إقرأ المزيد


​استننفار أمني غير مسبوق في بغداد أول أيام العيد

بغداد - الأناضول ا

قال مصدر أمني عراقي، الأحد 25-6-2017، إن "مئات الجنود المدججين بالأسلحة برفقة العربات المدرعة انتشروا في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد، وأقاموا الحواجز الأمنية في محيط الأماكن العامة".

وأوضح النقيب في شرطة بغداد نزهان الخضر ، أن "هذه الإجراءات تأتي تحسبًا لهجمات قد يشنها مسلحو "تنظيم الدولة الإسلامية" تستهدف الأماكن العامة في أول أيام عيد الفطر".

وأضاف الخضر أن "انتشار قوات مكافحة الإرهاب المدحجين بالأسلحة برفقة العربات المدرعة في مختلف المناطق تسبب حالة خوف لدى المواطنين من هجمات قد يشنها "تنظيم الدولة"".

ويقول المسؤولون العراقيون أن "تنظيم الدولة" يحاول شن هجمات في مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة لتشتيت انتباه القوات العراقية التي بدأت بتضييق الخناق عليه داخل الموصل.

وخسر التنظيم مساحات واسعة من الأراضي سيطر عليها قبل أكثر من عامين، ويواجه منذ تشرين الأول/أكتوبر الماضي أكبر حملة عراقية لاستعادة الموصل، وهي آخر معاقل التنظيم الرئيسية في العراق.

وانحسر نفوذ التنظيم بشدة في داخل مدينة الموصل، حيث تدور معارك في آخر معاقله بالمدينة القديمة وسط الجانب الغربي، وفقاً للحكومة العراقية.