​فنزويلا.. تعيين سياسي سوري الأصل نائباً لرئيس البلاد

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو (أ ف ب)
أنقرة - الأناضول

عيّن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، السياسي سوري الأصل طارق العيسمي حاكم ولاية "أراغوا" شمالي البلاد، نائباً له للفترة بين 2017 و2018 الخميس 5-1-2017.

وطالت تغييرات مادورو التي أجراها على التشكيلة الحكومية، كلاً من وزير الاقتصاد والمالية، ووزير البترول.

ويُتوقع أن يخلف العيسمي (42عاماً) المولود في فنزويلا لأب سوري، مادورو في السلطة حال نجاح المعارضة في مسعاها لإقالة الرئيس العام الحالي.

وتنتهي ولاية مادورو رسمياً في ديسمبر/كانون الثاني 2019، لكن المعارضة تسعى للإطاحة به عبر استفتاء شعبي.

من جهتها، انتقدت قوى المعارضة في فنزويلا، اختيار العيسمي، واتهمته بممارسة تجارة المخدرات.

ورد العيسمي على ادعاءات المعارضة، واصفاً متهميه بـ"حفنة من الخونة، يهدفون إلى إلحاق الضرر بالوطن".

وذاع صيت العيسمي كقيادي طلابي خلال مرحلة دراسته الجامعية، ثم صار محامياً وخبيراً في العلوم الجنائية، ويعد حالياً أحد أقوى أركان الحزب الاشتراكي الموحد الحاكم منذ 1999.

وسبق للعيسمي أن تولى وزارتي الداخلية والعدل، في الفترة ما بين 2008 و2012، إبان ولاية الرئيس الراحل هوغو تشافيز، كما شغل عضوية البرلمان الفنزويلي.

تحرير إلكتروني: فاطمة الزهراء العويني