إكس

يأتي هذا الهاتف بشاشة أوليد بقياس 7.2 بوصات بدقة 1080p، ويبدو أن الشركة تستهدف به الإنتاجية، لأنه يدعم استخدام قلم ستايلس يدعى "إم-بن"، وتقول الشركة إنه بإمكان القلم تمييز 4036 مستوى من الضغط لجعل الرسم وتسجيل الملاحظات أكثر دقة.

كما تصفه الشركة أيضا بأنه منصة ألعاب متنقلة، وقدمته كمنافس لجهاز نينتندو سويتش، حيث يمكن للهاتف أن يصبح شبيها بجهاز الشركة اليابانية بإضافة أداة ملحقة للتحكم بالألعاب.

يتضمن الهاتف بطارية بسعة 5000 ميلي أمبير يمكنها تشغيل الفيديو لمدة 23 ساعة متواصلة. وتقول الشركة إن الهاتف مزود بغرفة تبريد بالبخار لتبقي الهاتف باردا أثناء الاستخدام المكثف، وفقا لهواوي.

ساعة "ووتش جي تي"

إلى جانب مجموعة الهواتف الذكية، كشفت الشركة أيضا عن ساعة "ووتش جي تي" التي تدوم بطاريتها أسبوعين كاملين بشحنة واحدة، حسب هواوي، وهي تتضمن مستشعرات لمتابعة أنشطة اللياقة البدنية التي تتدرج من الجري حتى السباحة، إلى جانب مستشعر ارتفاع ومستشعر لتتبع أنماط النوم لدى المستخدمين.

هواوي باند 3

وكشفت الشركة أيضا عن الجيل الثالث من سوار اللياقة البدنية "هواوي باند" الذي يقدم وظائف لتتبع اللياقة البدنية على غرار ساعة ووتش جي تي، ويبدو أن هذا السوار موجه مباشرة لتحدي سوار اللياقة "فتبت"، وتدوم بطارية هواوي باند 3 سبع ساعات في الشحنة الواحدة، وفقا للشركة.

الأسعار

بالنسبة لأسعار الأجهزة فهي كالتالي:

هواوي مايت 20 يأتي بسعر 799 يوروا للنسخة ذات سعة التخزين 128 غيغابايتا وذاكرة وصول عشوائي (رام) بحجم 4 غيغابايتات، وسعر 849 يوروا للنسخة التي تأتي بسعة تخزين 128 غيغابايتا وذاكرة بحجم ستة غيغابايتات، وسيتاح الهاتفان اعتبارا من اليوم.

أما هواوي مايت 20 برو فسيطرح بسعر 1049 يوروا للنسخة بسعة تخزين داخلية 128 غيغابايتا، وذاكرة بحجم 6 غيغابايتات، وسيتوفر الهاتف اعتبارا من اليوم.

وهواوي مايت 20 إكس سيطرح بسعر 899 يوروا، وسيأتي بسعة تخزين داخلي 128 غيغابايتا وذاكرة بحجم 6 غيغابايتات، وسيطرح للبيع اعتبارا من 26 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وسيطرح هواوي مايت 20 آر إس بسعر يبدأ من 1695 يوروا للنموذج الذي يضم 256 غيغابايتا سعة تخزين داخلي و8 غيغابايتات ذاكرة، لكن يمكن للسعر أن يصل إلى 2095 يوروا للنموذج الذي يضم 512 غيغابايتا سعة تخزين داخلي و8 غيغابايتات ذاكرة.

أما ساعة هواوي ووتش جي تي فستطرح بنسخة "رياضية" بسعر 199 يوروا، ونسخة "كلاسيك" بسعر 249 يوروا. في حين سيطرح سوار هواوي باند 3 للبيع بسعر 99 يوروا.

المصدر : الجزيرة, مواقع إلكترونية

"تويتر" تحذف ميزة Moments عبر التطبيق... ما السبب؟

ابتداءً من 23 أكتوبر/تشرين الأول، سيكون على المستخدمين الانتقال مباشرةً إلى موقع"تويتر" إذا كانوا يرغبون في إنشاء Moments جديدة، إذ اختارت إدارة موقع التدوين المصغر حذف الإمكانية من تطبيقات iOS و"أندرويد".

وقالت "تويتر" في تغريدة: "في 23 أكتوبر/تشرين الأول، سنزيل القدرة على إنشاء Moments على "تويتر" لتطبيقات iOS أو "أندرويد".

وبرّرت "تويتر" هذا القرار بقلة استخدام الميزة في الهاتف: "عندما لا يتم استخدام الميزات كثيراً، نقوم بإزالتها، حتى نتمكن من التركيز على بناء منتجات أخرى ستحبونها".

تمنح هذه الميزة طريقة مختلفة لعرض تغريدات متعددة، بما في ذلك تلك التي تتضمن صوراً ومقاطع فيديو، جنباً إلى جنب مع قصة ما أو رسالة أو خلاصات للأحداث، بحيث تظهر القصص منسقة وداخل علامة تبويب خاصة بها.

لم تشرح "تويتر" سبب استثمارها وقتاً وطاقةً في إخراج الميزة من التطبيقات إذا لم تكن تشهد الكثير من الاستخدام في المقام الأول، لكن موقع "إنغادجت" التقني رجّح احتمالية أن تكون الشركة قد توصلت إلى نتيجة مفادها أن الحفاظ على ميزة الهاتف الجوال سوف يستغرق الكثير من الجهد وستواجه بسببها مشكلة كبيرة.

​"اللبابيدي" .. موهبة صاعدة في عالم البرمجيات

عندما تجد الأفكار الإبداعية مَنْ يرعاها حتى تتحقق، عندها فقط ستتغير المجتمعات للأفضل،حازم اللبابيدي (22) عاماً كان مثالاً للإبداع الغزي في مجال برمجة قواعد البيانات وتطبيقات الهواتف الذكية ، "فلسطين أون لاين" تلقي الضوء على تجربته خلال التقرير التالي :

طموحٌ منذ الصغر

ميول اللبابيدي لدخول عالم البرمجة رافقته منذ الصغر، يقول :"خضتُ أولى تجاربي البرمجية في عمرالثالثة عشر"، مضيفاً :" شاركتُ حينها في مسابقة طرحتها وزارة التربية والتعليم بمشروعي الذي كان عبارة عن تطبيق فلاش عن دليل أنواع الطيور ".

ويبين أنه قام بتعريب لعبة الكترونية وهو في عمر صغير، وغيرها من الأنشطة البرمجية، إلى أن اعترضت طريقه عقبة هي الأصعب في حياته كادت تقف بينه وبين حلمه، وهي حصوله على معدلٍ متدنٍ في الثانوية العامة بتقدير مقبول.

للحظة شعر اللبابيدي أن حلمه قد توقف وأنه لن يستطيع المضي قدماً ، لكنه استعاد رباطة جأشه وأقنع نفسه بأن تلك لن تكون النهاية، واصل السير في مسيرته التي بدأها منذ صغره نحو حلمه الكبير.

بداية الحلم..

ففي الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية وجد ما يُمكنه من أنْ يضع قدمه على بداية الحلم رغم معدله المتدني بالثانوية العامة، فالتحق باختصاص برمجة تطبيقات الهواتف الذكية .

ومن ثمَّ يعمل اللبابيدي حالياً في شركة برمجة في مدينة غزة، وبنظام العمل عند بعد مع شركةبالمملكة العربية السعودية والكثير من الشركات على المستوى المحلي والإقليمي والدولي ".

ومن أهم الإنجازات التي حققها اللبابيدي حصول فريقٍ كان عضواً فيه على المركز الأول في مسابقة الهاكثون "مسابقة برمجة عالمية" والمشاركة في العديد من المسابقات على كافة الأصعدة.

ويتابع "نفذت العديد من التطبيقات المميزة مثل تطبيق شركة سيتي نت لخدمات الانترنت، وتطبيق لارج وهو سوق الكتروني لبيع الملابس، والمساهمة في تحسين تطبيق الكلية الجامعية، وتطبيق Mani Tracking وهو لتتبع حركة موظفي العمل الميداني".

ومنالتطبيقات التي أنجزها اللبابيدي أيضاً، تطبيق قسم نشاط الطالبات في محافظة ينبع – المملكة العربية السعودية، وتطبيق لغتنا الخالدة – دولة الامارات، وتطبيق للمخبز الوطني في دير البلح، علاوة على تنفيذ المحتوى التقني لقناة رقمي تي في على اليوتيوب.

وعن طموحاته التي يسعى إلى تحقيقها ، يقول " أطمح لبناء مشروع خاص بي في مجال الألعاب الإلكترونية وتحويل فريق العمل الخاص بي إلى شركة رسمية تنافس عالمياً، كما وأطمح في الحصول على شهادة معتمدة من شركة GOOGLE العالمية كمبرمج تطبيقات".

ويضيف : "مَنْ يتحلى بالعزيمة والإرادة وينجح في استثمار كافة الفرص والموارد المتاحة أمامه يمكنه تحقيق نتائج جبارة ".