​إصابة طفل خلال قمع الاحتلال مسيرة بلعين الأسبوعية​

رام الله- فلسطين أون لاين

أصيب طفل (12 عاما) بشظايا قنبلة صوتية في رأسه، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية نعلين، غرب مدينة رام الله، السلمية الأسبوعية المناهضة للاستيطان وجدار الضم والتوسع العنصري، اليوم الجمعة.

وقال مصادر محلية إن المسيرة انطلقت بمشاركة نشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب، وفاء للقدس والمقدسات الإسلامية وتنديدا بــ"صفقة القرن"، حيث هاجمها جنود الاحتلال بقنابل الصوت وقنابل الغاز المسيل للدموع ما أدى لإصابة طفل بشظايا قنبلة صوتية في رأسه.

ودعا منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين راتب أبو رحمة إلى المشاركة الواسعة في الفعاليات التي تشهدها قرى رأس كركر وكفر نعمة وخربثا بني حارث بشكل يومي لإفشال المخطط الاستيطاني للاستيلاء على جبل الريسان لأهميته الاستراتيجية.