هبوط شبه جماعي للبورصات العربية

صورة أرشيفية
دبي- الأناضول

هبطت البورصات العربية بنحو شبه جماعي في نهاية تداولات الأحد، متضررة من الخسائر التي تكبدتها أسواق المال العالمية في نهاية الأسبوع الماضي.

وقال مروان الشرشابي، مدير إدارة الأصول لدى "الفجر" للاستشارات المالية، اليوم الأحد، : "كان هناك تراجع ملحوظ في أداء معظم أسواق المال العربية، وهو أمر طبيعي ومنطقي في ظل تراجع المعنويات؛ بسبب الخسائر المتواصلة للأسهم العالمية وأيضا النفط".

ووفق وكالة "الأناضول" التركية أنهت المؤشرات الأمريكية تداولات الأسبوع الماضي على خسائر حادة هي الأكبر منذ 2008 مع هبوط ناسداك بنسبة 8.36 بالمائة وستاندرد آند بورز 7.05 بالمائة وداو جونز 6.87 بالمائة.

كما أنهت أسواق النفط، تداولاتها الأسبوعية على خسارة تزيد عن 11 بالمائة؛ إذ هبطت أسعار الخامين القياسيين "برنت" و"نايمكس" بأكثر من الثلث، منذ أن سجلا أعلى مستوياتهما في عدة سنوات منتصف أكتوبر/تشرين الأول 2018.

وأضاف الشرشابي": "لا شك أن استمرار وضع الأسواق العالمية كما هو عليه الآن سيدفع الأسهم العربية والإقليمية عموما نحو مزيد من الهبوط في الجلسات القادمة".

وجاءت بورصة مصر في صدارة الأسواق الخاسرة، مع هبوط مؤشرها الرئيس "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 1.45 بالمائة إلى 12947 نقطة، وسط ضغوط بيعية للمؤسسات المحلية والأفراد العرب.

وفي الإمارات، انخفضت بورصة دبي بنسبة 1.24 بالمائة إلى 2478 نقطة، مع تراجع أداء كافة القطاعات، يتصدرها العقار والبنوك والاستثمار.

وبوتيرة أقل نسبيا، هبطت بورصة العاصمة أبوظبي بنسبة 0.8 بالمائة إلى 4817 نقطة؛ إثر تراجع أسهم البنوك والاتصالات والطاقة.

وتراجعت بورصة قطر بنسبة 0.77 بالمائة إلى 10332 نقطة، بضغط من الأسهم القيادية في قطاع العقار، مع انخفاضه بنسبة 1.58 بالمائة، فيما نزل قطاع الصناعة 1.07 بالمائة والبنوك 0.29 بالمائة.

ونزلت بورصة الأردن بنحو 0.58 بالمائة إلى 1931 نقطة، مع تراجع أسهم القطاع المالي 0.81 بالمائة والصناعي 0.26 بالمائة.

وانخفضت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع هبوط مؤشرها الرئيس "تأسي" بنسبة 0.29 بالمائة إلى 7730 نقطة، بضغط نزول بعض الأسهم الكبرى في قطاع المواد الأساسية والمصارف.

وفي الكويت، انخفض المؤشر الأول بنسبة 0.16 بالمائة إلى 5300 نقطة، وتراجع المؤشر العام بنسبة 0.08 بالمائة إلى 5092 نقطة، فيما ارتفع المؤشر الرئيس بنحو 0.09 بالمائة إلى 4714 نقطة.

وأغلقت بورصة مسقط على تراجع هامشي بنسبة 0.01 بالمائة إلى 4336 نقطة، مع هبوط أسهم مثل "الأسماك العمانية" بنسبة 4.41 بالمائة و"جلفار للهندسة" بنسبة 3.45 بالمائة و"الشرقية للاستثمار" بنسبة 3.3 بالمائة.

في المقابل، ارتفعت بورصة البحرين بنسبة هامشية بلغت 0.02 بالمائة إلى 1314 نقطة، بدعم صعود أسهم قطاع البنوك يتصدرها "البحرين الوطني" و"البحرين والكويت" بنحو 0.83 بالمائة و0.45 بالمائة على التوالي.