إقرأ المزيد


بسبب أخطاء الحكم الكارثية.. فيفا يقرر إعادة مباراة في تصفيات المونديال

زيورخ - وكالات

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عن إعادة المباراة التي جمعت منتخبي جنوب أفريقيا والسنغال في تصفيات قارة أفريقيا المؤهلة إلى كأس العالم 2018 في روسيا، والتي جرت يوم 12 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2016 بعدما قام الحكم الغاني، جوزيف أودارتي لاميتي، باحتساب ركلة جزاء خيالية لأصحاب الأرض بعدما لُعبت كرة عرضية إلى داخل منطقة الجزاء ارتطمت بقدمي كاليدو كوليبالي.



وبحسب صحيفة "ليكيب" الفرنسية فقد قرر فيفا إعادة المباراة لتقام في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، فيما لم يتم تحديد اليوم، وهو القرار الذي جاء بعد إيقاف الحكم الغاني المثير للجدل مدى الحياة، ومنعه من ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم، بسبب هذه القضية.



وقام الحكم باحتساب ركلة الجزاء تلك، ما ساهم في التأثير على نتيجة اللقاء الذي انتهى بفوز جنوب أفريقيا بهدفين لواحد، قبل أن يدينه "فيفا" بتهمة التلاعب بالمباراة والتأثير على نتيجتها ليتم إيقافه في البداية عبر الاتحاد الأفريقي لمدة ثلاث سنوات فغاب عن المشاركة في كأس الأمم الأفريقية 2017 مطلع العام الجاري، ثم ضاعف فيفا العقوبة لتصل إلى (42 عاماً) أي مدى الحياة.



ويملك الحكم المثير للجدل تاريخاً حافلاً بالأخطاء التحكيمية والقرارات الغريبة من أشهرها احتسابه هدفاً باليد سجله اللاعب مياكييل إنيرامو لصالح فريق الترجي التونسي في شباك الأهلي المصري في دوري أبطال أفريقيا عام 2010 حيث فاز الترجي وحرم الأهلي من التأهل لنهائي المسابقة.



وستحظى السنغال بفرصة جديدة للمنافسة في المجموعة الرابعة التي تضم أيضا منتخبي الرأس الأخضر وبوركينا فاسو، إذ أصبح رصيد جنوب أفريقيا نقطة وحيدة بدلاً من أربع نقاط في المركز الأخير فيما ظل رصيد السنغال 4 نقاط في المركز الثالث وتتصدر بوركينا المجموعة برصيد ست نقاط بفارق الأهداف عن الرأس الأخضر الثاني.

مواضيع متعلقة: