.main-header
إقرأ المزيد


دماؤنا فداء للوطن .. ​حملة لإثراء بنك الدم

غزة - أدهم الشريف

جاد مواطنون في غزة بدمائهم في حملة تبرع هدفها إثراء بنك الدم بفصائل مختلفة من الدم، لاستخدامها وقت الحاجة إليها.

ونفذت مفوضية غزة الكشفية أخيرًا بالتعاون مع جمعية بنك الدم المركزي، ونادي فلسطين الرياضي حملة: "دماؤنا فداء للوطن" للتبرع بالدم، بعد أن فتحت المفوضية حسابًا باسمها في بنك الدم.

وشارك في الحملة العشرات من أعضاء مفوضية غزة الكشفية، بين صغار في السن وكبار أيضًا.

وكان زياد العسلي (62 عامًا) مفوض قدامى الكشافين في مفوضية غزة الكشفية، ومحمد الحسني (58 عامًا) مقرر لجنة تسيير الأعمال في المحافظات الجنوبية من كبار السن الذين شاركوا في حملة التبرع.

وعد العسلي حملة التبرع هذه عملًا إنسانيًّا بالدرجة الأولى، انطلاقًا من تعريف الحركة الكشفية ومهامها التطوعية والتربوية غير السياسية، والمفتوحة أمام الجميع.

ولم تكن هذه أول حملة تنفذها الكشافة للتبرع بالدم في غزة، فقد نفذت خلال العدوان الأخير على غزة صيف 2014م حملة "نشامى الوطن"، وأخيرًا نفذت حملة أخرى باسم "جُد بدمائك"، حسبما أفاد مشرف مجموعات مستقبل وطن الكشفية في محافظة غزة أدهم مطلق الشريف.

بدوره قال أمين سر مفوضية غزة الكشفية محمد أبو كميل: "وقوفًا إلى جانب أبناء شعبنا نفذت مفوضية غزة الكشفية هذه الحملة، بعد أن فتحت حسابًا في بنك الدم المركزي بغزة، حتى يستفيد أبناء شعبنا".

وأشار أبو كميل في تصريح لـ"فلسطين" إلى أن أغلب أعضاء الكشافة البالغ عددهم في قطاع غزة 2500 عضو سيشاركون في حملة التبرع هذه، إضافة إلى من يرغب بالتبرع أيضًا من خارج الكشافة.