بطل العرب بفنون القتال يهدي فوزه للقدس

عمان - فلسطين أون لاين

أبى البطل الأردني علي القيسي الذي فاز ببطولة العرب الكبرى التي تنظمها مؤسسة "فوينكس" العالمية لألعاب الفنون القتالية المختلطة، إلا أن يهدي فوزه للقدس عاصمة فلسطين.

وأكد القيسي أن تسويق قضية القدس في هذا الوقت أكثر أهمية من أي شيء آخر، وأضاف: "القدس ليست قضية تخصّ المسلمين فقط، فهي حضارة وتاريخ عربي وإسلامي ومسيحي عريق لا يمكن مسحه أو تشويهه".

وفي النزال الختامي للبطولة الذي جرى الجمعة الماضية في مركز التجارة العالمي في مدينة دبي، حرص القيسي على ارتداء قميص يحمل صورة المسجد الأقصى المبارك معنونة بشعار "القدس عاصمة فلسطين" باللغتين العربية والإنجليزية، معتذرًا لكل الرعاة والشركات الداعمة له عن وضع الشعارات الخاصة بها على قميصه.

ويشير إلى أن مشاركته في كثير من المعسكرات التدريبية في دول أجنبية دفعته إلى كتابة جملة "القدس عاصمة فلسطين" أعلى القميص لتلتقطها كاميرات وسائل الإعلام، وحتى يلفت انتباه جمهور المتابعين من هذه الدول إلى أهمية هذه المدينة ومكانتها الدينية والتاريخية العظيمة.

ويؤكد على أهمية نشر هذه المبادرات وتغطيتها عن طريق وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة لتصل قضية القدس برسالتها العالمية إلى أكبر جمهور ممكن، وقال: "من الواجب دعم قضية القدس وبالذات في مثل هذه الأيام ولو بأقل الجهود".

يذكر أن البطل القيسي حائز على الميدالية البرونزية في بطولات عالمية مرتين على التوالي، وحاصل على ست ميداليات ذهبية في بطولات عربية، وأربع ميداليات ذهبية على مستوى بطولات محلية أردنية.

مواضيع متعلقة: