​"فليك".. وحدة زمنية جديدة لضبط تزامن المؤثرات البصرية

لندن - الأناضول

ابتكر مهندس في شركة "فيسبوك" وحدة زمنية جديدة لقياس الوقت، أُطلق عليها اسم "فليك"، وتهدف لمساعدة المطورين على ضبط تزامن المؤثرات البصرية.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، الأربعاء، أن "فليك" تساوي 1/705600000 من الثانية.

وقال مات هاموند، كبير الباحثين في قسم البحوث والتطوير التابع لـ"بي بي سي"، إن وحدة فليك الجديدة قد تقلل الأخطاء مثل تعثر حركة الرسوم.

وأضاف: "عندما تكون الأعداد المستخدمة ليست أعداداً صحيحة، يمكن أن يحدث خطأ بالتدريج في حسابات الكمبيوتر، وتتراكم هذه الأخطاء بمرور الوقت على نحو يسبب عدم دقة ملحوظ".

فيما قال باحث في جامعة أوكسفورد البريطانية، طلب عدم الإفصاح عن اسمه، إن وحدة "فليك" لن يكون لها تأثير عام واسع، بل ربما تساعد في تحسين أداء منتجات الواقع الافتراضي.

وأضاف أن وحدة فليك قد تساعد صناع الواقع الافتراضي في التعامل مع السكون الزمني أو التأخير.

وتعرف وحدة "فليك" في لغة "سي++" للبرمجة، التي تستخدم في مجال المؤثرات البصرية بالأفلام والتلفزيون.

وكان كريستوفر هورفاث، مبتكر وحدة فليك، قد أعلن هذه الفكرة على "فيسبوك" عام 2017، ثم أجرى تعديلات على المقياس الجديد اعتماداً على ملاحظات وردت بشأنها.

ولا تعد "فليك" أول وحدة زمنية تصممها شركة كبيرة؛ فشركة "سووتش" سبق أن قدمت ما يعرف بزمن الإنترنت عام 1998، الذي يقسم اليوم إلى ألف "بيت (أو نبضة)"، وهي تعادل دقيقة و26.4 ثانية، وتهدف إلى القضاء على الحاجة للمناطق الزمنية.

مواضيع متعلقة: