إقرأ المزيد


أردوغان: أمريكا تتبنى الديمقراطية عندما تجري الأمور لمصلحتها فقط

أنقرة - فلسطين أون لاين

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأحد، إنّ الولايات المتحدة الأمريكية تتبنّى الديمقراطية عندما تجري الأمور وفقا لمصلحتها، وتستغني عنها حينما تسير الأمور بعكس رغباتها.

جاءت تصريحات أردوغان هذه في كلمة ألقاها خلال مشاركته في المؤتمر الاعتيادي السادس لحزب العدالة والتنمية بولاية دوزجة غربي البلاد.

وفي هذا السياق قال أردوغان: "أمريكا تقول إنها ستوقف دعم الأمم المتحدة، أين إيمانكم بالديمقراطية، أنتم تتبنون الديمقراطية عندما تجري الرياح بما تشتهي سفنكم، ولكنكم تستغنون عنها عندما تسير الأمور بعكس رغباتكم".

وأوضح أردوغان أنّ تركيا كانت تدرك أحقية موقفها في الدفاع عن مدينة القدس الفلسطينية، وأنها نجحت في كفاحها من أجل نصرة المدينة المقدسة.

وفيما يتعلق بالتهديدات التي تستهدف أمن وسلامة تركيا، قال أردوغان: "عندما نرى ضخامة التهديدات التي تحيط بنا، نقول بأنّ هذا الأمر جميل، لأنه يدل على مدى خشيتهم منّا، ولكن مهما كانت التهديدات كبيرة، فإننا لن نتخلى عن الكفاح ضدّها".

وأردف أردوغان قائلاً: "كلما تطورت تركيا، زادت معها التهديدات التي تحيط بنا، وكما يقول القدماء، الكبار تكون همومهم كبيرة، فنحن لم ولن نقبل الذل أبداً".