الحية: سنطارد الاحتلال حتى ينهي احتلاله لأرضنا ويرفع الحصار

غزة - الأناضول:

قال د. خليل الحية، نائب رئيس حركة المقاومة الإسلامية حماس، في قطاع غزة، اليوم السبت، إن حركته تلقت "ردودا إيجابية"، على مطالب الفصائل الفلسطينية المتعلقة بكسر الحصار الإسرائيلي عن القطاع مقابل تحقيق التهدئة.


وقال الحية، على هامش مشاركته في مسيرة "مليونية العودة والأرض"، قرب الحدود الشرقية لمدينة غزة:" استمعنا يوم أمس الجمعة، إلى ردود إيجابية على مطالب الفصائل الفلسطينية المتعلقة بكسر حصار القطاع والتي هي حقوق لشعبنا الفلسطيني"، دون أن يبدي مزيداً من التفاصيل.

وأضاف:" سنبقى نطارد الاحتلال الإسرائيلي، حتى ينهي احتلاله لأرضنا ويرفع الحصار عن شعبنا بغزة".

وتابع:" إن الشعب الفلسطيني "يخرج اليوم، في مسيرة مليونية الأرض والعودة ليؤكد مجددا على عدالة قضيتنا وأنه لن يستسلم أمام الاحتلال".

وأمس الجمعة، أعلن الحية، عقب اجتماع في مدينة غزة بين ممثلي الفصائل الفلسطينية والوفد الأمني المصري، أن الفصائل قدمت للوفد رزمة مطالب تتعلق بكسر الحصار عن القطاع، ليوصلها للجانب الإسرائيلي.

ومساء الخميس الماضي، وصل وفد من جهاز المخابرات العامة المصرية، قطاع غزة في زيارة تستمر عدة أيام، لاستكمال مشاوراته مع قادة حركة "حماس"، والفصائل الفلسطينية، حول التهدئة، مع إسرائيل.

وتوافد الآلاف من الفلسطينيين، صباح السبت، إلى المناطق الشرقية لقطاع غزة للمشاركة بمسيرة "مليونية الأرض والعودة"، التي تنطلق بعد ظهر اليوم، في الذكرى السنوية الأولى لمسيرة "العودة وكسر الحصار"، الموافقة لذكرى "يوم الأرض".

وحمل المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ورددوا هتافات تطالب برفع الحصار عن القطاع، وبعودة اللاجئين الفلسطينيين، وبرحيل الاحتلال.