​غوتيريش يدعو لحوار فوري بين الحكومة العراقية والمتظاهرين

صورة أرشيفية
نيويورك/ الاناضول

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيريش، فجر السبت إلى حوار فوري بين الحكومة العراقية والمتظاهرين لوقف التصعيد، مؤكداً أن حرية التعبير والتجمع السلمي هي حقوق أساسية يجب احترامها.

جاء ذلك في بيان أصدره المتحدث الرسمي باسمه "استيفان دوغريك" ، جاء فيه أن الأمين العام يتابع عن كثب التطورات في العراق ويشعر بحزن عميق لفقدان الأرواح أثناء الاحتجاجات الأخيرة".

وناشد غوتيريش " جميع الجهات الفاعلة بالالتزام بأقصى درجات ضبط النفس والامتناع عن العنف".

يشار إلى أن حصيلة قتلى الاحتجاجات ارتفعت إلى 100 قتيل منذ الثلاثاء.

ويتحدى المتظاهرون الغاضبون حظر التجوال الذي فرضته الحكومة منذ الخميس في بغداد وعدد من محافظات الجنوب، وترفعه بعد نحو ساعة ونصف من الآن.

وبدأت موجة الاحتجاجات العنيفة يوم الثلاثاء للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد، لكن الكثير من المحتجين يطالبون الآن بإسقاط الحكومة بعد 3 ايام دموية.