غداً انطلاق مناورات تحاكي تعرض (إسرائيل) لحرب شاملة

القدس المحتلة - فلسطين أون لاين

تبدأ غداً الأحد، المناورات الضخمة المشتركة بين جيش الاحتلال الإسرائيلي والجيش الأمريكي، بحيث تحاكي حرباً شاملة وتعرض أراضينا المحتلة لهجمات صاروخية من جميع الجهات.

وقالت وسائل إعلام عبرية إن نحو 2500 جندي أمريكي، مشاركين في المناورة، حيث وصلوا الثلاثاء الماضي إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، برفقة عشرات الآليات العسكرية للمشاركة في المناورات العسكرية "جنيفر كوبرا" التي تنطلق في الرابع من آذار/ مارس المقبل وتتواصل على مدى أسبوعين.

وتحاكي المناورة أجهزة الحاسب الآلي وتدريبات على استخدام أنظمة الدفاع الصاروخي (آرو) و(القبة الحديدية) و(باتريوت) و(مقلاع داوود) التي بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي باستعمالها العام المنصرم.

كما تشمل المناورات التي ستكون على مدار أسبوعين تدريبات أخرى لمواجهة القصف الصاروخي واستهداف الصواريخ بدقة عبر البطاريات ومنظومة (القبة الحديدية)، إضافة لمشاركة السفن الحربية، وسلاح الجو.

وتنطلق هذه المناورة العسكرية المشتركة بين القوات الأمريكية والإسرائيلية لمواجهة أي سيناريوهات حرب محتملة على أي من الجبهات.

وجرت مناورات "جنيفر كوبرا" للمرة الأولى عام 2001 لكن المناورة هذا العام تعد أكبر مناورة مشتركة لـ"إسرائيل" مع قيادة القوات الأمريكية في أوروبا هذا العام.

وبالتوازي مع هذه المناورات، ستجري قيادة الجبهة الداخلية الإسرائيلية مناورة حيث سيتخللها انطلاق صافرات الإنذار في جميع أنحاء "إسرائيل" بتاريخ 13 مارس 2018.