إقرأ المزيد


(​إسرائيل) تدرس علاج أطفال سوريين من خان شيخون

القدس المحتلة - الأناضول

قالت دولة الاحتلال الإسرائيلي إنها تدرس استقدام أطفال سوريين أصيبوا في الهجوم الكيماوي السوري الأخير على بلدة خان شيخون (شمالي سوريا) بغرض علاجهم وليس استضافتهم.

وأفاد مكتب رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في تصريح مكتوب له، بأن الموضوع تم طرحه، مساء أمس، في اجتماع للمجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينت" برئاسة نتنياهو.

وأضاف: "لم يقدم للمجلس الوزاري المصغر أي مشروع قرار لاستقبال أطفال سوريين أصيبوا في الهجوم الكيماوي في خان شيخون في (إسرائيل)".

ولفت إلى أن"عدداً من الوزراء أعربوا عن آرائهم في هذا الموضوع ولكن لم يجر أي تصويت حوله".

وقال مكتب رئيس وزراء الاحتلال "ستتم دراسة استقبال أطفال سوريين من إدلب لتلقي العلاج في (إسرائيل) وفي أي حال من الأحوال لا يدور الحديث عن استيعابهم فيها".

وأشار جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأسبوع الفائت، إلى أنه قدم العلاج لقرابة 3 آلاف جريح سوري منذ 2013، وفق قوله.

وقال في تصريح مكتوب له أنه عالج " 600 جريح خلال 2016".