استشهاد طفل لبناني بانفجار قنبلة من مخلفات الحرب الإسرائيلية

صورة أرشيفية
بيروت - الأناضول

استشهد الطفل اللبناني عباس معتوق، في انفجار جسم مشبوه، وأصيب طفل آخر، في ذات الانفجار، بينما كانا يلهوان في بلدة تول، بمحافظة النبطية (جنوب)، وفق ما أفادت به وسائل إعلام محلية.

وقالت قناة "أل بي سي" المحلية، إنه من المرجح أن يكون الجسم المشبوه قنبلة عنقودية من مخلفات الحرب التي شنتها (إسرائيل) على لبنان في 2006.

ويصادف، الأربعاء، 14 أغسطس/آب، ذكرى انتهاء الحرب الإسرائيلية على لبنان في 2006، والتي استمرت 34 يومًا.

ووفق تقرير لمنظمة هيومن رايتس ووتش، صدر في 2008، فإن قوات الاحتلال الإسرائيلية أمطرت لبنان بأكثر من 4 ملايين قنبلة عنقودية في الثلاثة أيام الأخيرة لحرب 2006.