إقرأ المزيد


​بعد استشارة الطبيب الخاص

هل يجوز لمرضى الكلى صيام شهر رمضان؟

غزة - مريم الشوبكي

يتساءل مرضى الكلى كثيرًا عن إمكانية صيامهم شهر رمضان أم أن الصيام يزيد من سوء حالتهم الصحية، لاسيما أن ساعات الصيام تزيد على 15 ساعة، ويحتاجون إلى تغذية خاصة وتناول كميات كبيرة من السوائل طوال اليوم؟

ويرتبط مرض الكلى بالعديد من المشاكل الصحية التي تختلف شدتها وأعراضها من شخص إلى آخر، لذا هناك من يسمح لهم بالصيام في حالات خاصة، وهناك من يمنع صيامهم لحاجتهم إلى الغسل الكلوي الذي يتطلب تناول وجبة غذائية خلال عملية الغسل.

نوعان من المرضى

بين اختصاصي التغذية عدلي سكيك أن مرضى الكلى ينقسمون إلى نوعين: مريض الكلى المزمن، ومريض الفشل الكلوي، النوع الأول يمكن له الصيام، ولكن مع اتباع التعليمات الخاصة بطبيبه المشرف، والنوع الثاني بعد حدوث الفشل الكلوي يصعب صيامه إلا في حالات معينة.

وذكر سكيك لـ"فلسطين" أن مريض الكلى المزمن ينصح بتناول كمية كافية من السوائل في المدة الممتدة من الإفطار حتى السحور (10 - 12) كأس ماء على الأقل، ويتناولها على دفعات، وليس مرة واحدة.

ونصح مرضى الكلى بالابتعاد عن الأكلات الدسمة والأكل المسبك والمقلي، والتقليل قدر الإمكان من الحلويات، خاصة الدسمة، والتقليل من نسبة البروتين الحيواني والنباتي، فالإنسان العادي ينبغي أن يتناول 70 جرام بروتين، أما مريض الفشل الكلوي فينبغي أن يتناول 40 جرامًا، نصفها نباتي ونصفها حيواني.

وذكر سكيك أن مريض الكلى قبل رمضان يجب أن يجري تحاليل وظائف الكلى، للتحقق من الحالة الصحية له.

وأشار إلى أن مريض الكلى ينصح بتقليل نشاطه الحركي في المدة من العصر حتى المغرب، حتى لا يفقد جسمه السوائل.

وعن الغذاء الذي ينصح بتناوله في وجبة السحور بين أن مريض الكلى يجب أن يتناول الأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من الماء والألياف، كما الخضار والفواكه، فالألياف تشعر بالشبع وعدم العطش.

الفشل الكلوي

أما مرضى الفشل الكلوي فينقسمون إلى نوعين: مريض يجرى له غسل للكلى، ومريض لا يجرى له عملية الغسل، وعلى المريض الذي تجرى له عملية الغسل أن يستشير طبيبه الخاص، وسؤاله عن إمكانية الصيام، بحسب ما ذكر سكيك.

وأشار إلى أن مريض غسل الكلى يوم الغسل لا يصوم، لأنه يحتاج إلى وجبة غذائية خلال الغسل، واليوم الذي لا تجرى له فيه عملية الغسل يمكن أن يصوم، ولكن تحت إشراف الطبيب.

وذكر اختصاصي التغذية إرشادات عامة لمرضى الكلى، منها تناول كمية كافية من السوائل، لاسيما أن الصيام يأتي في فصل الصيف، وأفضل السوائل الماء، وتناول عصائر طازجة لا مصنعة.

ونصح بالاعتدال في تناول وجبة الإفطار، وأن تكون وجبة صحية متوازنة تحتوي على شوربة خضار، والطبق الرئيس يجب أن يحتوي على خضار مع قطعة من اللحم أو الدجاج أو السمك المشوي، وعدم تناول الحلويات مباشرة مع الإفطار بل بعده بساعتين، مع مراعاة أن تكون قليلة الدسم، لأن الحلويات تضر بالكلى.

وأيضًا نصح سكيك المرضى بالتقليل من البروتينات الحيوانية أو النباتية، بتناول ثمن دجاجة مثلًا، والبعد عن المقالي والأكلات الدسمة.

وشدد على أنه يجب على مريض الكلى في أثناء صيامه عمل تحاليل لوظائف الكلى كل أسبوع، للاطمئنان على صحته، وإذا شعر بالتعب فعليه استشارة الطبيب المعالج.

مواضيع متعلقة: