دحلان: حكومة "إشتية" لشخص واحد وهدفها توسيع رقعة "التسول الخارجي"

أبو ظبي- فلسطين أون لاين:

وصف رئيس التيار الإصلاحي في حركة "فتح" محمد دحلان، حكومة القيادي الفتحاوي محمد إشتية في الضفة الغربية، بأنها حكومة "شخص واحد"، مؤكدا أن هدفها توسيع رقعة "التسول الخارجي" للسلطة.

وقال دحلان، في تصريح، اليوم الثلاثاء، "للأسف الشديد! يمعن البعض في غييه ويواصل تعميق الانقسام، فبدلا من تشكيل حكومة فلسطينية وطنية جامعة تعبر عن تطلعات شعبنا، وتحظى بدعم القوى والفصائل الرئيسية، وتوفر مستلزمات ومقومات مواجهة المخططات الشرسة التي يعدها ويمررها أعداء شعبنا وقضيتنا، خرجوا علينا بحكومة تقسيم المقسم".

وأضاف أن حكومة "إشتية" "حكومة تتوعد الناس بمستقبل أكثر حلكة وظلاما، حكومة بلا برنامج وطني لمواجهة الواقع المرير، وحكومة أجندتها الوحيدة توسيع رقعة التسول الخارجي وإثقال كاهل الشعب بمديونيات خرافية سيدفع ثمنها شعبنا جيلا بعد جيل".

وأكد أن حكومة "إشتية" فاقدة للشرعية القانونية والغطاء الوطني، "فلا هي حكومة فلسطين، ولا هي حكومة فتح، بل هي حكومة شخص ولشخص واحد".

ودعا دحلان إلى توحيد الجبهة الداخلية الفلسطينية، وإعادة بناء المؤسسات الوطنية.