باريس تؤكد انتهاء غارتها على سوريا واستعدادها لأي طارئ

باريس- فلسطين أون لاين

أعلن مصدر في قصر الإليزيه أن القوات الفرنسية استخدمت طائرات "رافال" و"ميراج" الحربية و4 فرقاطات في عدوانها على سوريا فجر اليوم السبت.

وقال الإليزيه في بيان أصدره عقب الضربات، إن الضربات التي شاركت فيها فرنسا استهدفت مركز أبحاث ومنشأتين أخريين تابعتين للمركز.

وأكد البيان أن الضربات انتهت، لكن القوات الفرنسية مستعدة لأي عمل عسكري في حال طلبت منها القيادة ذلك.

وأشار مصدر في الإليزيه إلى أن الحكومة الفرنسية تعتزم التعاون مع روسيا لحل الأزمة السورية وتعتبر روسيا محورا رئيسيا في حل الأزمة السورية.

وأضاف المصدر: "نعتبر روسيا شريكا مهما في حل القضية السورية.. وتنوي باريس الحفاظ على اتصال وثيق مع موسكو لمتابعة هذه القضية، وسبل تسويتها".

مواضيع متعلقة: