زعيم كوريا الشمالية يجدد استعداده لنزع "النووي"

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright
جدد زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون استعداده لنزع السلاح النووي، بحسب بيانات أصدرتها كل من بيونغ يانغ وجارتها الجنوبية سيول، اليوم الخميس.
وقالت سيول في بيانها إنّه تم الاتفاق على قمة ثالثة بين زعماء الكوريتين خلال العام الجاري.
وأوضح البيان، أنه من المقرر أن يتوجه الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن إلى بيونغ يانغ خلال الفترة بين 18 و20 سبتمبر/ أيلول الجاري.
جاءت تلك التطورات عقب لقاء جمع زعيم كوريا الشمالية وممثلين عن الجارة الجنوبية، أرسلهم الرئيس مون جيه إلى بيونغ يانغ أمس.
من جهته، قال جونغ إي يونغ، رئيس وفد المبعوثين الخاصين للرئيس مون جيه إلى كوريا الشمالية إنّ الزعيم كيم جونغ أون "جدد التزامه الراسخ بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، وأعرب عن استعداده للتعاون عن كثب مع كوريا الجنوبية وكذلك مع الولايات المتحدة لتحقيق هذه الغاية".
وفي 24 أغسطس/ آب الماضي، ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشكل مفاجئ، زيارة كانت مقررة لوزير خارجيته مايك بومبيو إلى كو­ريا الشمالية.
وكشف ترامب عن سبب إلغاء زيارة بومبيو إلى كوريا الشمالية، قائلا عبر "تويتر": "لأنني أشعر بأننا لا نحرز تقدما كافيا فيما يتعلق بنزع السلاح النووي لشبه الجزيرة الكورية".