غضب ألماني من زيادة عدد منتخبات مونديال 2026

برلين - الأناضول

سادت حالة من الغضب على مدربي ومسؤولي كرة القدم الألمانية، اليوم الثلاثاء 10-1-2017، بعد قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بزيادة عدد المنتخبات المشاركة في مونديال 2026 إلى 48 منتخبًا بدلًا من 32 منتخبًا.

وفي تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية، قال يواكيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني، " أنا متمسك بالشكل الذي تظهر عليه فعاليات بطولات كأس العالم في الوقت الحالي بمشاركة 32 منتخبًا، حيث أنه لا جدوى من زيادة المنتخبات المشاركة ومن ثم فإنه قرار غير صائب على الإطلاق".

وأضاف أوليفر بيرهوف المدرب العام للمنتخب الألماني، " أرى أن زيادة عدد المنتخبات المشاركة في المونديال ستؤدي إلى إضعاف فعاليات تلك البطولة ومن ثم فإن وصول عدد المنتخبات المشاركة في المونديال إلى 48 منتخبًا يعتبر بمثابة أمرًا مبالغًا فيه".

وأشار رينهارد جريندل رئيس الاتحاد الألماني للعبة " لست سعيدًا بهذا القرار، فأعتقد أن هذا الأمر لن يؤثر بشكل إيجابي على مستقبل كرة القدم العالمية".

ويرى الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لبايرن ميونيخ الألماني، "أنا دائمًا ضد المزيد من المباريات، جدول البطولة بنظامها القديم ممتلئ بالفعل فكيف يتم زيادة عدد المنتخبات المشاركة في المونديال".

ووافق مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، في وقت سابق اليوم، على زيادة عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم لكرة القدم إلى 48 منتخبا اعتبارا من 2026.

وقال المجلس (بمثابة الهيئة التنفيذية لـ"فيفا")، عبر حسابه الرسمي على موقع (تويتر)، إنه "وافق بالإجماع على مونديال لكأس العالم مكون من 48 فريقاً اعتبارا من 2026" بدلا من 32 منتخبا فقط في الوقت الحالي.

وأضاف أن منافسات البطولة ستقام اعتبارا من ذلك التاريخ "بين 16 مجموعة تضم كل مجموعة 3 منتخبات"، لافتا إلى أنه سيعلن عن المزيد من التفاصيل لاحقاً.

كان جياني انفانتينو - الذي انتخب رئيسا لـ"فيفا" في فبراير/شباط الماضي - تعهد خلال حملته الانتخابية بزيادة عدد منتخبات البطولة إلى 48 منتخباً.