إقرأ المزيد


التقى بهم في رام الله

عائلات أسرى يطالبون غوتيريس بالتحرك لإنقاذ حياة أبنائهم

رام الله - فلسطين أون لاين

اجتمع الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريس" الثلاثاء في رام الله، مع عدد من عائلات الشهداء والأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وحضر اللقاء كل من أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، ورياض منصور سفير فلسطين لدى الأمم المتحدة، ورئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع.

ومن عائلات الأسرى حضر اللقاء كل من لطيفة أبو حميد (والدة كل من الأسير ناصر أبو حميد المحكوم سبعة مؤبدات وعشرين سنة، وشريف أبو حميد محكوم خمس مؤبدات، ومحمد أبو حميد محكوم مؤبدين وثلاثين سنة، ونصر أبو حميد محكوم بخمس مؤبدات).

كما وحضر اللقاء والدة الأسير الطفل شادي فراح، ووالدة الأسير محمد إبراش، ووالدة الأسيرة الطفلة ملاك الغليظ، وشقيق الشهيد رائد جبر المحتجز جثمانه في مقابر الأرقام الإسرائيلية منذ العام 2001.

وطالبت عائلات الأسرى "غوتيريس" بضرورة التحرك الجاد والحقيقي، لإنقاذ حياة أكثر من 6500 أسير وأسيرة في سجون الاحتلال ما يتعرضون له من انتهاكات كبيرة.

وأعرب العائلات عن التطلع لدور أمين عام الأمم المتحدة للعمل بكل الإمكانات المتاحة وبناء على التقاليد والأعراف المتبعة في المؤسسة الدولية ودورها المناط بها في حماية السلم والامن الدوليين للعمل لوقف الممارسات الإسرائيلية بحق الأسرى واستهتارها بحياة الانسان.

وشددت والدة الأسير الطفل فراح، على الأوضاع الاعتقاليه الصعبة والظروف النفسية السيئة التي يعانيها الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال.

وأبرزت تواصل الانتهاكات بحق أكثر من 300 طفل قاصر دون سن 18 عاماً، محرومون من حق اللعب والحياة والتعليم والرعاية الصحية ومن أحضان ذويهم.

من جانبه طالب قراقع الأمين العام بضرورة عقد جلسة للجمعية العامة للأمم المتحدة بخصوص الأسرى والانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل السلطات الإسرائيلية ومصلحة سجونها.

كما سلمه رسالة جاء فيها "أن الشعب الفلسطيني الذي تعرض للنكبات المتتالية وسياسات التطهير والقتل والاعتقال بسبب الاحتلال الإسرائيلي، يمد يده لكم ولكل أحرار العالم لرفع الظلم التاريخي عنه، حتى نيله حريته التي تبدأ بحرية أسراه واسيراته بالخلاص من ظلمة السجن والقهر".

من جانبه قال غوتريس "إننا نتفهم معاناة المعتقلين الفلسطينيين، وسنعمل مع الجهات المختصة وذات العلاقة لوقف معاناتهم".

تحرير إلكتروني: