​فتح تحقيق قضائي في وفاة أستوري

روما/ (أ ف ب):

كشف مسؤول قضائي في مدينة أودينيزي الايطالية أمس عن فتح تحقيق بوفاة مدافع فيورنتينا ومنتخب إيطاليا لكرة القدم دافيدي استوري، الذي ستشرح جثته اليوم ويدفن الخميس بحسب ما أعلن فريقه في حسابه على "تويتر".

وقال القاضي انطونيو دى نيكولو لإذاعة "راديو راي"، "فتحنا تحقيقا بجريمة قتل عمد ضد مجهول في الوقت الحالي"، موضحا ان هذا "إجراء إلزامي" في حالة من هذا النوع.

ونقلت وسائل إعلام محلية أول أمس عن دي نيكولو ترجيحه وفاة اللاعب "لأسباب طبيعية" بعد نوبة قلبية. أما ناديه فيورنتينا، فلم يحدد أسباب الوفاة "في انتظار تشريح الجثة"، بحسب ما أفاد متحدث باسمه أمس.

وبحسب ما أدلى به لراديو راي أمس، كشف دي نيكولو أنه تم اتخاذ الترتيبات اللازمة لتشريح جثة اللاعب البالغ 31 عاما.

ووجد قائد فيورنتينا أول أمس متوفيا في غرفة الفندق الذي نزل فيه فريقه تحضيرا للقاء مضيفه اودينيزي في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإيطالي والتي أرجئت مبارياته التي كانت مقررة الأحد.

ورجحت تقارير صحافية محلية أن تكون الوفاة ناجمة عن تعرضه لنوبة قلبية حادة، وهذا ما نقل أيضا عن دي نيكولو الذي قال بأن اللاعب توفي بعد "انهيار الدورة الدموية في القلب"، وهو نوع من النوبات القلبية.

وتسببت وفاة أستوري بحزن كبير في كرة القدم الايطالية. وأرجأت رابطة الدوري الايطالي سبع مباريات كانت مقررة الأحد ضمن المرحلة 27.