​"غوتيريش" يدين بناء (إسرائيل) مستوطنة جديدة بالضفة

الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش"
نيويورك - لأناضول

أدان الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش"، اليوم الجمعة 31-3-2017، "جميع الأعمال الانفرادية التي تهدد السلم وتقوض حل الدولتين", مؤكدًا "عدم شرعية الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال "غوتيريش" إنه "أحيط علما بخيبة الأمل والانزعاج إزاء قرار (إسرائيل) بناء مستوطنة جديدة في الأرض الفلسطينية المحتلة ".

وشدد الأمين العام في بيان أصدره المتحدث الرسمي باسمه أن " أنشطة الاستيطان غير قانونية بموجب القانون الدولي وتشكل عقبة أمام السلام.".

وأضاف في بيان صحفي: "إنني أدين جميع الأعمال الانفرادية، مثل تلك الخطوة (بفصد بناء مستوطنة جديدة في الضفة الغربية)، التي تهدد السلم وتقوض حل الدولتين".

وكان المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية "الكابينت"، قد صادق بالإجماع، اليوم الجمعة، على إقامة مستوطنة جديدة، في منطقة مرج شيلو، وسط الضفة، للسكان الذين تم إخلاءهم من بؤرة عامونه".

ووعد نتنياهو عشرات المستوطنين الذين تم إخلاؤهم في وقت سابق من هذا العام، من بؤرة "عامونة"، بإقامة مستوطنة جديدة لهم.

ومطلع فبراير/شباط، أخلت حكومة الاحتلال "عامونه"، بعد تلكؤ استمر أكثر من عامين من موعد صدور قرار من ما تسمى "المحكمة العليا" (أعلى هيئة قضائية لدى الاحتلال) في 2014، بعد ثبوت إقامتها على أراض فلسطينية خاصة.