هدم منزل قيد الإنشاء في مدينة أريحا

صورة أرشيفية
أريحا - فلسطين أون لاين:

هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، منزلاً قيد الإنشاء في منطقة المطار بمدينة أريحا.

وأفادت مصادر محلية بأن جرافات الاحتلال هدمت المنزل الذي تبلغ مساحته 150 متراً مربعاً، والمكون من طابق واحد، يعود ملكيته للمواطن شادي سنقرط؛ بحجة عدم الترخيص.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال أعلنت المنطقة عسكرية مغلقة، ومنعت المواطنين من الدخول أو الخروج منها، قبل الشروع بعملية الهدم.

يذكر أن قوّات الاحتلال هدمت نحو 5 آلاف مسكن فلسطيني منذ عام 1967، وشردّ أكثر من 120 ألف مقدسي، ومنعتهم من العودة.

وحسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة "أوتشا"، يفتقر ما لا يقل عن ثلث المنازل الفلسطينية في شرقي القدس المحتلة إلى تراخيص البناء التي تصدرها "إسرائيل"، مما يعرّض أكثر من 100 ألف فلسطيني من سكان المدينة لخطر التهجير.

وكثفت سلطات الاحتلال من تنفيذ عمليات الهدم في البلدات الفلسطينية مؤخرا، واتخذتها وسيلة لتهجير الفلسطينيين من قراهم إذ يعيش أكثر من1.4 مليون فلسطيني في الداخل المحتل عام 1948م، أي قرابة 17.5% من عدد السكان، يشكون من التمييز ضدهم، لاسيما في مجالي الإسكان والتوظيف.

ومن الجدير بالذكر أن سلطات الاحتلال تُواصل اتباع سياستها العدوانية العنصرية بشكل ممنهج تجاه الفلسطينيين في القدس المحتلة؛ بهدف إحكام السيطرة على المدينة المقدسة وتهويدها، من خلال تضييق الخناق على سكانها الأصليين، إلى جانب وضعها العديد من العراقيل والمعوقات أمام إصدار تراخيص بناء؛ بهدف تحجيم وتقليص الوجود السكاني الفلسطيني في المدينة.