أردوغان: تنفيذ 1000 مشروع بأول 100 يوم للحكومة الرئاسية

صورة أرشيفية
أنقرة - فلسطين أون لاين

على مرأى الشعب ومسمعه، وتحت عدسة كاميرات وسائل الإعلام المحلية والعالمية، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن الأهداف التي وضعتها الحكومة الرئاسية الجديدة، من أجل تحقيقها خلال 100 يوم الأولى من عملها، وتتضمن تنفيذ 1000 مشروع.

وجاء الإعلان، اليوم الجمعة، بمركز المؤتمرات والثقافة الوطني، بالعاصمة التركية أنقرة.

وقال الرئيس التركي، في كلمته، "هناك أكثر من 1000 مشروع ستستكمل خلال الـ 100 يوم الأولى".

وأوضح أن هذه المشاريع تتضمن 400 مشروع بقيمة 46 مليار ليرة (نحو 9 مليارات دولار) في الـ 100 يوم الأولى، من شأنها أن تعطي "قوة دفع" للمرحلة المقبلة.

وأكد أردوغان، على إيلاء أهمية خاصة للصناعات الدفاعية، قائلاً "48 مشروعًا من إجمالي الـ400 الواردة في برنامجنا تتعلق بقطاع الصناعات الدفاعية".

وأردف: "مهما حدث لن نتنازل عن مشاريع الصناعات الدفاعية التركية".

وتابع "في هذه المرحلة التي نتعرض فيها لضغوط في كل المجالات، كلّ إنجاز يساهم باستقلاليتنا يكتسب أهمية بالغة".

وفي مجال الإصلاحات القضائية، قال الرئيس التركي: "قطعنا شوطًا كبيرًا في إصلاح الأضرار التي سببتها منظمة غولن الإرهابية، في نظامنا القضائي".

وتعهد بالسعي لتوقيع عقوبات قضائية صارمة تلبي تطلعات المجتمع فيما يتعلق بمواجهة جرائم الاستغلال الجنسي تجاه الأطفال.

وفي سياق آخر، أعلن أردوغان، استئناف عمل قنصليتي تركيا في مدينتي الموصل والبصرة (بالعراق) خلال الـ100 يوم القادمة.

وبخصوص قضية منطقة منبج السورية، توقع الرئيس التركي، استمرار العمل المشترك مع الولايات المتحدة، دون التأثر بالمشاكل الأخرى القائمة بينهما.

وأعلن على صعيد آخر، إرسال سفينة ثانية للتنقيب البحري عن النفط والغاز.

وطمأن أردوغان الشعب التركي قائلاً: "سنخرج منتصرين من الحرب الاقتصادية التي نواجهها، ولا داعي للقلق".

ودعا المواطنين الأتراك لإثبات تماسكهم الوطني أمام العالم، وتحويل مقتنياتهم من الذهب والعملات الأجنبية إلى الليرة التركية.

وأضاف: "سنتجه إلى السوق الصينية للاقتراض الخارجي بهدف تجاوز المصاعب التي أثارتها التقارير المنحازة لمنظمات التصنيف الائتماني".

وبيّن الرئيس التركي أن "أولويات التصدير في المرحلة الجديدة هي أسواق الصين والمكسيك وروسيا والهند".

ولفت الرئيس التركي أنّ الحكومة الجديدة تقوم بانشاء مناطق حرة اختصاصية من الجيل الجديد في مجالات متنوعة مثل البرمجة والمعلوماتية والصحة وإنتاج الأفلام.

وأشار أنه من أهم المشاريع التي سترى النور في الـ100 يوم المقبلة، مشروع المطار الجديد في إسطنبول حيث سيدخل الخدمة في 29 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وفي المجال الأمني قال أردوغان: "سيتم تعزيز قوات الأمن بـ 3 آلاف ضابط شرطة، و22 ألف و500 شرطي، و7 آلاف حارس.

كما سيتم تعزيز قوات الدرك بـ 500 ضابط، و4 آلاف و156 ضابط صف، فضلًا عن 10 آلاف و175 عريف، في حين سيتم تعزيز خفر السواحل بـ 44 ضابطا، و98 ضابط صف، و300 عريف"