​تباين أداء البورصات العربية وسط توتر الأسواق العالمية

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

تباين أداء البورصات العربية في تداولات الأسبوع الماضي، في وقت تشهد فيه الأسواق العالمية توترات ونزاعات تجارية بين واشنطن وبكين.

وقال مروان الشرشابي، مدير إدارة لدى "الفجر" للاستشارات المالية: كان هناك تفاوت في أداء الأسواق الإقليمية، إذ صعدت 5 أسواق مستفيدة من محفزات إيجابية، بينما هبطت 4 أسواق أخرى بفعل ضغوط بيع وعمليات جني أرباح.

وأضاف الشرشابي: نعتقد أن الأسبوع القادم سنشهد تذبذبات، خصوصا في ظل التوترات التي يشهدها العالم، والقلق الدائر في أسواق النفط بين إيران وأمريكا.

واتهم وزير النفط الإيراني "بيجن زنغنه" في مقابلة مع التلفزيون الإيراني، أمس السبت، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإهانة منظمة "أوبك" عندما أمرها بزيادة الإنتاج وتخفيض الأسعار.

وجاءت بورصة الكويت في صدارة الأسواق الرابحة، مع ارتفاع مؤشرها العام بنسبة 4.03 بالمائة، فيما زادت القيمة السوقية للأسهم بنحو مليار دينار (3.3 مليار دولار) وسط نشاط إيجابي طال غالبية القطاعات.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر بورصة دبي بنسبة 2.2 بالمائة إلى 2880 نقطة، مع صعود أسهم العقار يقودها "دريك آند سكل" بنسبة 12.5 بالمائة، وأسهم الاستثمار يقودها "سوق دبي المالي" بنسبة 3 بالمائة.

وزادت سوق العاصمة أبوظبي بنسبة 0.95 بالمائة إلى 4560 نقطة، مع ارتفاع أسهم مثل "اتصالات" بنسبة 2.8 بالمائة و"الدار العقارية" بنسبة 0.99 بالمائة و"أبوظبي الأول" بنسبة 0.82 بالمائة.

وصعدت بورصة قطر للأسبوع الثاني على التوالي، مع ارتفاع مؤشرها العام بنسبة 2.61 بالمائة إلى 9259 نقطة، مع ارتفاع 6 قطاعات يقودها الصناعة بنسبة 3.73 بالمائة والاتصالات بنسبة 2.54 بالمائة والعقار بنسبة 2.42 بالمائة.

وأغلقت بورصة البحرين على ارتفاع بنسبة 1.5 بالمائة إلى 1330 نقطة، مواصلا مكاسبه للأسبوع الرابع على التوالي، مع صعود أسهم البنوك يقودها "الخليجي التجاري" و"الاثمار القابضة" بزيادة قدرها 17.3 بالمائة و5 بالمائة على التوالي.

في المقابل، نزلت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع تراجع مؤشرها الرئيس "تأسي" بنسبة 1.6 بالمائة إلى 8177 نقطة بضغط نزول أسهم "الاتصالات" بنسبة 2.1 بالمائة و"البنوك" بنسبة 1.85 بالمائة.

هبطت بورصة مصر مع انخفاض مؤشرها الرئيسي "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 1.37 بالمائة إلى 16125 نقطة، فيما هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.55 بالمائة إلى 800 نقطة.

وانخفضت بورصة مسقط بنسبة 1.05 بالمائة إلى 4523 نقطة مع هبوط مؤشر الخدمات بنسبة 1.65 بالمائة والصناعة بنسبة 1.24 بالمائة والمالي بنسبة 0.9 بالمائة.

وتراجعت بورصة الأردن مع هبوط مؤشرها العام بنسبة 0.63 بالمائة إلى 2057 نقطة، بضغط نزول أسهم الخدمات بنسبة 1 بالمائة والصناعة بنسبة 0.78 بالمائة والمالي بنسبة 0.46 بالمائة.