حماس: تفاهمات التهدئة لن تتعارض مع مواجهة شعبنا لـ"صفقة القرن"

صورة أرشيفية
غزة - فلسطين أون لاين:

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن التفاهمات التي تم التوصل إليها بين فصائل المقاومة في غزة والاحتلال مؤخرا بوساطة مصرية وقطرية وأممية لن تتعارض مع استمرار مواجهة شعبنا لـ "صفقة القرن".

وقال المتحدث باسم الحركة عبد اللطيف القانوع في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، أن مسيرات العودة ماضية والمقاومة مشرعة وكل خيارات شعبنا مفتوحة في مواجهة "صفقة القرن" وإفشال وإسقاط أي محاولة لتصفية قضيته العادلة.

وأشار القانوع، إلى بعض البنود في التفاهمات تسير وفق ما تم التفاهم عليه كالصيد وتحسّن الكهرباء وخزانات الوقود الاحتياطي والأدوية وحركة المعابر وتسيير القوافل لغزة.

ونبه إلى وجود بعض المعيقات في بنود أخرى كالتشغيل المؤقت بسبب بطء التنفيذ من قبل الأمم المتحدة، وهذا يتطلب متابعة وجهد أكثر وإسراع في التنفيذ وهناك مشاريع أخرى تحتاج وقت كبير وتوفير تمويل لها.

وأكد أن التفاهمات التي تمت "لن تكبل أيدينا في الدفاع عن حقوق شعبنا واسترداد حقوقه المسلوبة، مشددا على أن قطاع غزة ومقاومته الباسلة ستظل رافعة كبيرة لقضيتنا الفلسطينية العادلة ومواجهة الاحتلال الصهيوني".