​ضمن منحة بقيمة 8 مليون دولار من السعودية

هنية يُعلن عن مليون دولار لتطوير ملعب بيت لاهيا

السعودية وافقت على مشروع تطوير ملعب بيت لاهيا
غزة/وائل الحلبي:

أعلن عبد السلام هنية عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة قرب العمل في تطوير ملعب بيت لاهيا لإنشاء مدرج وتركيب الإنارة في الملعب, موجهاً التهنئة للأسرة الرياضية والأندية في محافظة الشمال.

وقال هنية إن السعودية وافقت على مشروع تطوير ملعب بيت لاهيا بإنشاء مدرج جديد في الجهة الشمالية, إلى جانب تركيب إنارة حيث سيتم الإعلان عن مناقصة المشروع خلال الأيام القليلة القادمة.

وقال هنية أن هذه المنحة تأتي مُكملة لمنحة بقيمة 8 مليون دولار لإنجاز مشروع تطوير البنية التحتية الرياضية بالقطاع.

وأضاف هنية أن هناك موافقة على تقديم منحة أخرى لتجهيز الملاعب بالكراسي البلاستيكية, إلى جانب توفير كافة الأمور التطويرية التي تحتاجها الملاعب.

وهنأ هنية الأسرة الرياضية في محافظة الشمال على المشروع الذي سيكون له الأثر الإيجابي الكبير في تطوير الرياضية الفلسطينية عامة والغزية خاصة, في ظل أن الملعب يقدم الخدمة لكافة فرق وأندية الشمال بمخلف الفئات العمرية.

وأوضح هنية أنه سيتم توفير 5 عربات طبية للملاعب, وثلاثة ماكينات لقص العشب لملاعب "بيت لاهيا وفلسطين واليرموك", إلى جانب ترميم المدرج الجنوبي لملعب خانيونس البلدي والمدرج الشرقي لملعب فلسطين, وتبليط الأماكن الترابية في ملعب فلسطين, وتغطية المنصة الرئيسية لملعب الشهيد محمد الدرة, وتأسيس الغرف الخاصة باللاعبين والمقاعد والأثاث لملاعب "فلسطين واليرموك وبيت حانون وبيت لاهيا والدرة وخانيونس".

وستشمل المنحة توفير ماكينة لفرد المطاط لملعب الدرة, وتأسيس شبكة رشاشات مياه لملاعب العشب الصناعي, توفير 1000 مقعد بلاستيكي لجميع الملاعب, إلى جانب 15 مقعد لشخصيات الاعتبارية في ملعبي فلسطين واليرموك, وتركيب أربع كاميرات مراقبة في جميع الملاعب, وتوفير 30 طن ويبر للملاعب, ووضع بروفيل لمدرجات ملعب اليرموك.

وقدم هنية شكره الكبير للمملكة العربية السعودية على جهدها الدؤوب ودعمها المتواصل لتطوير الرياضة الفلسطينية، كذلك برنامج الأمم المتحدة الإنمائي "UNDP" بمديرها السابق باسل ناصر، وإيمان الحسيني المدير بالمؤسسة، ومحمد قاسم منسق المشروع.

وأعرب هنية عن تقديره لجهود منير منّة منسق وكالة الغوث عبر مشروع صندوق التنمية الإسلامي، والمهندس محمد النملة كبير المستشارين الفنيين لصندوق التنمية السعودي.