​باكستان تتراجع عن فتح المجال الجوي للبلاد جزئياً

تايلاند تلغي رحلة لها إلى أوروبا إثر إغلاق باكستان مجالها الجوي (أ ف ب)
إسلام آباد - الأناضول

تراجعت هيئة الطيران المدني الباكستانية، الخميس، عن قرارها استئناف الملاحة الجوية جزئياً في البلاد.

واعتذرت الهيئة في تغريدة على موقع "تويتر" عن قرارها الذي نشرته أمس الأربعاء، وأكدت استمرار غلق المجال الجوي للبلاد وتعليق حركة الطيران.

وأضافت أن المجال الجوي للبلاد سيبقى مغلقاً لليوم الثاني على التوالي، في ظل تصاعد التوترات مع الهند.

وأكدت الهيئة تعليق كافة رحلات الطيران في عموم البلاد حتى منتصف ليل الخميس الجمعة بتوقيت غرينتش، دون توضيح تفاصيل عن التعليق خلال الأيام القادمة.

وكانت الهيئة أعلنت أمس استئناف الملاحة الجوية في مطار واحد من مطارات البلاد، بعد ساعات من قرار حكومي بغلق المجال الجوي للبلاد، وتعليق حركة الطيران، على خلفية تصاعد التوتر مع الهند.

ودعت الهيئة المسافرين إلى البقاء على تواصل معها، لمعرفة تطورات الأوضاع.

والثلاثاء، شنت الهند غارة جوية على ما قالت إنه "معسكر إرهابي" في الشطر الذي تسيطر عليه إسلام أباد من الإقليم، للمرة الأولى منذ حرب 1971.

وصباح الأربعاء، أعلن الجيش الباكستاني أسر طيار بعد إسقاط مقاتلتيْن تابعتين لسلاح الجو الهندي، اخترقتا مجاله الجوي.

وتصاعدت التوترات بين نيودلهي وإسلام أباد، منذ هجوم مجموعة مسلحة على دورية في الشطر الذي تسيطر عليه الهند من إقليم كشمير، المتنازع عليه مع باكستان، التي نفت علاقتها بالهجوم.

وأسفر الهجوم، في 14 فبراير/ شباط الجاري، عن مقتل 44 جندياً هندياً، وإصابة 20 آخرين.

وخاضت باكستان والهند ثلاثة حروب منذ الاستقلال عن بريطانيا في 1947 و1965 و1971.