حماس: تفاهمات التهدئة مع الاحتلال "في مهب الريح"

صورة أرشيفية
غزة - فلسطين أون لاين

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الخميس، إن تفاهمات التهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي ستكون "في مهب الريح" ما لم يتوقف عن جرائمه بحق الفلسطينيين.

جاء ذلك في بيان صحفي صدر عن الناطق باسم الحركة، عبد اللطيف القانوع، وقال فيه: "الاحتلال الإسرائيلي يتحمل تداعيات قتله محمود الأدهم (أحد عناصر كتائب القسام)، على حدود قطاع غزة الشمالية".

وأضاف: "ستكون التفاهمات معه -الاحتلال- في مهب الريح ما لم يتوقف عن جرائمه بحق شعبنا، ويلتزم بمتطلبات حالة الهدوء وتنفيذ بنود التفاهمات دون تلكؤ وتباطؤ".

وفي وقت سابق الخميس، أعلنت وزارة الصحة بغزة، في بيان، عن استشهاد الفلسطيني "محمود أحمد الأدهم (28 عاما)، متأثرا بجراحه التي أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، شرق بلدة بيت حانون، شمالي القطاع.

وفي بيان آخر، قالت "كتائب القسام"، إن الأدهم، أحد عناصرها بغزة، يتبع لقوة "حماة الثغور"، مؤكدة أن الجريمة "لن تمر مرور الكرام، وأن الاحتلال يتحمل عواقبها".

وعقب جيش الاحتلال على الحادثة بالقول إن قوة عسكرية أطلقت النار، على فلسطيني شمالي قطاع غزة "نتيجة سوء فهم"، مشيرا إلى أنه "سيتم التحقيق في الحادث".