أسير مريض يدخل عامه الـ 23 في سجون الاحتلال

صورة أرشيفية
الخليل - فلسطين أون لاين

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن الأسير المريض "محمد نبيل عامر عرقان" 57 عاما من سكان الخليل أنهى عامه الثاني والعشرين خلف القضبان ودخل عامه الثالث والعشرين على التوالي، وكان قد التحق بقائمة عمداء الأسرى في سجون الاحتلال.

وأوضح رياض الأشقر الناطق الإعلامي للمركز بأن الأسير "عرقان" معتقل منذ 24/2/1995، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ، ويعانى من ظروف صحية قاسية جدا في السجون منذ ما يزيد عن 10 سنوات ، بينما تهمل إدارة السجن علاجه ، ولا تقدم له سوى المسكنات.

وأشار الأشقر إلى أن الأسير "عرقان" يعانى من ورم في الكبد يعرف باسم (همغوما)، يسبب له آلاماً متقطعة شديدة، و آلامًا في الرأس، وفى الآونة الأخيرة اشتد عليه المرض بشكل كبير، وسط استهتار واضح من قبل الاحتلال.

وقد منع الاحتلال الأسير من زيارة أبنائه لأكثر من 10 سنوات، ولم يسمح سوى لزوجته فقط بالزيارة، بحجج واهية وغير منطقية.

وبين الأشقر أن قائمة عمداء الأسرى تضم من أمضى ما يزيد عن 20 عاماً في سجون الاحتلال، وكانت فى السنوات الماضية تقتصر على الأسرى الذين اعتقلوا قبل اتفاق أوسلو عام 1994 ، وعددهم (29) أسيراً كان من المفترض أن يطلق سراحهم ضمن الدفعة الرابعة، ولكن منذ عامين التحقت أعداد أخرى من الأسرى بالقائمة بعد أن أنهوا عامهم العشرين في سجون الاحتلال حتى وصل العدد إلى 41 أسيرًا.